كرة السلة

تألق جورج يمنح كليبرز فوزه السابع تواليا

لوس أنجليس- تألق نجم لوس أنجليس كليبرز بول جورج بكونه أفضل مسجل مع 23 نقطة، ليقود فريقه إلى فوزه السابع توالياً في الموسم الحالي من الدوري الأميركي للمحترفين بكرة السلة، عندما أسقط مينيسوتا تمبروولفز 129-102.
وأضاف ريجي جاكسون 21 نقطة لكليبرز الذي تغلب على تمبروولفز للمرة الثالثة في 11 يوماً أمام نحو 19 ألف مشجّع على ملعب “ستابلز سنتر” في وسط مدينة لوس أنجليس.
وأحرز كل من الكرواتي إيفيكا زوباك وأيزاياه هارتنشتاين “دابل دابل” لكليبرز الذي استغل إنهاك تمبروولفز قبل ليلة عندما حقق فوزاً على الملعب نفسه أمام لوس أنجليس ليكرز.
وسجل زوباك 10 نقاط و12 متابعة، فيما أحرز هارتنشتاين 12 نقطة و12 متابعة. كما كان لإريك بليدسو 14 نقطة وتسع تمريرات حاسمة، وهو عدد متابعات جورج أيضاً في المباراة، وقال مدرب كليبرو تايرون لو “لقد كان فوزاً شاملاً للفريق. أدى الجميع أدوارهم”.
في الجهة المقابلة، كان أنتوني إدواردز هدّاف تمبروولفز برصيد 21 نقطة، بعدما ساهم بتسع نقاط فقط في الفوز 107-83 قبل ليلة على ليكرز.
وحصّل كارل أنتوني تاونز ثماني نقاط فقط، وهي أول مباراة له يسجّل فيها أقل من عشر نقاط منذ العام 2018، وجاءت غداة تسجيله 29 نقطة ضد ليكرز.
وقال لو عن السيطرة على تاونز في المباراة “واجهناه على الأطراف. حاولنا تغيير كل شيء حتى لا يتمكن من التسديد، أردنا إبطاءه”.
وفي سولت ليك سيتي، عاد ميامي هيت إلى سكة الانتصارات بعد ثلاث هزائم متتالية، بفوزه على يوتا جاز 111-105.
وقاد تايلر هيرو ميامي هيت مع 27 نقطة وثماني متابعات أمام حشد من 18300 مشجع في “فيفينت أرينا”.
وسجل دانكن روبنسون 22 نقطة وأضاف نصف دزينة من الثلاثيات، فيما أنهى كايل لوري المباراة مع 21 نقطة لمصلحة هيت.
وقال لوري “كنا مستعدين جسدياً وذهنياً لخوض هذه المباراة. لقد خسرنا ثلاث مباريات خارج أرضنا، أتيحت لنا فرصة الفوز في اثنتين منها. كان علينا فقط مواصلة البناء واليوم كان لبنة جيدة بالنسبة لنا”.
سجّل الكرواتي بويان بوغدانوفيتش 19 نقطة من أصل 26 في الربع الأخير ليكون أعلى مسجّل لجاز الذي مني بخسارته الرابعة في آخر خمس مباريات.
وهذا هو الفوز الثاني لميامي في اللقاءين اللذين خاضهما ضد جاز في الموسم الحالي، إذ كان حسم المواجهة الأولى لصالحه 118-115 في السادس من تشرين الثاني (نوفمبر) في فلوريدا، وقال لاعب جاز دونوفان ميتشل “لن أقول إننا كنا نشعر بالذعر هنا، لكنني أعتقد أنه أمر مزعج”.
وأضاف “أعتقد أن هذه ستكون الكلمة التي أستخدمها. إنه أمر مزعج لأننا نعرف بعضنا البعض، ونعرف ما نفعله. هي مسألة وقت كي نذهب إلى هناك ونفوز”.
وبالتالي، تقدّم ميامي في الربع الأول 23-7 بفضل بعض التسديدات الثلاثية القوية من روبنسون وبام أديبايو.
وحمل جوردان كلاركسون مسؤولية تقليص الفارق لجاز، مسجلاً 11 نقطة متتالية في 76 ثانية فقط، ليصبح الفارق ثلاث نقاط فقك 27-24.
لكن ميامي تقدم بتحو 27 نقطة في الشوط الثاني، قبل أن ينتفض جاز متأخراً ليقارب النتيجة 109-105 مع بقاء 14 ثانية فقط في الربع الرابع.
لكن بعد أربع ثوان، سجّل هيرو رميتين حرتين أخريين ليضمن فوزاً ساحقاً على هيت.
وفي مباراة أخرى، سجل داريوس غارلاند 22 نقطة وأحرز رميتين حرتين قبل تسع ثوانٍ من نهاية المباراة، ليقلب الطاولة ويعود كليفلاند كافالييرز من بعيد ويفوز 91-89 على بوسطن سيلتيكس.
وفي مواجهات ثانية، خسر تورونتو رابتورز مباراته الرابعة في آخر خمس مواجهات بسقوطه أمام ديترويت بيستونز 121 – 127، كما تواصلت معاناة فيلادلفيا سفنتي سيكسرز بخسارته الرابعة توالياً وهذه المرة أمام إنديانا بايسرز 118-113.-(أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock