أفكار ومواقف

تبريرات غير واقعية بشأن رفض الحجاب

تراهن لاعبات الكرة اللواتي يرتدين الحجاب، على قدرة سمو الأمير علي بن الحسين – نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، في مواصلة جهوده الماراثونية، لاقناع المجلس الدولي لكرة القدم في اجتماعه الاستثنائي المقبل، بضرورة السماح للاعبات بارتداء الحجاب في المباريات.
ورغم ان سمو الأمير علي وخلال تصريحات صحفية اعقبت اجتماع فيفا اول من أمس، ابدى انزعاجه وصدمته من التقارير الطبية التي اوردها البلجيكي ميشيل دوج رئيس اللجنة الطبية التابعة للفيفا، والتي اشارت إلى ضرورة مواصلة منع الحجاب في الملاعب بداعي المحافظة على سلامة اللاعبات، الا ان الامل ما يزال مستمرا بشأن امكانية تغيير القرار.
سموه كان منطقيا في تبرير غضبه من التقارير الطبية غير الصحيحة، ذلك ان تلك التقارير ستتسبب في حرمان الكثير من اللاعبات المسلمات اللواتي يرتدين الحجاب، من ممارسة حقهن الطبيعي في توسيع رقعة اللعبة في القارة الصفراء وفي معظم الدول الاسلامية.
ويبدو أن قضية الحجاب تأخذ بعدا دينيا وثقافيا عند بعض مسؤولي الفيفا، تحت ذريعة الحفاظ على سلامة اللاعبات، والا كيف يمكن تفسير رفض الفيفا لمقترح طبي آخر يقضي بزيادة عدد البدلاء في المباراة الواحدة إلى أربعة لاعبين بدلا من ثلاثة كما هو متبع حاليا، كما لا بد من التأكيد ان حالات الموت او الاصابة التي حدثت في الملاعب كان سببها الاول اختلال عضلات ووظائف القلب، ربما نتيجة تناول عقارير ومنشطات او خلل في جسم اللاعب، ولم يحدث مطلقا ان لاعبة ترتدي حجابا في أي لعبة كانت، تعرضت للاصابة او الموت بسبب الحجاب.
يجدر بمسؤولي فيفا ان ينظروا إلى قضية الحجاب بمزيد من الجدية والمنطق، اذا كانوا يرغبون في توسيع رقعة الكرة النسوية، وعدم النظر إلى الحجاب كرمز ديني فقط، على اعتبار ان من يرتدين الحجاب هن لاعبات مسلمات فقط، وهذا مخالف لنظام الاتحاد الدولي لكرة القدم وقوانينه، حسب ما كان يبرر عندما كانت تطرح قضية الحجاب.
ربما يستطيع سمو الأمير علي ان يقنع الاتحاد الدولي وخبراءه قبل عقد الاجتماع الاستثنائي للمجلس الدولي، شريطة ان تتوفر لدى مسؤولي الفيفا القناعة الكاملة بحجاب اللاعبات، وعدم التستر خلف تقارير طبية اقل ما يمكن ان توصف به أنها غير واقعية.

[email protected]

تعليق واحد

  1. بديل الحجاب للرياضيات
    ما فائدة الحجاب .فائدته الا يبين شعر المراة ..فعندما تستحم المرأة كل صباح قبل ذهابها الى عملها فأنها تضع على شعرها طاقية مثل اللواتي يستعملهن السابحات تغطي كل شعرها ..فلماذا لا تعتمد الفيفا هذا الغطاء العادي جدا ، ولا يكشف الشعر بدلا من الحجاب الذي لو تم تصادم بين اللاعبات يؤثر عليهن

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock