آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

تقرير رسمي: تجريف 1600 دونم في محمية فيفا واقتلاع 40 ألف شجرة (صور وفيديو)

فرح عطيات

عمان ـ كشف تقرير رسمي عن تجريف نحو 1600 دونم في محمية فيفا، الواقعة في الجزء الجنوبي الغربي من المملكة، وإقتلاع نحو 40 الف شجرة، ما أثار حفيظة نشطاء بيئيون والجمعية الملكية لحماية الطبيعة، باعتبار أنها “تشكل خرقا للاتفاقيات الدولية لحماية التنوع الحيوي، والتغير المناخي”، التي وقع الأردن عليها سابقا.

ووفق التقرير، الذي أعدته فرق من وزارة الزراعة والجمعية الملكية لحماية الطبيعة، عقب زيارة ميدانية أجرتها اليوم لمحمية فيفا، تبين أنه” تم تجريف مساحة واسعة جدا داخل محمية فيفا وبشكل طولي وفي اهم المناطق بيئيا واكثرها كثافة للغابات والموائل”.

وما زال، وفق التقرير الذي حصلت “الغد” على نسخة منه، العمل “جار في تجريف المنطقة، وبشكل يدمر المحمية بموائلها بشكل كامل، وينهي الاهمية البيئية لها، ودون اي تنسيق مع ادارة المحمية والجمعية”.

وبحسب نتائجه فإن “المنطقة التي يتم تجريفها حاليا هي نفس المنطقة المطلوبة للتوسع من قبل شركة البوتاس العربية، ونفس المنطقة المغلقة للغايات الامنية.”

و”قامت قيادة المنطقة بإخراج بعض الاليات التي تعمل على التجريف في المنطقة، وامام موظفي ومدير المحمية،  وقد خاطبت فيه الجمعية الملكية لحماية الطبيعة سلطة وادي الاردن آملة عدم الموافقة نهائيا على طلب شركة البوتاس”.

ووفق كتاب لسلطة وادي الاردن، وجه الى الجمعية الملكية لحماية الطبيعة بتاريخ 23 كانون الأول (ديسمبر) الماضي، وحصلت “الغد” على نسخة منه، فإن شركة البوتاس العربية طالبت بضم مناطق التوسع الجنوبي الى تلك الخاصة بامتيازها وحسب الاحداثيات التي أرسلتها سابقا للسلطة.

وتبين، وبحسب ما جاء في الكتاب ذاته، أن موقع الإحداثيات المطلوب و”الجزء الأكبر من موقع التوسع المطلوب يقع ضمن حدود محمية فيفا”، في وقت طلبت فيه السلطة من “الجمعية الإيعاز لمن يلزم لبيان الرأي.

[email protected]






الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock