آخر الأخبار الرياضةالرياضةكرة السلة

تورونتو يُعادل رقمه وأتلانتا ينهي انتظار 23 عاما بـ “NBA”

لوس انجليس – عادل حامل اللقب تورونتو رابتورز أفضل رقم له على صعيد عدد النقاط خلال مباراة واحدة في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، باكتساح ضيفه واشنطن ويزاردز الجمعة، بينما حقق أتلانتا هوكس فوزا انتظره نحو 23 عاما على أرض سان انتونيو سبيرز.

وأنهى تورونتو المباراة الأولى بنتيجة 140-111، بينما تفوق أتلانتا على سان أنتونيو 121-120 في مباراة لم تحسم سوى في الثواني الأخيرة.

وفي المباراة الأولى، برز نورمان باول مع فريقه تورونتو. فعلى رغم انه لم يبدأ كأساسي وخاض نحو 30 دقيقة من أصل 48، لكنه أنهى المباراة مع 28 نقطة وخمس متابعات، بينما سجل زميله الإسباني مارك غاسول 20 نقطة وست متابعات وخمس تمريرات حاسمة، ليقودا الفريق الى تحقيق فوزه الـ27 مقابل 14 خسارة هذا الموسم.

وهي المرة الثانية يبلغ فيها الفريق الكندي عتبة 140 نقطة، وهي الأعلى له في مباراة في الدوري. والمفارقة ان تورونتو حقق هذا الرقم للمرة الأولى في مواجهة واشنطن أيضا، عندما تغلب عليه 140-138 لكن بعد شوطين إضافيين، وذلك قبل عام تقريبا (13 كانون الثاني/يناير 2019).

وثبت فريق المدينة الكندية أفضليته على فريق العاصمة الأميركية، اذ حقق فوزه السابع تواليا عليه، والـ20 في آخر 24 مواجهة مباشرة بينهما، وتراجع أداء تورونتو هذا الموسم بعد تتويجه في 2018-2019 بلقب الدوري للمرة الأولى في تاريخه، لاسيما بعد انتقال نجم الموسم الماضي كواهي لينارد الى صفوف لوس أنجليس كليبيرز. ويحتل الفريق حاليا المركز الرابع في ترتيب المنطقة الشرقية، بفارق عشر انتصارات عن المتصدر ميلووكي باكس (خاض الأخير 43 مباراة مقابل 41 لتورونتو).

وباستثناء تأخره بنقطة واحدة فقط في الربع الأول، سيطر تورونتو على مجريات مباراة الأمس، وتقدم في الربع الأخير بفارق بلغ 33 نقطة، حيث أنهى سبعة من لاعبي تورونتو المباراة مع 11 نقطة على الأقل، ليمنحوا الفريق فوزه الثاني تواليا والثالث في آخر أربع مباريات.

في المقابل، تلقى واشنطن خسارته الثالثة تواليا والرابعة في آخر خمس مباريات، وكان أفضل مسجل له تروي براون جونيور مع 22 نقطة.

وفي مدينة سان أنتونيو، حقق أتلانتا هوكس الجمعة فوزه الأول على مضيفه سبيرز منذ 15 شباط/فبراير 1997، حين تغلب عليه 109-89.

ومنذ ذلك الحين، خسر أتلانتا 21 مباراة على أرض سان أنتونيو، في سلسلة أشارت احصاءات شبكة “اي أس بي أن” الأميركية الى أنها كانت الأطول حاليا لفريق على حساب فريق ضيف في الدوري الأميركي، مشيرة الى أن أيا من لاعبي هوكس الخمسة الأساسيين، لم يكونوا قد ولدوا بعد يوم حقق فريقهم فوزه الأخير قبل أكثر من عقدين من الزمن.

لكن فوز أتلانتا في مباراة الأمس لم يكن سهلا، وجاء بفضل رمية ثلاثية من لاعبه كيفن هورتر قبل سبع ثوانٍ من النهاية، منح من خلالها فريقه التقدم 121-120، بعدما كانت النتيجة تقدم المضيف بفارق نقطتين.

وقاد تراي يونغ (21 عاما) فريقه الى تحقيق الفوز بتسجيل 31 نقطة مع تسع تمريرات وخمس متابعات، بينها أنهى هورتر المباراة مع 18 نقطة، وساهم المخضرم فينس كارتر بـ14 نقطة.

الى ذلك، واصل السلوفيني لوكا دونشيتش التألق مع فريقه دالاس مافريكس، وقاده للفوز على ضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 120-112.

وأنهى دونشيتش (20 عاما) المباراة مع 35 نقطة وثماني متابعات وسبع تمريرات حاسمة، ونجح في تسجيل ثماني رميات من خارج القوس، معادلا أفضل رقم له في هذا المجال في موسمه الثاني في الـ “ان بي ايه”.

وقاد دونشيتش فريقه سادس ترتيب المنطقة الغربية، الى تحقيق فوزه الرابع تواليا والـ27 مقابل 15 خسارة، وكان أفضل مسجل في المباراة، بينما ساهم زميله تيم هاردواي جونيور بتسجيل 29 نقطة.

في المقابل، كان داميان ليلارد أفضل مسجل لبورتلاند مع 34 نقطة أضاف إليها عشر تمريرات حاسمة، وفي بقية المباريات، فاز ممفيس غريزليز على كليفلاند كافالييرز 113 – 109، وميامي هيت على أوكلاهوما سيتي ثاندر 115-108، وانديانا بايسرز على مينيسوتا تمبروولفز 116 – 114، وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز على شيكاغو بولز 100 – 89. (أ ف ب)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock