آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

تفاصيل جديدة عن جريمة السلط

موفق كمال – أوقف مدعي عام الجنايات الكبرى متهما بقتل أحد أبنائه وإصابة آخر إضافة إلى إصابة ابنته بعيار ناري بالخطأ لمدة أسبوعين، على ذمة التحقيق في إطار تهمة القتل العمد .

وكان المتهم أثناء إطلق النار على ولديه داخل منزله في مدينة السلط فجر اليوم .

وعللت دوافع الجريمة، بعد أن استنفذ الأب كل السبل لمنعهم من تعاطي المخدرات، بعد أن أصبح وجودهم داخل المنزل يشكل خطراً على حياة والدتهم وشقيقاتهم.

وبينت مصادر مقربة من التحقيق أن الأب لديه 3 أبناء جميعهم مدمنون على تعاطي المخدرات، واحدهم كان قد فقد عقله وحاليا يعالج في مستشفى الفحيص للمصحة النفسية .

واثنين كانا قد هددا والدتهما بأداة حادة وسكبا عليها ماء نار ، ولا تزال قيد العلاج.

وبينت المصادر أن المتهم قام بتسليم أولاده لإدارة مكافحة المخدرات بسبب تعاطيهم للمواد المخدرة، ولكن سرعان ما يتم الإفراج عنهم من قبل القضاء، ليعودوا بأعمال العنف بحق أفراد الأسرة من أجل البحث عن المال لشراء حبوب مخدرة.
وحسب اعترافات المتهم.

وأضاف المتهم انه قبل اسبوع توجه إلى قسم مكافحة المخدرات في مدينة السلط وتقدم بشكوى ضد أبنائه، من أجل أن يجد حلا لهما ، بعد أن أبلغ الشرطة أنهما أصبحا يشكلان خطرا على باقي أفراد الأسرة، خاصة بعد الاعتداء على والدتهما.

وبين انه بعد القبض عليهما من قبل الشرطة أفرج عنهما بعد يومين، حيث أجريا اتصالا مع والدهما وبدأ يهددانه.

وبين المتهم انه بعد عودته من صلاة  الفجر اليوم، شاهد أبنائه وبحوزتهم سكينا ويتعاطان المخدرات، حيث توجه إلى المنزل وبعدها حضر أبنائه وكانا بحالة يرثى لها . وأثار الرعب لدى شقيقاتها، فيما أحضر الأب سلاحه وأطلق النار عليهم ما أدى إلى مقتل أحدهما وإصابة الآخر وحالته الصحية جسيمة، كما أصيبت ابنته عندما اختبأ خلفها شقيقها، وحالتها الصحية سيئة.

اقرأ أيضاً: 

وفاة فتاة متأثرة بإصابتها في “جريمة يرقا”

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock