كرة القدم

ثنائية ميسي تقود برشلونة للفوز وأرسنال يبحث عن ثلاثية نادرة

مدن– أحرز المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين وصنع مثلهما ليفوز برشلونة حامل اللقب 4-1 على ضيفه وجاره اسبانيول، الذي أنهى لقاء الذهاب لدور الستة عشر في كأس ملك اسبانيا لكرة القدم بتسعة لاعبين اول من أمس.
وتعادل ميسي لبرشلونة في الدقيقة 13 بعدما افتتح فيليبي كايسيدو التسجيل لاسبانيول من هجمة مرتدة ثم أضاف المهاجم الأرجنتيني الهدف الثاني لحامل اللقب قبل نهاية الشوط الأول عندما نفذ ركلة حرة ببراعة من 30 مترا.
وكان اسبانيول تعادل بدون أهداف مع ضيفه برشلونة يوم السبت الماضي في الدوري لكن بطل الكأس ظهر بشكل أكثر خطورة في لقاء اول من أمس.
وساهم ميسي في صناعة هدفين لجيرار بيكي ونيمار في الشوط الثاني من المباراة المتوترة التي شهدت طرد هرنان بيريز وباباكولي ديوب من اسبانيول.
وقال بيكي للصحفيين “الأجواء حماسية دائما في مباريات القمة والمنافس يملك أسلوبا مميزا في اللعب يعتمد على الضغط الشديد”.
وأضاف “في المرة السابقة سمح الحكم لهذا بالحدوث لكن هذه المرة لم يفعل وكان من السهل علينا اللعب بطريقتنا”.
وشارك أردا توران لأول مرة مع برشلونة مع السماح له أخيرا باللعب بعد انتهاء عقوبة الاتحاد الدولي (الفيفا) للنادي بعدم تسجيل لاعبين.
واستغل ماركو أسينسيو تمريرة خاطئة من دانييل ألفيس ليصنع الهدف الافتتاحي لكايسيدو الذي سدد في شباك الحارس مارك أندريه تير شتيجن من داخل منطقة الجزاء.
لكن برشلونة وجد ثغرات في دفاع اسبانيول ليدرك ميسي التعادل بعد تمريرة متقنة من أندريس انيستا.
ونفذ ميسي ركلة حرة بمهارة فائقة ليضيف الهدف الثاني لبرشلونة ثم أرسل تمريرة عرضية أحرز منها بيكي الهدف الثالث.
وفقد لاعبو اسبانيول هدوء أعصابهم بعد طرد بيريز وديوب قبل أن يختتم نيمار الرباعية من تمريرة أخرى لميسي.
وتعادل أتليتيكو مدريد متصدر دوري الأضواء 1-1 مع مضيفه وجاره رايو فايكانو بفضل هدف في الشوط الثاني عن طريق ساؤول نيجيز.
وافتتح ناتشو التسجيل لرايو بتسديدة أرضية في الدقيقة 34 أمام أتليتيكو الذي دفع بتشكيلة من الصف الثاني لكنه شكل بعض الخطورة على دفاع المنافس في الشوط الثاني.
وشارك أوجوستو فرنانديز وكلاوديو كرانيفتر لأول مرة مع أتليتيكو لكنهما وجدا صعوبة في ترك بصمة بعدما افتقد الفريق صلابته المعهودة.
وتعادل أتليتيكو عبر تسديدة ساؤول في منتصف الشوط الثاني بعد تمريرة من لوشيانو فيتو كما سنحت فرص للفريقين في المراحل الأخيرة للقاء.
وسجل المهاجم ألفارو نيجريدو ثلاثية بينها هدفان من ركلتي جزاء في الشوط الثاني ليقود بلنسية لاكتساح ضيفه غرناطة 4-0.
وعاد نيجريدو للتشكيلة تحت قيادة جاري نيفيل وسيعطي الفوز دفعة معنوية لبلنسية الذي ما يزال بدون انتصار في دوري الدرجة الأولى الاسباني منذ تعيين المدافع السابق لمانشستر يونايتد ومنتخب انجلترا مدربا له.
وانتزع نيجريدو الكرة من دييجو ماينز ووضعها في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس ايفان كيلافا ليفتتح التسجيل في الدقيقة السابعة.
ومرر سانتي مينا الكرة على طبق من ذهب إلى رودريجو مورينو ليحرز الهدف الثاني ثم أعاقه أوتشي أجبو ليسجل نيجريدو من ركلة الجزاء التي أسفرت عنها المخالفة في الدقيقة 62.
وسجل نيجريدو -الذي جمده المدرب السابق نونو اسبيريتو سانتو- هدفه الثالث من نقطة الجزاء في الدقيقة 83 بعد اعاقته من ماتيوس دوريا.
وأحرز إينياكي وليامز وأريتز أدوريز وايميريك لابورتي ثلاثة أهداف في الشوط الثاني ليحول اتليتيك بيلباو تأخره إلى الفوز 3-2 على فياريال المتألق.
وفاز فياريال بمبارياته الخمس الأخيرة وتقدم بهدفين عن طريق ليو بابتيستاو وسامو جارسيا لكن بيلباو انتفض في الشوط الثاني.
ووضع بابتيستاو الكرة في الشباك بعد 16 دقيقة بتسديدة من مدى قريب بعد عمل جماعي رائع ثم أرسل سامو كاستليخو تمريرة رائعة وسط الدفاع لينفرد جارسيا بالحارس إياجو هيريرين ويراوغه قبل أن يسدد في الشباك الخالية.
وقاد وليامز انتفاضة بيلباو وقلص الفارق في الدقيقة 53 بعد تمريرة من بينات اتشباريا ثم صنع هدف التعادل لزميله أدوريز الذي سدد من داخل منطقة الجزاء.
وحسم لابورتي انتصار بيلباو بعد 80 دقيقة من اللعب عندما حول كرة بينات من ركلة حرة إلى الشباك من زاوية صعبة.
وشهد الشوط الثاني السيء من فياريال أيضا طرد لاعبه ماريو جاسبار قبل ثلاث دقائق من النهاية.
أرسنال يبدأ مشوار البحث عن ثلاثية نادرة
سيبدأ أرسنال مشواره نحو أن يصبح ثالث فريق في التاريخ والأول في 130 عاما يفوز بلقب كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم ثلاث سنوات متتالية عندما يستضيف سندرلاند غدا.
ولم يخسر أرسنال متصدر الدوري الممتاز في الكأس التي أحرز لقبها 12 مرة منذ هزيمته أمام بلاكبيرن روفرز في الدور الخامس العام 2013 وسيحاول الحفاظ على هذا السجل المميز في ملعبه.
وسيتقابل ليستر سيتي صاحب المركز الثاني في الدوري الممتاز مع مضيفه توتنهام هوتسبير الذي يحتل المركز الرابع بينما يحل مانشستر سيتي صاحب المركز الثالث ضيفا على نوريتش سيتي.
وخسر أرسنال مرة واحدة أمام سندرلاند في آخر 22 لقاء جمع بينهما وجاءت الهزيمة في الدور الخامس لكأس الاتحاد الانجليزي العام 2012.
وأكد سام ألاردايس مدرب سندرلاند أنه سيضطر لإجراء تغييرات في صفوف فريقه المتعثر واتهم رابطة الدوري الممتاز بالانتقاص من قدر كأس الاتحاد مع وجود مباريات في المسابقتين خلال الأسبوع نفسه.
وقال ألاردايس “بالطبع سأجري تغييرات من أجل مباراتنا في الكأس على ملعب أرسنال يوم السبت”.
وأضاف “اذا أردتم منا احترام كأس الاتحاد الانجليزي فلا تضعوا مباريات الدوري الممتاز في الأسبوع نفسه بعد بداية العام الجديد مباشرة”.
وسيتطلع توتنهام بطل المسابقة ثماني مرات للثأر من ليستر بعد هزيمته 2-1 أمام نفس الفريق في الدور الرابع العام الماضي.
وسيخوض سيتي مواجهة محفوفة بالمخاطر على ملعب نوريتش بعد هزيمته 2-1 أمام مضيفه ايفرتون في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية الأربعاء.
ويحتل نوريتش المركز 15 في الدوري الممتاز لكنه حقق ثلاثة انتصارات في آخر أربع مباريات وكاد أن ينتزع التعادل على ملعب سيتي خلال تشرين الأول (أكتوبر) الماضي قبل أن يفوز صاحب الأرض 2-1 في النهاية.
وسيتقابل كريستال بالاس مع ساوثامبتون الذي خسر سبع مرات في آخر تسع مباريات كما سيلعب واتفورد مع نيوكاسل يونايتد.
وسيحاول أستون فيلا وصيف بطل الكأس الابتعاد عن معاناته في الدوري الممتاز مع وجوده في قاع الترتيب بسبب عدم الفوز منذ الجولة الافتتاحية للمسابقة.
ومنذ فوزه على ملعب بورنموث في الجولة الافتتاحية للدوري حقق فيلا انتصارا واحدا بعد ذلك على حساب جاره برمنجهام سيتي في كأس الرابطة ويجب عليه أن يتوخى الحذر أمام وايكومب واندرارز المنتمي للدرجة الرابعة.
ويحل ليفربول ضيفا على ايكستر سيتي بينما سيلعب ايفرتون مع داجنهام اند ريدبريدج من الدرجة الرابعة أيضا.
وسيتقابل تشيلسي بطل الدوري الممتاز والفائز بالكأس أربع مرات منذ 2007 مع سكانثورب من الدرجة الثالثة بينما سيلتقي مانشستر يونايتد صاحب 11 لقبا في المسابقة مع ضيفه شيفيلد يونايتد.
ايفرتون يدفع ثمنا باهظا
دفع ايفرتون ثمنا باهظا لفوزه 2-1 على ضيفه مانشستر سيتي في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم الأربعاء، حيث أصيب الثلاثي روميلو لوكاكو وتوم كليفرلي وسيموس كولمان خلال المواجهة.
ومنح المهاجم لوكاكو الذي يتقاسم صدارة الدوري الانجليزي الممتاز برصيد 15 هدفا فريقه الانتصار بهدف من ضربة رأس في الشوط الثاني قبل ان يتعرض لاصابة ويأمل المدرب روبرتو مارتينيز ان يعود اللاعب البلجيكي المتألق سريعا.
وأبلغ المدرب الاسباني موقع النادي على الانترنت “تعرض روميلو لضربة في الكاحل وحالته تحتاج الى تقييم. لا ادري إن كان سيكون متاحا مطلع الاسبوع المقبل لكني لا أتوقع شيئا خطيرا”.
وأنهى ايفرتون المواجهة بعشرة لاعبين بعد اصابة كولمان في الدقائق الاخيرة وعقب استنفاد الفريق لكل تبديلاته.
وقال مارتينيز “سيموس هو اخطر حالة بين الثلاثة. اصيب بشد في ربلة الساق ومثل هذه الاصابات تحتاج من ثلاثة الى اربعة اسابيع للتعافي الكامل”.
وعاودت كليفرلي الام اصابة في ربلة الساق ايضا كان قد شعر بها امام توتنهام مطلع الاسبوع. وكان لاعب الوسط قد غاب لاكثر من شهرين سابقا بسبب اصابة في الاربطة قبل ان يعود في تشرين الثاني (نوفمبر)، وخاض 11 مباراة فقط في الدوري حتى الآن.
وقال مارتينيز “اصيب توم بضربة في ربلة الساق امام توتنهام وعاودته الام بين الشوطين”.
وسيتقابل ايفرتون مع فريق داجنهام وريدبريدج في الدور الثالث لكأس الاتحاد الانجليزي يوم غد وسيعود الى منافسات الدوري الممتاز امام مانشستر سيتي صاحب المركز الثالث يوم الاربعاء المقبل.- (رويترز)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock