رياضة عربية وعالمية

برشلونة يتوجه إلى الأندلس وريال مدريد يستضيف هيركوليس

مدريد– سيكون برشلونة المنتشي بتأهله إلى ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا امام مهمة صعبة، عندما يسافر إلى الاندلس لمواجهة اشبيلية على ملعب “رامون سانشيز بيزخوان”، فيما يخوض ملاحقه وغريمه ريال مدريد اختبارا سهلا نسبيا على ملعبه “سانتياغو برنابيو” امام هيركوليس في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم.

في المباراة الأولى، يدخل برشلونة إلى مواجهته مع مضيفه اشبيلية بمعنويات مرتفعة جدا بعدما بلغ الثلاثاء الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا للمرة الرابعة على التوالي بفوزه على ارسنال الانجليزي 3-1 في اياب ثمن النهائي بعد ان خسر امام الفريق اللندني 1-2 ذهابا في لندن.

ولم يكن فوز النادي الكاتالوني على ضيفه الانجليزي للموسم الثاني على التوالي بعد ان اطاح به من ربع نهائي الموسم الماضي، عاديا على الاطلاق لان فريق المدرب جوسيب غوارديولا ادخل منافسه تاريخ المسابقة بعدما حرمه من التسديد ولو مرة واحدة على مرمى الحارس فيكتور فالديز.

وعادل برشلونة بتأهله إلى ربع النهائي للمرة الرابعة على التوالي انجاز مانشستر يونايتد الانجليزي الذي حقق هذا الامر منذ موسم 2006-2007، لكن فريق “الشياطين الحمر” امام فرصة الانفراد بهذا الانجاز القياسي مجددا والتأهل للمرة الخامسة على التوالي عندما يستضيف مرسيليا الفرنسي في “اولد ترافورد” في 15 الشهر الحالي بعد ان تعادل معه ذهابا دون اهداف.

ويأمل النادي الكاتالوني ان يؤكد تفوقه على مضيفه اشبيلية عندما يواجهه يوم غد الاحد من اجل المحافظة على أقل تقدير على فارق النقاط السبع الذي يفصله عن ملاحقه ريال مدريد.

وخرج النادي الكاتالوني فائزا من المباريات الست الاخيرة التي جمعته بالنادي الاندلسي، اثنان منها في كأس السوبر قبيل انطلاق الموسم الحالي، كما انه لم يذق طعم الهزيمة على ملعب منافسه الاندلسي منذ الثالث من آذار (مارس) 2007 عندما خسر حينها 1-2 بعدما اكمل اللقاء بتسعة لاعبين.

كما يأمل فريق غوارديولا المحافظة على سجله الخالي من الهزائم خارج قواعده للمباراة الحادية والعشرين على التوالي، علما بانه نجح في المرحلة قبل الماضية من خلال فوزه على مضيفه فالنسيا (1-0)، في تحطيم الرقم القياسي من حيث عدد المباريات من دون هزيمة بعيدا عن قواعده وجماهيره وكان مسجلا باسم ريال سوسييداد الذي حافظ على سجله الخالي من الهزائم في 19 مباراة متتالية بين 1979 و1980، ليضيفه إلى إنجازيه القياسيين الآخرين هذا الموسم وهما أطول سلسلة انتصارات وأطول سلسلة مباريات دون هزيمة. ومن المؤكد ان برشلونة يملك الأسلحة الفتاكة اللازمة لحسم مواجهته مع اشبيلية الذي يصارع من اجل حجز مقعد مؤهل إلى “يوروبا ليغ”، وعلى رأسها النجم الارجنتيني ليونيل ميسي الذي سجل ثنائية امام ارسنال، رافعا رصيده إلى 45 هدفا في 40 مباراة خاضها في جميع المسابقات منذ انطلاق الموسم: 27 هدفا في 24 مباراة في الدوري الاسباني و7 اهداف في 6 مباريات في الكأس الاسبانية و3 أهداف في مباراتين ضمن كأس السوبر الاسبانية إضافة إلى 8 اهداف في 8 مباريات ضمن مسابقة دوري ابطال اوروبا التي اصبح فيها افضل مسجل في تاريخ النادي الكاتالوني بعدما رفع رصيده إلى 33 هدفا.

وعلى ملعب “سانتياغو برنابيو”، سيكون ريال مدريد امام فرصة تقليص الفارق الذي يفصله عن غريمه الكاتالوني كونه يواجه هيركوليس اليوم السبت في مباراة يغيب عنها نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو رغم تعافيه من الاصابة التي ابعدته عن مباراة المرحلة السابقة امام راسينغ سانتاندر (3-1)، وذلك لان النادي الملكي يريده ان يكون جاهزا تماما لمواجهة ليون الفرنسي الاربعاء المقبل في اياب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا (1-1 ذهابا في ليون).

ومن المتوقع ان يشرك المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو على الثنائي التوغولي ايمانويل اديبايور والفرنسي كريم بنزيمة في خط المقدمة، أملا أن يكرر اللاعبان الاداء الذي قدماه الاسبوع الماضي امام سانتاندر.

وستكون الفرصة متاحة امام بنزيمة ليعزز مكانته في النادي الملكي وانتزاع ثقة مورينيو بقدراته بعدما قدم في الآونة الأخيرة شيئا من المستوى الذي ظهر به عندما كان في صفوف ليون.

ويبدو ان مغامرة بنزيمة الذي كلف النادي الملكي 35 مليون يورو للتعاقد معه الموسم الماضي، في العاصمة الاسبانية انطلقت أخيرا بعد فترة “إحماء” دامت لموسم ونصف الموسم، وذلك بتسجيله هدفا حاسما امام فريقه السابق ليون، وثنائيتين على التوالي في الدوري المحلي (7 اهداف منذ انطلاق الموسم).

من المؤكد ان ما يحتاجه بنزيمة هو استعادة الثقة بالنفس ودفع مورينيو إلى الاعتماد عليه بشكل دائم حتى بعد عودة الارجنتيني غونزالو هيغواين الى الملاعب، وهو يؤكد انه حاليا في وضع مثالي من ناحيتين الجسدية والذهنية، مضيفا “أشعر بتحسن من مباراة إلى اخرى. اريد ان اعمل بجهد كبير من اجل مواصلة تسجيل الاهداف”.

ووجد مهاجم ليون السابق طريقه إلى الشباك في 17 مناسبة خلال الموسم الحالي (7 في الدوري و5 في دوري ابطال أوروبا و5 في الكأس المحلية)، وهو يأمل ان يجدد الموعد مع الشباك لما تبقى من الموسم ان لعب إلى جانب رونالدو أو هيغواين أو اديبايور.

وتحدث بنزيمة عن لعبه إلى جانب اديبايور الاحد الماضي امام راسينغ سانتاندر، مؤكدا انه لا يتنافس مع المهاجم التوغولي المعار من مانشستر سيتي الانجليزي حتى نهاية الموسم، مضيفا “يناسبني الامر تماما أن ألعب إلى جانبه، آمل ان العب المباراة المقبلة إلى جانبه”.

وعلى ملعب “لا روماريدا”، يبحث فالنسيا الثالث عن تناسي خروجه من دوري ابطال اوروبا على يد شالكه الالماني (1-3 ايابا بعد تعادلهما 1-1 ذهابا) وتعزيز موقعه عندما يحل اليوم السبت ضيفا على ريال سرقسطة.

اما فياريال الذي يتخلف 4 نقاط عن فالنسيا ويتقدم بفارق 9 نقاط عن اتلتيك بلباو الخامس، فيلتقي يوم غد الاحد مع ضيفه سبورتينغ خيخون، فيما يلعب اليوم ألميريا مع اتلتيكو مدريد، ويوم غد اسبانيول مع ديبوررتيفو لا كورونيا، واوساسونا مع راسينغ سانتاندر، وريال سوسييداد مع ملقة، وليفانتي مع ريال مايوركا، وتختتم المرحلة بعد غد الاثنين بلقاء خيتافي واتلتيك

بلباو. -(ا ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock