أخبار محلية

تحويل 169 مليون دولار من القرض الياباني مرهون بإصلاحات محددة

سماح بيبرس

عمان– قال المستشار الاقتصادي في وكالة اليابان للتعاون الدولي (جايكا) رباح الشنطي إن “تحويل الدفعة الثانية من القرض الذي تم الاتفاق على تقديمه للأردن من اليابان العام الماضي بقيمة 30 بليون ين ياباني (حوالي 254 مليون دولار) مرهون بإجراء الحكومة إصلاحات محددة في مجال سوق المال الثانوي وبيئة الاعمال”.
وبحسب الشنطي؛ فإنّ الدفعة الأولى من القرض والبالغة 10 بلايين ين ياباني ؛85 مليون دولار؛  تم تحويلها فعلياً خلال بضعة أيام من توقيع اتفاقية القرض في كانون الأول (ديسمبر) 2016.
أما الدفعة الثانية وقيمتها 20 بليون ين ياباني (حوالي 169 مليون دولار) فهي ؛وفق الشنطي؛ “مرتبطة بإجراء الحكومة لاصلاحات محددة في مجال سوق المال الثانوي وبيئة الأعمال”، ولم يحدد الشنطي وقت تحويل الدفعة الثانية ليكتفي بربطها بالاصلاحات فقط.
على أنه من المعروف أنّ السنة المالية لليابان تنتهي نهاية آذار(مارس) من كل عام.
وكانت الحكومة نهاية العام الماضي أعلنت أنها ستوجه قيمة القرض كدعم مباشر للموازنة العامة وذلك لتعزيز الوضع المالي والمساهمة في تغطية الفجوة التمويلية للعام 2016-2017 ، بهدف التخفيف من التحديات المالية التي تواجهها المملكة.
وتم توقيع القرض الموجه لدعم الموازنة وسياسات التنمية تحت اسم “دعم سياسات التنمية لاصلاحات القطاع المالي، بيئة الأعمال والخدمات العامة” بفترة تسديد 30 عام، وفترة سماح 10 سنين”.
ويشار هنا الى أن اليابان كانت قد أعلنت في تشرين الأول (أكتوبر) العام الماضي بتقديم القرض وذلك بعد زيارة الملك عبدالله الثاني الى طوكيو.
وفي 2015 حصل الأردن على قرض ميسر من اليابان بحجم 196 مليون دولار لدعم الموازنة إذ قدم بفترة سداد 25 عاما من ضمنها 7 سنوات فترة سماح وبفائدة سنوية تبلغ 1.7 %. وكان الاتفاق بين الحكومتين يقضي بتحويل القرض إلى الخزينة على دفعتين، وذلك بعد أن تحقق الحكومة الإصلاحات المطلوبة كشروط لتقديم القرض.
كما سبق أن قدمت اليابان خلال السنة المالية 2014-2015 والتي انتهت في 13 آذار (مارس) الماضي؛ منحتين الأولى بقيمة 20 مليون دولار، للمساهمة في تنفيذ مشروع إعادة تأهيل وتوسيع شبكات المياه في محافظة البلقاء، والثانية بقيمة 1.75 مليون دولار لشراء معدات وتجهيزات لرفع كفاءة دائرة الارصاد الجوية.
من جهة أخرى أعلنت السفارة اليابانية في بيان صادر بالأمس أنّ ” الحكومة اليابانية قررت تقديم  حزمة مساعدات جديدة التي تبلغ قيمتها ما يقارب 29 مليون دولار، من الموازنة التكميلية للعام 2016، من أجل مساعدة المملكة التي تواجه اضطرابات إقليمية وتدفق عدد كبير من اللاجئين إلى البلاد”.
وقال البيان “من خلال هذه الحزمة الجديدة من المساعدات، سيتم توفير المنح أساسا للمنظمات الدولية لتنفيذ المشاريع التي تهدف إلى تقديم المساعدات الإنسانية للاجئين السوريين، وأيضا المساعدات للمجتمعات المضيفة التي قد تأثرت من تدفق اللاجئيين، وكذلك المساعدت لمنع الفكر التطرفي والإرهاب”.
وأكد البيان أنّه وكعضو في المجتمع الدولي، فإن اليابان ستواصل تقديم دعمها الثابت للأردن الذي هو الركن الأساسي للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1830.30 0.43%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock