إربد

بمبادرة ملكية مشروع مصنع للألبسة يوفر 500 فرصة عمل في المزار الشمالي

أحمد التميمي

إربد – ينتظر سكان في لواء المزار الشمالي استكمال مشروع مصنع الالبسة الذي جاء بمكرمة ملكية السامية في منطقة صمد، لتشغيل 500 فتاة متعطلة عن العمل.
ويثمن مواطنون في لواء المزار الشمالي المكرمة الملكية السامية بإنشاء مصنع لتشغيل الفتيات المتعطلات عن العمل. وقال المواطن محمد الشرمان ان هناك آلاف الفتيات خريجات من الجامعات ومضى على تخرجهن سنوات، ولم يوفقن في الحصول على اي فرصة عمل جراء عدم وجود مشاريع تشغيلية في اللواء.
وأكد المواطن علي الشرمان الى ان العديد من الشباب سواء ذكور او اناث يضطرون الى الذهاب للعاصمة عمان من اجل البحث عن وظيفة جراء عدم وجود فرص عمل في محافظة إربد بشكل عام، الأمر الذي يتطلب من الحكومة توجيه الاستثمارات الى المحافظات من اجل تشغيل المتعطلين عن العمل.
ويقول مدير بلدية المزار الشمالي اياد الجراح إن هذه المكرمة جاءت بعد زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى اللواء مؤخرا، وإيعازه حينها بإنشاء مصنع لتشغيل المواطنين في اللواء، لافتا الى ان البلدية قامت بتخصيص قطعة أرض مساحتها 5 دونمات لبناء المصنع بمساحة 3 آلاف و400 متر كمرحلة أولية.
وأشار الى ان نسبة الانجاز في المشروع وصلت 25 %، والعمل جار على قدم وساق من اجل استكمال المشروع، مؤكدا ان المصنع سيكون فريدا من نوعه في المنطقة بتصنيع الملابس وتصديرها للسوق الداخلي بنسبة 30 % والسوق الخارجي 70 % والمواد الأولية المستخدمة ستكون من دولة مصر وتركيا.
وأضاف ان المكرمة الملكية في حال استكمالها ستخفف من مشكلتي الفقر والبطالة التي يعاني منها السكان في اللواء، لافتا الى ان اللواء يعتبر من اكثر المناطق الاشد فقرا وبطالة، حيث تجاوز معدل البطالة أكثر من
 24 %، الأمر الذي يتطلب من الحكومة ايجاد مشاريع استثمارية لتشغيل المتعطلين عن العمل.
وبحسب دراسات، فإن نسبة الفقر في اللواء تبلغ 25.3 %، ونسبة البطالة 16.6 %، وهي أعلى من النسب المعتمدة محليا، فيما معدل حجم الاسرة (5.9) وغالبية السكان يعتمدون على الزراعة، والوظائف الحكومية.
وأكد الجراح ان هذه المكرمة الملكية تعتبر من المشاريع المهمة لتشغيل المتعطلين عن العمل، مشيرا الى ان لواء المزار الشمالي يخلو من اي مشاريع استثمارية من شأنها تشغيل آلاف الشباب المتعطلين عن العمل، لافتا الى وجود خريج عاطل عن العمل في كل بيت باللواء.
وأشار إلى ان لواء المزار الشمالي منطقة سياحية بامتياز، الا ان غياب المشاريع الحكومية افقدها هذه الميزة، لافتا الى ان البلدية على استعداد لتوفير البنية التحتية لأي مشروع استثماري من شأنه تشغيل المتعطلين عن العمل.
ولفت إلى ان المئات من فتيات اللواء يضطررن يوميا الذهاب الى مدينة الحسن الصناعية للالتحاق بعملهن، مؤكدا ان هذه المكرمة الملكية من شأنها التخفيف من معاناتهن اليومية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock