المفرق

تشغيل مصنع للخياطة خلال أيام في المفرق

حسين الزيود

المفرق – أكد رئيس بلدية السرحان المهندس خلف السرحان أمس، بدء تشغيل مصنع جديد للخياطة خلال الأيام المقبلة، والذي بلغت كلفته 225 ألف دينار، بالتعاون بين البلدة والوكالة الاسبانية للتعاون الدولي والوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ، ويهدف الى تشغيل 200 سيدة في منطقة رباع السرحان.
وبين السرحان، أن مثل هذه المشروعات مهمة لغايات تحسين واقع الأسر الاقتصادي، وإحداث التنمية الاقتصادية ومحاربة الفقر والبطالة في القضاء، الذي يشهد ارتفاع نسبة البطالة إلى أكثر من 40 % بين أبناء المنطقة، في ظل انعدام تواجد المشاريع الاستثمارية ومزاحمة العمالة الوافدة لأبناء القضاء على فرص العمل المحدودة.
واشار إلى أن الفرصة متاحة أمام المستثمرين في المصنع، وبما يمكن من تطوير هذا المصنع مستقبلا والتوسع في استقطاب الأيدي العاملة، منوها أن البلدية ساهمت بمساعدة الجهة المستثمرة بإعفائها من دفع الأجرة إلى البلدية، وتوفير الأرض لمدة 4 أعوام، وبما يمكنها من ترتيب أوضاعها وكنوع من تشجيع الاستثمار، فيما سيتم بعد ذلك العمل على استيفاء الأجرة من خلال اتفاقية جديدة يتم إبرامها بين الطرفين، وينظم العلاقة التعاونية والتشاركية، وفقا لمقتضيات القانون والعمل الاستثماري.
وقال السرحان إن البلدية عمدت إلى التوجه إلى عقد اتفاقيات شراكة مع جهات داعمة، والذي يساهم في تحريك عجلة الاقتصاد في المنطقة وتحسين الواقع التنموي في قضاء السرحان، موضحا أن هناك مصنعين للخياطة يعملان الآن في مناطق مختلفة من القضاء ويشغلان 400 سيدة، فضلا عن الوظائف الأخرى التي تحتاجها هذه المصانع، وبالتالي تعمل السيدات المستفيدات من العمل في مصانع الخياطة على إعالة أسرهن وتحسين فرص التمكين الاقتصادي.
وأضاف أن البلدية انتهت من استبدال وتركيب لمبات الإنارة الموفرة للطاقة والبالغ عددها 3 آلاف لمبة في مختلف المناطق من خلال المشروع الذي تدعمه وزارة الإدارة المحلية، وضمن أسس وشروط خاصة، فيما سيتم أيضا تركيب قرابة 400 لمبة جديدة خلال أيام، معتبرا أن التوجه نحو الإنارة الحديثة الموفرة له جدوى اقتصادية كونه يخفف من استهلاك فاتورة إنارة الطرق بنسبة 50 % ويدفع إلى التخلص من مديونية شركة الكهرباء على البلدية، التي زادت على 260 ألف دينار الآن، إضافة إلى الحصول على إنارة صديقة للبيئة، وما يتبع ذلك من اقتصاد كلف الصيانة باعتبار أن تلك اللمبات مكفولة لمدة 7 أعوام.
وبين السرحان أن البلدية تعتزم تنفيذ مشروع للطاقة الشمسية بكلفة مالية تصل إلى قرابة مليون دينار، لافتا إلى أن المشروع قيد الدراسة، فيما يتم البحث عن جهة ممولة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock