إربدالسلايدر الرئيسيمحافظات

تجار إربد ينتفضون ضد “الأوتوبارك”: إضراب واعتصام الاثنين المقبل

أحمد التميمي
إربد- أعلن عدد من أصحاب المحال التجارية في إربد عن إضراب سلمي أمام مبنى محافظة إربد الاثنين المقبل، بالتزامن مع إغلاق للمحال التجارية من التاسعة صباحا حتى الواحدة ظهرا، للمطالبة بإلغاء مشروع “الأوتوبارك” في الشوارع المتضررة والذي يصفونه بـ”الجباية”.
وحسب عضو غرفة تجارة إربد، محمد صبيح العفوري، فإن مشروع “الأتوريارك” تسبب بإغلاق عشرات من المحال التجارية في إربد، إضافة إلى تسريح عشرات الموظفين جراء احجام المواطنين عن الاصطفاف امام المحال التجارية تفاديا لمخالفات قد يتعرضوا لها في حال لم يقوموا بالاشتراك بالخدمة.
واشار العفوري الى ان المشروع تسبب بحالة ركود غير طبيعية في شوارع اربد، حيث تراجعت نسبة المبيعات الى اكثر من 40%، مؤكدا ان المشروع انعكس سلبا على اصحاب المحال التجارية وتسبب باغلاق المحال التجارية والاستغناء عن الموظفين.
وحسب العفوري، حاولت غرفة التجارة اكثر من مرة مخاطبة الجهات المعنية لاعادة النظر في بعض الشوارع التي شملها مشروع الاتوربارك، الا ان تلك المخاطبات لم تجد اذانا صاغية، مما دفع بالتجار الى الاعلان عن اغلاق المحال التجارية والاعتصام امام مبنى المحافظة.
وقال العفوري ان العديد من الشكاوى وردت للغرفة التجارية حول سلوكيات موظفي الاتوبارك، حيث يتذرع الموظف بفرض غرامة مالية على المركبة في حال لم تقم بشراء البطاقة، مما يجبر المواطن على شرائها ليتفاجا بنفاذ البطاقة دون ان يستخدمها مرة اخرى.
واشار الى ان العديد من الموظفين اضطروا الى استئجار مواقف خاصة على نفقتهم مخصصه لزبائن المحل تفاديا للمخالفة، مما كبدهم خسائر مالية اضافية، مؤكدا ان العديد من المواطنين اضطروا للذهاب للتسوق من المولات لما توفرها تلك المولات من مواقف مجانية لزبائنها.
واكد العفوري ان الهدف من المشروع ببدايته تخفيف ازمات المرور في الشوراع  والحد من الاصطفاف العشوائي، الا ان المشروع بدا يمتد الى شوارع لا تشهد اي اختناقات مرورية، مما اصبح الهدف من المشروع جباية اكثر ما هو لتنيظم السير في شوراع المدينة.
وحددت البلدیة المرحلة الاولى من المشروع بشارع الجامعة لغایة اشارة النسیم وشارع الحصن بدءا من دوار القبة وصولا لاشارة الھاشمي وشارع السینما وشارع الھاشمي وشارع بغداد وصولا إلى دوار القیروان اضافة لعدة شوارع بوسط البلد.
واشار العفوري الى انه لا يسمح بايقاف المركبة لمدة 5 دقائق في الشوراع المشمولة في الاتوباراك وهو مخالف لما تم الاتفاق عليه في وقت سابق ان يمح بالتحميل والتنزيل وقضاء الحاجة لمدة 15 دقيقة، داعيا الى اعادة النظر بالشوراع التي شملها المشروع تحسبا لاغلاقات جديدة في ظل ضعف الحركة الشرائية للمواطنين.

من جانبه، قال رئيس غرفة تجارة اربد محمد الشوحة ان اجتماعا سيعقد الاحد المقبل سيضم الجهات المعنية لتدارس المشاكل التي تواجه التجار من مشروع الاتوبارك، مشيرا الى ان التهديد بالاعتصام واغلاق المحال التجارية  اخر خطوة في حال لم يتم التواصل لاي حل خلال الاسابيع المقبلة.
واكد الشوحة ان الغرفة لم تعلن اي اعتصام يوم الاثنين المقبل، مشيرا الى ان الغرفة تدرس اي خيار في حال لم يتم تنفيذ مطالب التجار، داعيا الجهات المعنية الى ضرورة اعادة النظر بالمشروع نظرا لضعف الحركة التجارية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock