حياتنامنوعات

تعليقات سلبية تجنب قولها عندما تغضب

ترجمة: سارة زايد- بمجرد أن تقول شيئاً ما، لا يمكنك استعادته أو جعل الآخر يتغاضى عن سماعه.

وحتى مع الاعتذار، لا يمكنك إصلاح ما تسببته من تدميرٍ لتلك العلاقة، إذ سيتساءل الطرف الآخر دائماً عما إذا كان هناك بعض الحقيقة في ما قلته، حتى لو أكدت له عكس ذلك.

كيف تستبدل الكلمات السلبية بأفكار إيجابية؟

طرق تحميك من سلبية الآخرين

تعليقات سلبية تجنب قولها عندما تغضب:

أنا أكرهك

غالباً ما يتم قول هذه العبارة -بدافع الغضب- للأشخاص الذين نحبهم.

سيكون ذلك جارحاً عندما تنطق هذه الكلمات لشخص يحبك ويهتم لأمرك، إذ من المستحيل التراجع عن قول إنك تكره شخصاً ما، وقد لا ينسى أبداً ما قلته.

أتمنى ألا تكون جزءً من حياتي

كل شخص يأتي إلى حياتك يحدث فرقاً فيها بطريقة ما، قد تتعلم منه ويوجهك نحو الصواب لتصبح شخصاً أفضل وأكثر عقلانية.

لذا حتى عندما تغضب، لا تخبر أحداً أنك تتمنى ألا يكون في حياتك، إذ سيشير ذلك إلى أن ذكرياتك معه وما مررتم به من أوقات سعيدة لا تهمك أيضاً، فلا تتلفظ بهذه الكلمات السلبية التي لا يمكنك التراجع عنها.

أنت تفعل هذا دائماً

هذه العبارة تعمم بشكل مفرط سلوك الشخص الآخر، وكأنه دائماً على خطأ.

من خلال التعميم المفرط لأخطائه، فإنك تجعله يشعر بالسوء تجاه نفسه.

بالإضافة إلى ذلك، سيعتقد أنه لن يرقى أبداً إلى مستوى توقعاتك.

لا أعتقد أن شغفك يستحق العناء

إخبار شخص ما بأن الأشياء التي يتحمس لها لا تستحق العناء هو أمر مؤلم ومهين.

لذا دعه يشعر بذلك حتى لو لم تفهمه، ولا تحول غضبك إلى هجوم عاطفي على أهداف وأحلام ورؤى الشخص الآخر.

لا أريد أن أراك مرة أخرى

القول بأنك لا تريد أبداً رؤية شخص ما مرةً أخرى أمر مؤلم للغاية.

حتى لو اعتذرت لاحقاً، فسوف يتساءل دائماً عما إذا كنت تفضل عدم تواجده معك.

وبالمثل، سيشعر الشخص بالقلق دائماً خشية أن تتلفظ بتعليقات جارحة في المستقبل.

انسى أمر ما حصل

إن إخبار شخص ما بنسيان المشكلة أو المحادثة التي حصلت ليس أمراً صحياً، لأنه يخفي مشاعر حقيقية يتوجب البوح بها.

حينها سيؤدي ذلك إلى مزيد من القلق والتوتر لدى الشخص الآخر.

بدلاً من ذلك، حاول شرح موقفك، وإذا كنت لا تستطيع التعبير عنه دون قول أشياء مؤذية، فاطلب بعض الوقت لتهدأ.

لا أصدق كم أنت غبي

إخبار شخص ما بأنه غبي سيزعزع احترامه لذاته ويجعله يشكك بقدراته.

عندما تشعر أنك قد تدعو شخصاً ما بالغباء، ذكر نفسك أن الأخطاء تحدث، فالجميع خطاؤون ولا يجعلهم ذلك أغبياء أو غير أكفاء.

لقد قدمت لك الكثير، أنت مدين لي

عندما تقدم خيراً للآخرين، يجب ألا تتوقع أي شيء في المقابل، فاصنع معروفاً أو اعرض مساعدتك دون حملها ضد الشخص الآخر.

باستخدام هذا التعليق ستجعل الطرف الآخر يشعر أنه لا ينبغي عليه أبداً قبول المساعدة.

تذكر دائماً تجنب قول هذه العبارة، فلا أحد يدين لك بأي شيء.

لا يهمني ما تريد قوله

عندما تستخدم هذا التعليق السلبي، ستشعر الشخص الآخر بأنك لا تقدر علاقتك به أو رأيه أو مكانه في حياتك. حتى عندما تكون غاضباً، تجنب جعل الناس يشعرون بأنهم لا يهمونك.

إخبار شخص ما بأنك لا تهتم به يجعله يشعر بالوحدة، وكأنه غير مرئي بالنسبة لك، هنا يمكن أن يحدث صدع لا يمكن إصلاحه في علاقتك.

أنا أكره الناس في حياتك

عندما تقول إنك تكره عائلة أو أصدقاء شخص ما، فإن ذلك يتحول إلى هجوم شخصي شديد.

كثير من الناس يأخذون التعليقات السلبية عن أحبائهم بجدية أكبر من التعليقات السلبية عن أنفسهم، لذا تجنب إثارة المشاكل مع الأشخاص الذين يهتمون لأمرك عندما تكون غاضباً.

باختصار، عندما تشعر بالغضب قد ترغب في قول شيء لإيذاء الشخص الآخر. لكن تذكر أن القيام بذلك لن يؤدي إلا إلى تفاقم الموقف وتسبب جرح عاطفي عميق سيجعلك تندم كثيراً على ما قلته.

المصدر: Power of positivity

اقرأ المزيد:

منها وصف الطفل بعبارات سلبية.. أخطاء تربوية ينبغي تجنبها!

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock