آخر الأخبار حياتناحياتنا

تشكيليون يتضامنون مع الحق الفلسطيني برسوماتهم

الدوحة– منذ بداية أزمة حي الشيخ جراح، حاول كثيرون من مختلف مناطق العالم تقديم تعازيهم بطرق خاصة وبما يبرع فيه كل واحد منهم، وتوجه عدد من الفنانين والرسامين إلى مواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن تضامنهم برسومات تعبيرية إعلانا عن وقوفهم مع الشعب الفلسطيني، وشارك الآلاف من الأشخاص تلك الأعمال عبر مواقع التواصل.
لن تنقذ اللوحات الأطفال من القنابل ولن تحمي الفلسطينيين من الرصاص، ولن تمنحهم منازل جديدة، لكن ستقدم التعازي وتزيد الوعي الجماعي بالقضية وتعيش لما بعد انتهاء الأزمة لتروي للناس والأجيال الجديدة ما عاناه الفلسطينيون ومن بينهم أهالي حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية المحتلة.
حنين نزال
نشرت الفلسطينية حنين نزال حتى الآن أكثر من 10 رسومات عن فلسطين وحي الشيخ جراح، وكأغلب الفنانين استعانت بجملة “لن نرحل” التي انتشرت خلال الأيام الماضية على حوائط الحي، كما أعادت رسم إحدى صور الشباب المقاوم في هذا الحي المقاوم للاحتلال حيث وقف في وجه أفراد الجيش الإسرائيلي بقوة وتحد.
وكتبت حنين “هذه الأرض لن تتسع لهويتين إما نحن، أو نحن” وتنوعت الرسومات بين الكلمات الحماسية ورسم الأشخاص المقاومين باستخدام اللون الأبيض على خلفية سوداء فقط مع الأحمر الذي يرمز للحرب والغضب والدماء.
نور فليحان
قدمت اللبنانية نور فليحان لوحة بألوان علم فلسطين، رسمت بها امرأه تبكي وترتدي الأخضر وتحمل ورقة كتب عليها “لن نرحل” مع خلفية المسجد الأقصى، ويدين مرفوعتين إلى السماء، وقدمت الفنانة أيضا العديد من الرسومات واللوحات التعبيرية في العديد من الأحداث منها الثورة اللبنانية والأحداث المختلفة لقضايا المرأة والعنصرية.
أستديو ورشة
ومن الأردن، قدم المصممان مثنى حسين وهادي علاء الدين، اللذان يعملان معا في أستوديو التصميم الأردني “ورشة” تصميما بسيطا لفلسطين مع وسم “#save sheikh jarrah” (أنقذوا حي الشيخ جراح). وانتشر التصميم على نطاق واسع وحصل على أكثر من 75 ألف إعجاب على تطبيق “إنستغرام” (Instagram) وأعاد نشره العديد من المتابعين بمن فيهم بعض المشاهير مثل دوا ليبا وأنور حديد. كما كتبا نصا بسيطا معبرا مع المنشور به تعريف بعائلة الكرد.-(الجزيرة نت)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock