آخر الأخبار حياتناحياتنا

توصيات للتخلص من ديونك في زمن الوباء

الغد- مع ظهور التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا، وتزايد معدلات البطالة والركود الاقتصادي، بات كثيرون يواجهون مشكلة في سداد ديونهم وإدارة شؤونهم المالية.

يقدم موقع “فينانثاس بيرسونليس” (finanzas personales) الكولومبي تقريرا فيه مجموعة من النصائح للحفاظ على الصحة المالية أثناء هذه الفترة التي اتُخذت فيها إجراءات مؤلمة لمحاصرة وباء كورونا، وذلك من خلال تسديد الديون السابقة بشكل تدريجي، دون التورط في ديون جديدة.

ويقول الموقع إن فيروس كورونا كانت له آثار وخيمة طويلة المدى وواسعة النطاق في كافة أنحاء العالم، وقد خلف مشاكل عميقة في ميزانيات العائلات والدخل الفردي، في حين تظهر البيانات أن معدلات البطالة ارتفعت بشكل كبير.

وفي هذه الأوقات التي يخيم فيها الشك والغموض على المستقبل، فإن أفضل شيء يمكن القيام به هو تقوية الوضع المالي الشخصي، والتخطيط لتحقيق الاستقرار المالي على المدى الطويل، وإن تسديد الديون تدريجيا على شكل أقساط خطوة مهمة لتحقيق هذا الهدف، إلى جانب مجموعة أخرى من القرارات والمكاسب.

تقبل حقيقة أن عليك ديونا
أول خطوة لحل هذه المشكلة المالية هي تقبل حقيقة أن لديك ديونا، واحتسابها بكل دقة وفهم تفاصيلها، هذه العملية قد تكون تجربة مزعجة وغير مريحة بالمرة، ولكنها ستساعدك على فهم وضعك المالي وإيجاد الطرق المناسبة لإدارته بشكل يخدم مستقبلك.

وأمام كل جزء من الديون التي تواجهها، يجب عليك أن تجيب على هذه الأسئلة: من الشخص الذي أنا مدين له؟ كم حجم الدين؟ كم يجب أن أسدد في كل دفعة؟ كم عدد الأقساط المستوجبة؟

في هذه الحالة من المهم جدا أن تأخذ في الحسبان العروض التي تقدمها البنوك والمؤسسات المالية لمساعدة الأشخاص المتعثرين، والتي تتضمن تأجيل الدفوعات، وتجميد نسب الفائدة، وتقديم فترات إمهال.

وفي أغلب دول العالم، فإن هذا النوع من المساعدات يتم تقديمه في إطار حزمة إجراءات حكومية قد تتواصل إلى نهاية هذا العام، إلا أن البنوك لديها سياسات مختلفة عندما يتعلق الأمر بالتفاصيل.

احسب دخلك ومصاريفك
من المهم جدا كتابة قائمة بمداخيلك الشهرية ومصاريفك، حتى تعرف المبلغ الذي يمكنك دفعه في إطار سداد الديون، إضافة إلى ذلك يمكنك مراجعة المدخرات والتخلص من كل المصاريف غير الضرورية، مثل العضوية في بعض النوادي وعمليات شراء سلع غير أساسية في الوقت الحالي.

من المهم كتابة قائمة بمداخيلك الشهرية ومصاريفك لمعرفة المبلغ الذي يمكنك دفعه في إطار سداد الديون (رويترز)
الخروج من دوامة الدين
بعد ذلك يجب وضع خطة عمل لخفض الديون، وهذه بعض الطرق المناسبة لتحقيق النجاح:

طريقة كرة الثلج: وهي إستراتيجية تقوم على وضع قائمة بالديون من الأقل قيمة إلى الأعلى قيمة، ثم البدء بتسديد الديون البسيطة أولا ثم المبالغ الكبيرة بعد ذلك، هذا الأسلوب له أثر نفسي إيجابي من خلال البدء بالخطوات السهلة والممكنة من أجل تحفيز الذات.
2. إعادة تمويل الديون: يمكنك دائما التحدث بشكل مباشر مع المؤسسات المالية التي قدمت لك قرضا لإعادة التفاوض حول آجال السداد.

3. بإمكانك أيضا التواصل مع المؤسسات المالية التي تشتري المحفظات المالية من أجل مساعدتك على تحسين شروط القرض وتغيير نسب الفائدة والآجال.

4. تجميع الدين: هي طريقة أخرى قد تكون البديل، وتتمثل في جمع كل الاستحقاقات المالية المختلفة في دين واحد، وبذلك يكون لديك قسط واحد تدفعه كل شهر لجهة معينة.

5. بعد التمكن من دفع الاستحقاقات الشهرية، يجب استغلال المال المتبقي للاستعداد لسداد الأقساط المقبلة أيضا، وذلك من خلال تجنب شراء السلع الفاخرة والمصاريف غير الضرورية.

تجنب التورط في قروض جديدة
يؤكد الموقع على ضرورة الالتزام بصرف الأموال التي نمتلكها فقط، وادخار مبلغ بسيط لحالة الطوارئ، خاصة أن العالم يعيش على وقع إجراءات الحجر الصحي مع تفشي فيروس كورونا، لذلك يجب عدم التفكير بتاتا في الحصول على قرض جديد لشراء حاجيات غير ملحة في هذه الفترة. (الجزيرة)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock