إربدمحافظات

بلدية إربد تعيد إنشاء دوار في “حواره” أزيل قبل عامين

أحمد التميمي

إربد – أعادت بلدية اربد الكبرى إنشاء دوار في بلدة حواره بعد موافقة مديرية الأشغال التي أوصت في شهر أيلول عام 2018 بإزالته لوجود خطأ بتصميم، وفق المفتش عام البلدية طارق الدحادحة.
وقال الدحادحة لـ “الغد”، إن البلدية استكملت إنشاء الدوار بناء على كتاب مديرية الأشغال واستغلت عدم وجود مركبات في الشارع التي عادة ما يشهد اكتظاظ وقامت بتنفيذه.
وأشار إلى أن الطريق بات الآن يخدم عشرات صهاريج المياه التي تدخل الإحياء السكنية، مؤكدا أن الدوار الجديد سيخفف الضغط على طريق حواره الذي يعاني من ازدحامات خانقة.
وأكد أن عمال الصيانة والتنفيذ سيقومون خلال الفترة المقبلة بتجميله وعمل اطاريف له حفاظا على سلامة السائقين، مؤكدا أن الطريق هو مطلب لسكان البلدة نظرا لوجود صهاريج مياه تضطر للدخول إلى الإحياء السكنية، مما تسبب باهتراء البنية التحتية للشوارع.
وأشار الدحادحة إلى أن تنفيذ الدوار لن يؤثر على اعمال الرش والتعقيم التي تنفذها البلدية في كافة مناطق المدينة، حيث خصص فريق كامل من دائرة التنفيذ للقيام بتلك الأعمال، فيما خصص فريق آخر من قسم التنفيذ للقيام بالأعمال اليومية المعتادة في البلدية.
وكانت لجنة السير بإربد في شهر أيلول 2018 إزالة دوار حواره الذي انشىء على طريق بغداد الدولي لوجود خلل يشوبه وتشوه من ناحية تصميمه حيث تم الاتفاق مع وزارة الأشغال العامة على إرسال فريق هندسي من قبل وزارة الأشغال لدراسة إنشاء إشارة ضوئية عوضا عنه أو دوار وكان الدوار إلي أزيل بشهر أيلول عام 2018 أثار موجة نقد على مواقع التواصل الاجتماعي من نواحي تصميمه بحيث جاء إنشاؤه على مسرب من مسربي الطريق الدولي الذي يربط محافظة اربد مع محافظة المفرق عبر لواء الرمثا وبالقرب من مدخل بلدة حوارة.
يشار أن البلدية أنشأت الدوار عام 2018 بناءا على قرار للجنة المرورية في المحافظة استجابة لمطالب سكان حواره الذين اشتكوا من سلوك صهاريج المياه التي تتزود من آبار الرمثا للطرق الداخلية للبلدة.

Ahmad.altamimi@alghad.jo

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock