المفرق

بلدية السرحان تنفذ حملة لإعادة تأهيل وصيانة طريق حدود جابر

حسين الزيود

المفرق – تنفذ بلدية السرحان في محافظة المفرق حملة لإعادة تأهيل وصيانة طريق حدود جابر، تتضمن أيضًا رفع المعوقات والمخلفات وإزالة الأعشاب والحشائش الجافة، لكي يصبح جاهزا للاستخدام كما كان في السابق في حال تم اتخاذ قرار رسمي بفتح الحدود وإعادة تشغيل المعبر مع الجانب السوري، وفق رئيسها المهندس خلف السرحان.
وبين السرحان، في تصريح صحفي لـ”الغد”، أن البلدات التابعة لقضاء السرحان وضمن حدود البلدية تعد من الجهات التي تضررت جراء إغلاق الحدود وتوقف الحركة التجارية مع الجانب السوري، لافتا إلى أن هناك نحو 80 محلا تجاريا واستراحة يعمل أصحابها حاليا على تجهيزها وإعادة تأهيل وعمل صيانة لها، وذلك بعد توارد الأنباء التي تفيد بقرب فتح الحدود بين الجانبين الأردني والسوري، الأمر الذي من شأنه الدفع بتعزيز الحركة التجارية وتوفير فرص عمل توقفت لمدة طويلة.
وأشار إلى أن هناك ما يزيد على 200 فرصة عمل خسرها أبناء مناطق السرحان بشكل خاص وغيرها من المناطق بعد إغلاق الحدود بين البلدين، معتبرا أن إعادة فتح الحدود وتشغيل المعبر سيعيد الازدهار التجاري وانعاش الحركة الاقتصادية لكلا الطرفين، وما يتبعه من توفير فرص العمل للمتعطلين عن العمل ومنها العمل في مجالات التحميل والتنزيل والتخليص وغير ذلك.
وكان نقيب أصحاب شركات ومكاتب التخليص ونقل البضائع ضيف الله أبو عاقولة توقع أن يبدأ العمل بعد غد الأحد في تنفيذ حملة صيانة موسعة لمكاتب شركات التخليص ضمن الجانب الأردني من معبر جابر، قائلا أن هذا العمل قد يستمر لمدة 20 يوما.
وأوضح أن النقابة حصلت على الموافقة اللازمة من قبل الجهات المعنية، التي تسمح لها بتنفيذ أعمال الصيانة، وبما يجعلها جاهزة للعودة للعمل حال صدور قرار رسمي بإعادة فتح المعبر.
وتابع أبو عاقولة أن هناك 172 شركة ومصنعا تتبع لمكاتب شركات التخليص، فيما تبين بعد الكشف الحسي أنها تحتاج إلى تنفيذ أعمال صيانة، جراء خراب طال الكهرباء والإنترنت وتعطل شبكة الصرف الصحي وحاجة الأبواب والنوافذ إلى صيانة وتغيير، بسبب تعرضها للتلف.
ولفت إلى أن عودة العمل بحال صدور القرار الرسمي بذلك، يتطلب أن تكون مكاتب شركات التخليص جاهزة للعمل،
مبينا أن عودة عمل مكاتب شركات التخليص سيتيح عودة 600 موظف توقفت أعمالهم بعد إغلاق المعبر.
على صعيد متصل، هناك ما يقرب من الـ5 آلاف شاحنة تتبع نقابة أصحاب الشاحنات الأردنية مستعدة للإنطلاق والعمل على نقل وتبادل البضائع بين الأردن وسورية حال تم اتخاذ القرار الرسمي بفتح وإعادة العمل بمعبر جابر، بحسب نقيبها محمد خير الداوود.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock