كرة القدم

برشلونة يسعى للحفاظ على صدارة الليجا أمام خيتافي

مدريد – بعد تتويجه بكأس السوبر الإسباني على حساب غريمه ريال مدريد، يستعد برشلونة للحفاظ على صدارته للدوري الإسباني حين يستقبل في الجولة الـ18 خيتافي الذي يسعى لتجنب الهبوط للدرجة الثانية، فيما يحل ريال مدريد الوصيف ضيفا على أتلتيك بلباو في لقاء أكثر صعوبة.
وبعدما توج أخيرا بلقب في عهد المدرب تشافي هرنانديز، يتطلع برشلونة لاستكمال انتصاراته والتغلب في “كامب نو” الأحد المقبل على خيتافي، الذي لم يهزم الفريق الكاتالوني قط على ملعبه، ويبتعد بنقطة فقط عن مراكز الهبوط، علما بأنه لم يحقق أي انتصار في 2023.
ويغيب عن برشلونة في هذه المباراة، التي يخوضها بعد تأهله إلى ربع نهائي كأس ملك إسبانيا على حساب سيلتا فيجو، روبرت ليفاندوفسكي وفيران توريس للإيقاف.
ومن ناحيته تنتظر ريال مدريد، الوصيف بفارق ثلاث نقاط عن برشلونة، مباراة أكثر صعوبة أمام أتلتيك بلباو في ملعب “سان ماميس”، يخوضها بعدما انتفض أمام فياريال الخميس وتغلب عليه 2-3 ليبلغ ربع نهائي كأس الملك.
ولكن تأتي هذه المباراة أيضا بعد خسارته كأس السوبر أمام برشلونة وقبلها هزيمته في الجولة السابقة من الليجا أمام فياريال بهدفين نظيفين، مما يجبره على عدم التفريط في النقاط الثلاثة أمام بلباو.
ومن جهته، يحل ريال سوسييداد، ثالث ترتيب الليجا بفارق ثلاث نقاط عن ريال والذي انتصر في آخر أربع جولات، ضيفا على أحد أكثر الملاعب تعقيدا وهو “فاييكاس” حيث يستضيفه رايو فايكانو الذي يريد مواصلة الانتصارات بعد تغلبه بالجولة الماضية على بلد الوليد عقب ثلاث مباريات دون فوز.
ويستقبل أتلتيكو مدريد، الذي يبتعد بـ13 نقطة عن المتصدر، اليوم السبت بلد الوليد وهو في حاجة للعودة إلى الانتصارات بعد تعادله وخسارته في آخر جولتين.
وستشهد المباراة الظهور الأول للهولندي ممفيس ديباي بقميص أتلتيكو بينما سيغيب سرجيو ريجيلون وستيفان سافيتش للإيقاف، كما تعد مشاركة خوسيه ماريا خيمنيز ويانيك كاراسكو محل شك للإصابة.
كأس اسبانيا
من ناحية ثانية، أسفرت قرعة مباريات ربع نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا، التي أجريت أمس الجمعة، عن مواجهات بين كل من ريال مدريد أمام أتلتيكو مدريد، وأوساسونا أمام إشبيلية، وفالنسيا أمام أثلتيك، وبرشلونة أمام ريال سوسييداد.
وأجريت القرعة في مدينة “لاس روثاس” الرياضية بمدريد، وستقام مباريات دور الثمانية في بطولة كأس ملك إسبانيا بين يومي 24 و26 من الشهر الحالي.
إلى ذلك، أشاد مدرب ريال مدريد، كارلو أنشيلوتي، بـ”الريمونتادا” التي قام بها فريقه أمام فياريال على ملعب “لا سيراميكا”، حيث تمكن من بلوغ ربع نهائي الكأس، بعد التأخر بهدفين دون رد في الشوط الأول، ثم الاستفاقة في الثاني والفوز بنتيجة (2-3).
وفي مؤتمر صحفي بعد المباراة، قال أنشيلوتي “كنت غاضبا للغاية في الشوط الأول، لأننا لم نكن حاسمين، لعب فياريال بشكل جيد للغاية مع الكرة، أخبرت الفريق أنه يتعين عليهم الانتفاض، وانتفضوا بشكل جيد”.
وتابع: “علينا أن نعتبر أن الشوط الأول كان سيئا للغاية وأن الثاني كان غير متوقع، لأنه من الصعب تغيير الديناميكيات عندما تسير المباراة بشكل سيء. لكن لا يتعين علينا نسيان الأول، علينا العمل من أجل التحسن، رغم أن الأداء قد تغير”.
وقال أنشيلوتي إن “رد فعل اللاعبين كان مذهلا، كما العادة، هذا الدرع لا يستسلم أبدا”.
وكان الفريق الملكي قد نجح في قلب النتيجة بعدما كان متأخرا بثنائية دون رد في الشوط الأول، ليخرج بفوز مهم بنتيجة (2-3).
وتعافى أبناء المدرب الإيطالي بهذا الشكل بعد الخسارة في نهائي كأس السوبر الإسباني أمام الغريم برشلونة 1-3 بالرياض، ليواصل الفريق الحفاظ على حظوظه في التتويج باللقب.
وكانت عودة ريال مدريد أمام فياريال، هي المرة الحادية عشرة في القرن الحادي والعشرين التي يتمكن فيها الفريق الأبيض من تحقيق الفوز بعد تأخره بهدفين مقابل لا شيء، والسادسة خارج أرضه.
وأظهر الفريق الملكي قدرة هائلة على العودة الموسم الماضي في دوري أبطال أوروبا، حيث نجح في الريمونتادا أمام باريس سان جرمان وتشلسي ومانشستر سيتي، والوصول إلى نهائي باريس، حيث فاز بلقبه الرابع عشر في “الشامبيونز ليج”.
ومن بين المباريات الـ 11 التي نجح ريال مدريد في العودة إليها بعد التأخر بنتيجة (2-0)، هناك مباراة واحدة فقط في دوري “الأبطال”، وكانت أمام روما في دور المجموعات الموسم 2004-2005، وانتهت بالفوز (4-2)، بعد تلقى هدفين في 21 دقيقة.
وبالإضافة إلى مباراة أمس أمام فياريال، هناك مواجهة أخرى أمام ملقة في كأس الملك العام 2012، بينما كانت الثماني مباريات الأخرى في الدوري الإسباني (الليجا).
وسجل ثنائية “الغواصات الصفراء” بقيادة المدرب كيكي سيتيين كل من ايتيان كابوي (4) وصامويل شوكويزي (42).
وفي الشوط الثاني نجح ريال في قلب النتيجة بثلاثية سجلها كل من البرازيليين فينيسيوس جونيور (57) وإيدير ميليتاو (69) والإسباني داني سيبايوس (86).-(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock