الطفيلةمحافظات

بلدية الطفيلة تنفذ حملات رش وتعقيم في المحافظة

توجيه العديد من المخالفات ومصادرة البضائع المنتهية الصلاحية

فيصل القطامين

الطفيلة – تنفذ بلدية الطفيلة الكبرى حملات رش وتعقيم مستمرة منذ عدة أيام وبشكل مضاعف شملت مدارس وشوارع ومرافق عامة ومراكز صحية ، من خلال كوادر الصحة والبيئة في البلدية.
وبين رئيس البلدية الدكتور عودة السوالقة أن حملات الرش ومنذ بداية انتشار الوباء تنفذ في كافة مناطق البلدية الست ، وبشكل مكثف ، من خلال عمل كوادر الصحة والبيئة والسلامة العامة في البلدية ، والذين تم تزويدهم بمعدات وآليات للرش والتعقيم وتوفير المبيدات المختلفة بهدف تعقيم مرافق عامة ومدارس ودوائر حكومية .
ولفت السوالقة إلى أن البلدية ضاعفت وبنسبة 400 % من عمليات جمع النفايات مع الحرص على تعقيم ورش الحاويات ، ووسائط نقلها بالضاغطات أو القلابات ، فيما يتخذ القائمون على جمعها وسائل حماية وتعقيم وبحذر شديد .
وأشار إلى أن البلدية تعمل على إدامة خدمات النظافة وصيانة الإنارة في الشوارع وجمع النفايات علاوة على حملات الرش والتعقيم المستمرة ولسعات طويلة من النهار والليل لضمان تحقيق شروط النظافة والصحة العامة .
وبين أنه جرى في وقت سابق القيام بتنظيف المسلخ البلدي ورشه وتعقيمه بشكل يضمن سلامة البيئة وتوفير شروط الصحة العامة فيه ، من خلال التركيز على مثل تلك المرافق التي تتعلق خدماتها بصحة المواطن كونها المصدر الذي يتم فيه توفير الأغذية للمواطنين بشكل صحي خاصة الذبحيات .
وأكد أن فرق التفتيش والرقابة على الأسعار تجوب في كافة مناطق البلدية للتأكد من تحقيق شروط الصحة العامة والنظافة والتحقق من قوائم الأسعار والتزام التجار بتوفير تلك الشروط في الأغذية سواء من اللحوم أو الدواجن أو الأسماك أو الخضار والفواكه ، لضمان صلاحيتها للاستهلاك البشري .
ولفت السوالقة إلى توجيه العديد من المخالفات ومصادرة البضائع المنتهية الصلاحية أو تلك التي لم يتم تخزينها بصورة تضمن عدم تلفها أو عمليات التلاعب بتواريخ الإنتاج أو إخفائها حيث جرى إتلاف كميات من الأغذية المختلفة لم تراعي فيها تلك الشروط حفاظا على صحة المواطن وسلامته .

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock