صحة وأسرةكورونا

تصريح مهم من الصحة العالمية بشأن متحور أوميكرون

أكدت منظمة الصحة العالمية، أنها لم تتلقَّ معلومات عن أي وفيات متأثرة بالإصابة بالمتحور الأفريقي من فيروس كورونا “أوميكرون”، حتى اليوم السبت، بالرغم من إعلان العديد من الدول مؤخرا عن ظهور حالات عدوى محلية بالمتحور.

وأضافت المنظمة، أن خصائص المتحور الجديد لفيروس كورونا “أوميكرون” ما زالت غير معروفة حتى الآن، رغم تزايد انتشاره.

وأكد المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أن عدم كفاية تغطية اللقاح ضد فيروس كورونا ومحدودية عدد الفحوص، لا سيما في أفريقيا، يشكلان “وصفة مثالية لتكاثر المتحورات وتزايدها”، مشددا على أن نهاية الجائحة “مسألة خيار”.

من جانبه، قال المتحدث الرسمي باسم المنظمة، كريستيان ليندماير، خلال مؤتمر صحفي دوري في جنيف أمس الجمعة، إنه لم يطلع على أي معلومات تفيد بحدوث وفيات مرتبطة بـ”أوميكرون”.

وقال المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها، إن بلدان الاتحاد الأوروبي سجلت نحو 109 إصابات بأوميكرون حتى منتصف اليوم، مضيفا أن إسبانيا رصدت أول إصابة محلية بالمتحور لدى رجل يبلغ 62 عاماً لم يغادر البلاد.

وأعلنت الولايات المتحدة رصد 10 إصابات، من بينها اثنتان محليتان تعودان إلى شخصين لم يسافرا خارج البلاد، كما سجلت أستراليا، ثلاث إصابات بالمتحور في العاصمة سيدني، رغم الحظر المفروض على دخول الأجانب والقيود المفروضة على الرحلات الجوية من أفريقيا الجنوبية.

كما أعلنت المنظمة عن تسجيل تونس والمكسيك إصابات بالمتحور في الفترة ذاتها.

بدوره، قال رئيس الاتحاد الدولي للصليب الأحمر، فرانشيسكو روكا، إن ظهور المتحوّر أوميكرون هو دليل حاسم على خطر عدم المساواة في اللقاحات”، مذكراً بخطر “ظهور متحورات جديدة في الأماكن حيث معدل التطعيم منخفض جداً”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock