السلايدر الرئيسيالمفرقمحافظات

بلدة الزعتري بالمفرق: ضعف التيار يعيق تشغيل أجهزة كهربائية

حسين الزيود

المفرق – يشتكي سكان في الحي الغربي من بلدة الزعتري بمحافظة المفرق من ضعف ظاهر في التيار الكهربائي، يعيق استعمال وتشغيل بعض الأجهزة الكهربائية، وسط مطالبات أهال في الحي، لشركة كهرباء إربد، بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتقوية التيار الكهربائي.
ويقول المهندس شاكر الخالدي، الذي يقطن الحي الغربي في بلدة الزعتري، ويشغل وظيفة مدير منطقة الزعتري، إنه عند بدء إنشاء الحي قبل أعوام عدة، فإن إيصال التيار الكهربائي كان من خلال إشراك السكان عن طريق فلس الريف؛ إذ تم حينها زرع أكثر من 200 عمود لتلبية احتياجات ومتطلبات السكان من الكهرباء وكانت كافية عند ذلك.
ويضيف الخالديأن التوسع العمراني دفع باتجاه زيادة عدد المنازل في الحي؛ حيث ناهز الـ100 منزل، فيما زاد عدد السكان على 500 نسمة، منوها إلى أنه بات من الضروري تغيير حجم الفولتية في الحي وبما يمكن السكان من وصول كهرباء قادرة على استيعاب منازل الحي ومتوفراته من الأجهزة الكهربائية.
ويلفت إلى أن فولتية التيار الكهربائي في الوقت الراهن والتي تم اعتمادها سابقا، لا تتجاوز الـ170، مشيرا إلى أنه في وقت الذروة وخلال فترات المساء في الشتاء الحالي تشتد أزمة ضعف التيار الكهربائي، ما يجبر البعض على إطفاء لمبات الإنارة لتحويل القدرة الكهربائية إلى الأجهزة الكهربائية المختلفة في المنزل.
ويوضح الخالدي أن بلدية الزعتري والمنشية، كانت تعتزم تركيب 40 وحدة إنارة للطرق في الحي الغربي من بلدة الزعتري، غير أن ضعف التيار الكهربائي هناك دفعها إلى تأجيل ذلك إلى حين تقوية التيار الكهربائي في الحي ذاته وبما يسهم في نجاح تركيب وحدات الإنارة وتحسين إنارة الطرق.
ويبين أن السكان في الحي وجهوا عريضة موقعة بأسمائهم إلى بلدية الزعتري والمنشية لبيان شكواهم من ضعف التيار الكهربائي، على أن تخاطب البلدية شركة كهرباء إربد لغايات تعديل قوة المحول وتنفيذ العمل اللازم حيال مطلب السكان ومعاناتهم وهو ما قامت به البلدية، منوها إلى أن الشركة وعدت بتنفيذ العمل المطلوب، فيما لم يتم لغاية هذه اللحظة إجراء أي عمل من شأنه تحسين قوة التيار الكهربائي.
ويقول إبراهيم حامد من الحي الغربي في منطقة الزعتري، إن التيار الكهربائي ضعيف ولا يتواءم مع تزايد عدد المنازل والسكان، لافتا إلى أن لمبات الإنارة غير قادرة في ظل الوضع الحالي على توفير إنارة جيدة.
ويطالب حامد الجهات ذات العلاقة في شركة كهرباء إربد باتخاذ التدابير اللازمة التي تدفع صوب تقوية التيار الكهربائي ومنح المشتركين في الحي الغربي من الزعتري القدرة على تشغيل أجهزتهم الكهربائية من دون خوف أن تصاب بتعطل.
ويضيف أبو فهد أحد السكان في الحي الغربي من منطقة الزعتري، أن ضعف التيار الكهربائي بحيهم يؤدي إلى ضعف في الإنارة وحالات من ترميش لمبات الإنارة، مطالبا شركة الكهرباء بضرورة تقوية التيار الكهربائي، خصوصا وأن بعض السكان خلال فصل الشتاء وضمن فترات المساء يعملون على تشغيل مدافئ ومكيفات كهربائية تحتاج إلى قوة تيار غير التي تتوفر حاليا في المنطقة.
وتلفت المهندسة مها الحوت إلى أن الحي الغربي من منطقة الزعتري، يواجه حالة من الضعف تطال التيار الكهربائي هناك، ما يخلق حالة من الإرباك لدى السكان في تشغيل الأجهزة الكهربائية من حيث تخفيف الإنارة أحيانا لصالح تشغيل الأجهزة الكهربائية التي لا بد من تشغيلها.
وتدعو الحوت شركة الكهرباء إلى ضرورة تقوية التيار الكهربائي في حيهم من خلال اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لذلك.
ومن جهته، يؤكد الناطق الإعلامي باسم شركة كهرباء إربد عصمت طويق، أن الشركة ستعمل على إنهاء مشكلة الحي الغربي من منطقة الزعتري خلال الأسبوع الحالي، وبما يدفع إلى تقوية التيار الكهربائي بعد الكشف اللازم.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock