حياتنافنون

بيرس بروسنان: كوينتن تارانتينو كان يريد إخراج فيلم لجيمس بوند

لوس أنجليس-كان المخرج الأمريكي كوينتن تارانتينو يود تقديم فيلم من سلسلة جيمس بوند مع الممثل المخضرم بييرس بروسنان، بعد عرض فيلم (اقتل بيل: الجزء الثاني) لتارانتينو عام 2004، رغم أن الفكرة لم تظهر إلى النور أبدا.

وكشف بروسنان أنه التقى تارانتينو بأحد فنادق هوليوود لبحث إمكانية العمل تحت إمرة مخرج فيلم (خيال رخيص)، في أحد أفلام العميل السري البريطاني، وأنه نقل رغبة المخرج الأمريكي للمنتجين إلا أن الأمر لم يكتب له النجاح.

وأكد الممثل الأيرلندي “كان تارانتينو يطرق الطاولة قائلا: أنت أفضل جيمس بوند، أريد أن أخرج فيلما لجيمس بوند”، في تصريحات أدلى بها الاثنين لمجلة (إسكواير) وتناقلتها وسائل الإعلام المتخصصة.

ووفقا لرواية بروسنان، فإن تارانتينو كان يريد الاجتماع به عقب تصويره فيلم (مت في يوم آخر) الذي عرض عام 2002، والذي كان آخر فيلم لجيمس بوند منذ توليه المهمة عام 1995.

وأوضح الأيرلندي “كان ذلك بعد الجزء الثاني من (اقتل بيل). أراد لقائي، لذا فقد ذهبت ذلك اليوم إلى هوليوود بعد استمتاعي على الشاطئ وانتظرته بفندق (فور سيزنز) وهو أحد أشهر فنادق لوس أنجليس”.

وتابع أن المخرج كان تحت تأثير الكحول وكان متمسكا بشدة بالفكرة للحد الذي كاد معه أن يطالبه بالهدوء، قبل أن يستدرك “لكن لا يمكن للمرء أن يقول لكوينتن تارانتينو أن يهدأ”.

واختتم بروسنان “حاول أن يعرض الفكرة لكن لم تسنح الفرصة. كوينتن تارانتينو من أجل جيمس بوند، لا”، معترفا أنه “كان ليصبح فيلما يود رؤيته” رغم كل شيء.

وبعد ذلك اللقاء، استمرت سلسلة جيمس بوند ببطل جديد هو دانيال كريج في (كازينو رويال) عام 2006 وبدون أي بصمة لتارانتينو. (إفي)

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock