الرياضةكرة القدم

توتنهام مهتم بنجم أياكس.. وليفربول يحتفظ بتشامبرلين

البريميرليغ

مدن – يفكر توتنهام في التعاقد مع أحد نجوم أياكس، وقد يستخدم ورقة لاعبه ستيفن بيرجوين بإتمام الصفقة، وفقا لما أكدته تقارير صحفية أمس الإثنين.
وذكرت صحيفة “ذا صن”، أن توتنهام مهتم بالتعاقد مع أنتوني جنايح أياكي، الذي تربطه تقارير صحفية أخرى بالانتقال إلى مانشستر يونايتد، مقابل 51 مليون جنيه استرليني.
وأضافت الصحيفة، أن مدرب توتنهام أنتونيو كونتي مهتم باللاعب البالغ من العمر 22 عامًا، رغم أنه أجرى حتى الآن 3 صفقات في فترة التعاقدات الصيفية، منذ تأمين عودة الفريق إلى دوري أبطال أوروبا.
واستمتع أنتوني بموسم ناجح مع أياكس، حيث سجل ثمانية أهداف وقدم أربع تمريرات حاسمة في الموسم الأخير مع مدرب مانشستر يونايتد الحالي إريك تين هاج.
لكن مانشستر يونايتد يملك أفضلية في السباق على ضم اللاعب البرازيلي، باعتبار تين هاج ورقة تفاوضية قوية للنادي، ويقال أيضا إن العلاقات بين مانشستر يونايتد وأياكس قوية للغاية، لا سيما بوجود إدوين فان دير سار، حارس مرمى مانشستر يونايتد السابق، كمسؤول تنفيذي في النادي الهولندي.
من ناحيته، ينوي توتنهام استثمار ورقة بيرجوين الذي أبدى أياكس اهتمامه في ضمه
وانضم اللاعب البالغ من العمر 24 عامًا إلى توتنهام في كانون الثاني (يناير) 2020، مقابل 26 مليون جنيه إسترليني، لكنه فشل في تثبيت قدميه بالدوري الإنجليزي الممتاز.
وفي موسمين ونصف، لعب بيرجوين 83 مباراة مع توتنهام وسجل ثمانية أهداف، على الرغم من أنه تم استخدامه معظم الوقت كلاعب بديل.
تسمم غذائي يفسد تطلعات مانشستر يونايتد
كشفت تقارير صحفية أمس، عن السبب وراء عدم تمكن مانشستر يونايتد من التعاقد مع مهاجم ليفربول الجديد داروين نونيز.
وحطم ليفربول رقمه القياسي في الانتقالات، من خلال التعاقد مع مهاجم أوروجواي، مقابل 85 مليون جنيه إسترليني من بنفيكا الأسبوع الماضي، حيث جذب اللاعب اهتمام أتليتكو ​​مدريد ومانشستر يونايتد أيضا بعد تسجيله 34 هدفاً في الموسم الماضي.
ووفقًا لموقع “ذا أثليتيك”، كان من المقرر أن يلتقي يونايتد برئيس بنفيكا روي كوستا في نيسان (أبريل) لمناقشة صفقة محتملة. ومع ذلك، تم إلغاء الاجتماع بعد إصابة كوستا وعائلته بتسمم غذائي أثناء الاحتفال بعيد ميلاده.
ويزعم التقرير أن ليفربول قاد السباق للحصول على توقيع نونيز منذ تلك اللحظة، ملمحا إلى أن يونايتد ربما شعر بالازدراء من تأجيل الاجتماع.
وسجل اللاعب البالغ من العمر 22 عاما، أهدافا في أرضه وخارج ملعبه أمام ليفربول في مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، الأمر الذي كان جعل مدرب الريدز يورجن كلوب أكثر حماسًا للتعاقد معه.
يونايتد ليس النادي الوحيد في الدوري الإنجليزي الممتاز الذي فشل في الحصول على توقيع نونيز، حيث أضاف موقع “ذا أثليتيك”، أن وست هام كان على وشك الموافقة على صفقة بقيمة 45 مليون جنيه إسترليني في كانون الثاني (يناير)
لاعب أرسنال هدف مفاجئ لسيتي
يتطلع مانشستر سيتي، لإجراء صفقة مفاجئة، من أجل تعويض النقض الموجود في صفوفه بمركز الظهير الأيسر.
وذكرت صحيفة “ديلي ميل”، أن اسم كيران تيرني ظهير أرسنال، ظهر كهدف مفاجئ لمانشستر سيتي.
وأجرى سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز، محادثات مع أرسنال الراغب في الاستفادة من خدمات الثنائي جابرييل جيسوس وأوليكسندر زينتشينكو هذا الصيف.
ويتطلع مدرب أرسنال ميكيل أرتيتا، إلى إعادة النادي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بعدما اقترب من تحقيق هذا الهدف كثيرا في الموسم الماضي، وعمل أرتيتا مع كل من جيسوس وزينتشينكو خلال فترة عمله كمساعد لمدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا.
وأضافت الصحيفة، أن مانشستر سيتي راقب تيرني الذي أثار إعجابه منذ انضمام اللاعب الأسكتلندي إلى أرسنال في صفقة بقيمة 25 مليون جنيه إسترليني صيف العام 2019.
ويمضي التقرير ليوضح أن اسم تيرني “مدرجة في قائمة” الأهداف المحتملة للسيتي، ما دفع المشجعين إلى الاعتقاد بإمكانية إدراج اللاعب كجزء من صفقة مبادلة محتملة يكون زينتشينكو أو جيسوس طرفا فيها.
ليفربول يعارض بيع طريد كلوب
ذكرت تقارير صحفية أمس، أن ليفربول لا ينوي بيع أحد لاعبي خط الوسط الزائدين عن حاجته هذا الصيف.
ووفقا لما أكدته صحيفة “ميرور”، يعارض ليفربول الاستغناء عن لاعبه الإنجليزي أليكس أوكسليد تشامبرلين، بعدما أنهى نشاطه في سوق الانتقالات الصيفية الحالية، دون التعاقد مع لاعب خط وسط جديد.
وكان اللاعب البالغ من العمر 28 عامًا ، والذي من المقرر أن ينتهي عقده في نهاية الموسم المقبل، في طريقه للخروج من “أنفيلد”، في ظل عدم مشاركته بمباراة للفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز، منذ آذار (مارس).
ومع ذلك، وبعد شهر حافل من المفاوضات، اكتفى ليفربول بالتعاقد مع فابيو كارفالو وداروين نونيز وكالفين رامزي في هذه النافذة، ما دفع الجهلز الفني لاتخاذ قرار الإبقاء على تشامبرلين.
وسجل اللاعب الدولي الإنجليزي السابق ​​أقل من ست مشاركات كمعدل عام في آخر موسمين، حيثقضى معظم وقته تحت قيادة المدرب يورجن كلوب، كلاعب بديل.
وفي مسيرته مع ليفربول التي شابتها الإصابات، تمكن لاعب خط الوسط من تخطي حاجز 19 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الواحد، في مناسبتين فقط منذ انضمامه إلى الفريق العام 2017.
وإذا بقي في ليفربول، سيواصل تشامبرلين القتال من أجل مكان له في التشكيلة، مع وجود فابينيو وتياجو ألكانتارا وجوردان هندرسون ونابي كيتا وكورتيس جونز وجيمس ميلنر وهارفي إليوت.-(وكالات)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock