آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

بيونغيانغ تستعد لإجراء تجربة نووية جديدة

أبوظبي- كشفت تقارير كورية جنوبية عن استعدادات تجريها كوريا الشمالية لإجراء تجربة نووية، من دون أن تحدد موعدا زمنيا لهذه التجربة.
فقد قال نائب كوري جنوبي، نقلا عن معلومات من جهاز الاستخبارات الكوري الجنوبي، أن كوريا الشمالية أنهت التحضيرات لإجراء تجربة نووية، مشيرا إلى أنها تنتظر الوقت المناسب لإجرائها.
وأوضح النائب ها تاي-كونغ، في تصريحات صحفية عشية زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن لسول أنه على الرغم من موجة الإصابات الأخيرة بـكوفيد 19 في كوريا الشمالية، فقد “انجزت (الأخيرة) التحضيرات لإجراء تجربة نووية وهم ينتظرون فقط الوقت المناسب” لتنفيذها، بحسب ما أفادت فرانس برس.
ويأتي هذا التصريح بعد أقل من 24 ساعة على تحذير أميركي من قيام كوريا الشمالية باختبار نووي أو صاروخي أثناء جولة بايدن الشرق آسيوية.
فقد قال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان، إن معلومات استخباراتية أميركية أظهرت أن كوريا الشمالية قد تجري اختبارا نوويا أو صاروخيا أو كليهما قبل أو خلال أو بعد جولة آسيوية يقوم بها بايدن هذا الأسبوع وتشمل كوريا الجنوبية واليابان، وفقا لرويترز.
وأضاف سوليفان في إفادة في البيت الأبيض “نستعد لكل الأحداث الطارئة المحتملة، بما يتضمن إمكانية حدوث مثل هذا الاستفزاز لدى وجودنا في كوريا أو اليابان”.
وأعلن البيت الأبيض الأربعاء الماضي أن بايدن لن يزور المنطقة الكورية منزوعة السلاح خلال جولته الآسيوية هذا الأسبوع.
وقالت المتحدثة كارين جان-بيير في إفادة للصحفيين إن مثل تلك الزيارة، التي سيقوم بها بايدن بين 20 و24 ايار(مايو) الحالي، لم تعد ضمن الخطة.
وكان بايدن يبحث، حتى وقت قريب الأسبوع الماضي، زيارة المنطقة الكورية منزوعة السلاح.
بدأ التاريخ النووي لكوريا الشمالية عام 1993 عندما طالبت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتفتيش مواقع يشتبه أنها تحتوي على نفايات نووية. وفي عام 1994 انسحبت كوريا الشمالية من الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
في عام 2005، أعلنت بيونغيانغ أنها تمكنت من تطوير أول سلاح نووي، وفي العام التالي أجرت كوريا الشمالية أول تجربة نووية تحت الأرض.
أجرت كوريا الشمالية التجربة النووية الثانية في 2009، وفي العام التالي كشفت بيونغ يانغ للخبراء الأجانب عن منشأة مخصصة لتخصيب اليورانيوم.
وشهد العام 2013 التجربة النووية الثالثة تحت الأرض، وتلتها في عام 2015 إعادة تشغيل المفاعل النووي يونغ بيون.
ومن النشاطات النووية الأخرى لكوريا الشمالية، أنها أعلنت في بداية كانون الثاني (يناير) 2016 عن نجاحها في إجراء تجربة لقنبلة هيدروجينية وهو الأمر الذي دفع العالم إلى الاستنكار رغم تشكيك واشنطن بحقيقة التجربة.
وفي الثالث من ايلول (سبتمبر) 2017، أعلنت كوريا الشمالية أنها أجرت تجربة لتفجير قنبلة هيدروجينية مصغرة، مشيرة إلى أن التجربة تكللت “بنجاح كامل” وأنها مصممة للتحميل على صاروخ باليستي عابر للقارات، الأمر الذي يسلط الضوء من جديد على هذا السلاح الأكثر فتكا والأخطر على وجه الأرض.-(وكالات)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock