آخر الأخبارالغد الاردني

تقرير يدعو لتعزيز النظم الوظيفية لموارد المياه غير التقليدية

إيمان الفارس

عمان – فيما تتضاءل الحلول لمواجهة ندرة المياه في المناطق الجافة، أكد تقرير دولي متخصص ضرورة تحديد وتعزيز النظم الوظيفية لموارد المياه غير التقليدية التي تكون مجدية بيئيا وقابلة للحياة اقتصاديا.
ودعا التقرير المعنون بـ “خمس تقنيات غير عادية لحصاد المياه في المناطق الجافة”، الى دعم تحقيق التنمية المستدامة المتعلقة بالمياه ضمن خطة التنمية المستدامة للعام 2030 وما بعدها، داعيا الدول التي تعاني من ندرة المياه، الى “إجراء تغيير جوهري في التخطيط والإدارة، عبر الاستغلال الإبداعي لموارد المياه غير التقليدية”.
ونصح التقرير، بـ “اصطياد الضباب، واستمطار السحب، وتقليل التبخر، وتحلية مياه البحر، واستثمار مياه الجليد من إحدى القمم القطبية”، مشيرا الى إمكانية تجميع الضباب باستخدام شبكة عمودية تعترض تيار قطيرات المياه، حيث ينظر للمياه الموجودة في الضباب بشكل متزايد على أنها مصدر لمياه الشرب في المناطق الجافة سيما وأن الضباب يكون كثيفا ويحدث بانتظام.
وبخصوص استمطار السحب، أشار التقرير الى أنه يساهم بزيادة هطل الأمطار بنسبة تصل إلى 20 % من المعيار السنوي اعتمادا على الموارد والأنواع السحابية المتاحة ومحتوى المياه السحابية ودرجة الحرارة الأساسية.
وبين أنه بسبب تلقي المناطق الجافة كميات قليلة من الأمطار، فإن تجميع مياه الأمطار من المستجمعات الصغيرة يساهم بالتقاط مياه الأمطار على الأرض، حيث يمكن أن تتبخر.
وتوقع التقرير أن تعتمد المزيد من الأماكن على المياه المحلاة بسبب انخفاض تكاليفها وارتفاع تكاليف موارد المياه التقليدية، لافتا الى أن تحلية المياه توفر حوالي 10 % من إمدادات المياه البلدية للمراكز الساحلية الحضرية في جميع أنحاء العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock