آخر الأخبار حياتناالسلايدر الرئيسيحياتناسينمافنون

تيما الشوملي تكشف عالم المراهقة ومشاكل الفتيات في” مدرسة الروابي للبنات”- صور+ فيديو

إسراء الردايدة 

عمّان– مع انطلاق عروض المسلسل الأردني  “مدرسة الروابي للبنات” اليوم  على  منصة نتفلكس للمخرجة والمؤلفة  الأردنية تيما الشوملي، نكتشف عالم المراهقات الخاص ونعيش مشاكلهن في دراما تشويقية مثيرة للمشاعر وممتعة للغاية.

عالم نسائي كامل صنع من الصفر كتب بأقلام نسائية أردنية هن: تيما الشوملي، شيرين كمال وإسلام الشوملي، في سعي لتقديم عالم المراهقة ومشاكله التي تعانيه الفتيات لا سيّما التنمر.

” ليس كل ما تراه العين هو الحقيقة”

في الإعلان الترويجي لشخصيات المسلسل كانت هذه الجملة الأكثر حضورا أمام شخصيات العمل الخمس الأساسية، وعلقت مؤلفة ” مسلسل مدرسة الروابي للبنات” ومخرجته تيما الشوملي الحديث عن هذا العالم  في مقابلة لـ”الغد” معها من خلال منصة نتفلكس “كان من المهم بالنسبة لي أن أحكي قصة هؤلاء الفتيات الصغيرات، لأنني شعرت أننا لم نرها بعمق”.

مشهد من مسلسل مدرسة الروابي للبنات- الغد
مشهد من مسلسل مدرسة الروابي للبنات- الغد

, وتضيف “هذه الفئة العمرية لديها الكثير من القصص، فهن لديهن أسرارهن، عالمهن الخاص، يفتقرن للشعور بالأمان، وعلاقتهن ومشاعرهن لطالما كانت لغزا”.

وفي صغري لم أجد أي عمل خلال مراهقتي يعبر عني، ولذا وجدت أنه لا بد من الحديث عما تمر به المراهقات اليوم خصوصا في ظل وجود منصات التواصل الاجتماعي التي تفاقم الأمر”.

مشهد من مسلسل مدرسة الروابي للبنات- الغد
مشهد من مسلسل مدرسة الروابي للبنات- الغد

وهذا تحديدا ما يجعل ” مدرسة الروابي للبنات” عاملا مختلفا يتوفر فيه تفاصيل كثيرة تكشف أسرار عالم المراهقة لفتيات لا يمكن معرفة ان ثمة مشكلة ما قد يعانين منها، ظنا من الجميع أن حياتهن وردية، ولكن ليس ما تراه العين هو الحقيقة”.

فكرة وفريق نسائي

” عمل من النساء للنساء” تقول الشوملي. ففريق العمل ومؤلفته ومخرجته وكل رؤساء الأقسام فيه نساء، وهذا الأمر لم يكن بالصدفة، حيث صراعات الشخصيات ورحلتها في مجال الصحة العقلية، قوية للغاية.

فكل شخصية كتبت هنا وفقا للشوملي بدأت من الصفر، حيث عمل الفريق جميعه على رسم وخلق ملامح المدرسة والشخصيات التي نراها في المسلسل مدروسة وشاملة موزعة بين حياتهن في المدرسة وحتى المنزل من خلال علاقتهن مع ذويهن.

تيما الشوملي وفريق العمل خلال تصوير مسلسل مدرسة الروابي للبنات على منصة نتفلكس- الغد
تيما الشوملي وفريق العمل خلال تصوير مسلسل مدرسة الروابي للبنات على منصة نتفلكس- الغد

ويتناول مسلسل ” مدرسة الروابي للبنات” قصة فتاة في المرحلة الثانوية تتعرض للتنمر، فتجمع مجموعة من البنات المهمّشات، ويخططون معًا للانتقام المثالي للرد على المتنمرين، عالم الروابي الخيالي ممتلئ بالدراما والأسرار ويسلط الضوء على المشاكل التي تواجه البنات في هذه المرحلة العمرية.

“مدرسة الروابي للبنات” عمل نسائي عربي جديد من Netflix

المسلسل بطولة ركين سعد، أندريا طايع، نور طاهر، جوانا عريضة، سلسبيلا، يارا مصطفى وبالاشتراك مع الفنانتين القديرتين نادرة عمران وريم سعادة.

من المحلية للعالمية

ثاني مسلسل أردني تنتجه نتفلكس، انتقل بمخرجته ومؤلفته وفريق العمل بأكمله للعالمية عبر منصة تعرض في 190 بلدا حول العالم.

تيما الشوملي مؤسسة شركة “فيلميزيون برودكشنز” انطلقت في مجال الكتابة والمشهد الكوميدي من خلال برنامج “بث بياخة ” في عام 2011 وقدمت في 2013 مسلسلها الخاص في 3 مواسم ” في ميل” الذي انتجته شركتها الخاصة للإنتاج.

توضح الشوملي خلال لقائها مع الغد ” حين بدأن بالكتابة لكم نكن نتصور أن نبلغ هذه النقطة اليوم حيث يعرض مسلسلنا على المنصة اليوم، أشعر بالغبطة والفرح فما وفتره لنا نتفلكس من خلال الإمكانات العالية في التصوير والوقت في الإنتاج والكتابة أمر مهم جدا لنكتب بأريحية ونقدم منتجا ومحتوى ناجحا وقويا”.

طالبات مدرسة الروابي للبنات
طالبات مدرسة الروابي للبنات

وساعدت جائجة كورونا على جعل العمل أقوى لأنه منح فريق المسلسل مساحة للتحضير، وهنا نقطة التحول، ففريق العمل الأردني تمكن من بلوغ منصة عالمية يشاهده حاليا كل العالم لتؤكد الشوملي ” أشعر بالفخر بفريق العمل كاملا لأننا نقف هنا اليوم”.

الشوملي التي أمضت السنوات 10 الأخيرة في تقديم أعمال تتناول قضايا المرأة هي اليوم تحت المنظار حيث يشاهد العالم كله مسلسلها ذو 6 حلقات، وبطلاته الخمس: دينا، رقية، ليان، رانيا ونوف”

ورسمت ملامح كل فتاة منهن بعناية كبيرة لتعبر عن شخصية حقيقية تعيش بيننا لتحاكي هذه الفئة العمرية وقضاياها.

وكانت تيما الشوملي قد اختيرت كواحدة من أكثر الشباب العرب تأثيراً في العالم من قبل مجلة Arabian Business Magazine لثلاث أعوام متتالية هي؛ 2015 و2016 و2017.

وتضيف الشوملي بحماس عن تجربتها “متحمسة جداً لتجربة الإخراج والتأليف في مسلسل “مدرسة الروابي للبنات” لأنها تعتبر مختلفة نوعا ما حيث كان الهدف تسليط الضوء على أهم المشاكل التي تواجه الفتيات من وجهة نظر نساء عملوا خلف وأمام الكاميرا، من أكثر الأشياء التي أحببتها في العمل هو التعاون مع فريق نسائي في الكتابة، الأزياء، الديكور والتصوير والموسيقى الذين اهتموا للغاية بظهور اللمسة النسائية في كل التفاصيل.

وفخورة بالفريق الأردني الكامل من النساء والرجال الذين عملوا على المسلسل. مدرسة الروابي للبنات حلم بدأ بصفحة بيضاء فارغة والآن هو مسلسل سوف يعرض على منصة نتفليكس العالمية ليصل للمشاهدين حول العالم”.

لماذا تشاهد مسلسل “مدرسة الروابي للبنات”؟

في واقع 6 حلقات نتابع مغامرة فتيات في مدرسة للبنات في مرحلة الثانوية، 5 فتيات كل واحدة منهن لها عالمها واهتماماها وشخصيتها.

الأولى هي “مريم” الطالبة المثالية الذكية، “ليان”  الطالبة الجريئة التي تقود المدرسة لشعبيتها، “نوف” الفتاة الجديدة المتمردة، “رانيا” التي تتمتع بحس السخرية ولكنها في نفس الوقت شخصية غير واضحة.

وهنالك أيضا “دينا” الفتاة المرحة والصديقة الوفية المليئة بالإيجابية وحب الحياة، بينما شخصية “رقية”  فهي المخلصة لصديقاتها ليان ورانيا، الأنيقة بحجابها العصري والعقلانية ربما بينهن.

هذه الشخصيات كلها تتقاطع طرقهن معا في أحداث تقع في المدرسة وتؤثر عليهن جميعا وتخضعهن لصراع وحرب نفسية وعاطفية فيها تحاول كل واحدة منهن إثبات نفسها. إذا  لماذا نشاهد المسلسل ؟

  • اكتشف عالم المراهقة في مدرسة الروابي للبنات، مغامرات شيقة فيها مؤمرات وصراع وخلاف، تشويق ومكائد ومواجهات لا تنتهي .
  • التعرف على المراهقات وأسرارهن في مرحلة الثانوية، أحلامهن، مخاوفهن، أسرارهن والكثير الكثير.
  • متابعة المواجهة بين ليان ونوف وصديقاتها ومحاولة كل منهن في فرض السيطرة.
  • المدرسة وما يدور بها والعلاقات بين الأهل وبناتهن، وطريقة تعامل كل فتاة مع مشاكلها وتأقلمهن مع الحياة.
  •   المدرسة الكبيرة الضخمة تخفي أسرارا كثيرة،  هنالك أسرار وخبايا مظلمة  تحاك في أروقتها وبين طالباتها ومواجهات كبيرة على وشك أن تحصل .
  • ستتعرف على عالم كامل من الشخصيات النسائية التي خلقها ورسم ملامحها فريق نسائي أردني يضم كل من :بطولة: ركين سعد، أندريا طايع، نور طاهر، جوانا عريضة، سلسبيلا، يارا مصطفى وبالاشتراك مع الفنانة القديرة نادرة عمران والفنانة القديرة ريم سعادة ونبيلة الجيلاني.إخراج: تيما الشومليإنتاج: تيما الشوملي بالتعاون مع شركة فيلمزيون للانتاج الفني

    منتج المنفذ: شيرين كمال

    كتابة وتأليف: تيما الشوملي، شيرين كمال و اسلام الشوملي

    المنتجة: نادين طوقان

    مدراء التصوير:  رشال عون و أحمد جلبوش

    مصممة ديكور الإنتاج: رند عبدالنور

    مصممة الملابس: فرح قاروطة

    مصمم المكياج والشعر: سليمان تادرس

    مهندس الصوت: نور الحلواني

    مشرفة مرحلة ما بعد الإنتاج: مكدة جميل

    خدمات ما بعد الإنتاج/ المونتاج/ التلوين: شركة بيت الشوارب

    مونتاج: إياد حمام و ابراهيم طعاني

    إشراف موسيقي: شيرين كمال

    وكالة اختيار الممثلين: صندوق الحكايا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock