آخر الأخبار حياتنا

جاهة إلكترونية: أردني يطلب يد فتاة عبر “إيميل”

إسراء الردايدة

عمان- أقدم على خطوة طلب الزواج من فتاة أحلامه، دون أن يتصبب عرقا في جاهة تقليدية يحضر فيها حشد من أهل العروسين وسط انتظار الرد بالقبول بعد شرب فنجان القهوة.

الشاب بكر ديراني، لم يتردد بطلب يد “نعمت” من والدها بطريقة إلكترونية، وذلك بإرسال “إيميل” عبر البريد الاكتروني لوالد العروس على بريده يخبره فيها برغبته بالاقتران بالفتاة.  
ردود فعل مختلفة على الطريقة التي تقدم فيها ديراني للخطبة من الفتاة التي يهوى، تباينت بين الفرحة والرغبة في كسر الطرق التقليدية، واخرون تفاجأوا لغرابة الخطوة.
الثلاثيني ديراني خطب نعمت بإرسال رسالة الكترونية بنص صريح ومباشر للأب يطلب فيها الفتاة للزواج، وحتى تكون الجاهة رسمية رغم انها تقنية، يشهد عليها كثيرون، قام بوضع نسخة من الطلب للرجال من الأصدقاء المشتركين المقربين ورجال العائلة على قائمة “cc”، أما نساء العائلة والصديقات فاستقبلن نسختهن على “bcc”.
ديراني اختصر الجاهة التقليدية بأخرى إلكترونية قوامها “كبسة زر” يعرف بها كثيرون من خلال الفضاء التقني، مختصرا الوقت والجهد.
ديراني اختار هذه الطريقة من واقع عمله في مجال التكنولوجيا، وتجاوز الأمر التقدم التقني، وفق قوله لـ”الغد” لرغبة وحلم طالما راوداه أن “يختصر الجاهة التقليدية ويرسل طلبا لوالد العروس بإيميل مباشر بالأمر يرسل بكبسة زر متجاوزا كل المعيقات والوقت والجهد”.
تفاصيل الرسالة بطلب الزفاف الذي ارسله ديراني لوالد نعمت اختصر الموضوع حيث عنونه بـ “جاهة اليكترونية “E-Jaha”، وتضمنت الرسالة المباشرة طلب الارتباط من نعمت، ليتم إفساح المجال لأهل العروس للتفكير والرد.
وعن الردود على طلب الخطبة الالكتروني يقول ديراني: اختلفت الردود بدءا من والد العروس، مرورا بالأشخاص الذين وصلتهم الرسالة، بعضهم تفاعل، بحسب ديراني، مع الطلب حيث انسابت عليه عبارات التهنئة والتبريك، وآخرون أثنوا على الفكرة وجرأتها، وبعضهم غمرتهم السعادة عندما جاء رد والد نعمت بالموافقة.
وفيما يتعلق برد والد “نعمت”، فقد راقت له الفكرة رغم غرابتها، حيث عبر، وفق ديراني، عن إعجابه بالخطوة، ورأى أن صاحبها “شابا مبتكرا وخلاقا”، حيث رد على طلب ديراني بالطريقة نفسها عبر “الايميل” يعلمه في رسالة عن “قبول طلبه”.
أما العروس ديراني “نعمت” فأكدت في تصريحها لـ”الغد” أنها لم تكن تتوقع ان تتم خطبتها بهذه الطريقة، متابعة أنها شعرت بالسعادة تغمرها، كونها كانت على اطلاع بشخصية ديراني انه سيقوم بطلب فتاة أحلامه عبر جاهة الكترونية، دون أن تعلم أنها هي من ستكون صاحبة النصيب.
وتتابع نعمت، التي تعمل في القطاع التكنولوجي ايضا، “الطريقة مختلفة وجريئة وتعبر عن تميز ديراني، كما تكشف هذه الطريقة عن تفكير مختلف عن النمط السائد.
وعن موقف والديها تشرح نعمت “تفاجآ في البداية، فيما اخوتي سعدوا بالفكرة كونهم تخلصوا من عجقة الجاهة التقليدية”، فضلا عن أنهم “مرتبطون ارتباطا كبيرا بالتكنولوجيا فلم يستغربوا الأمر بل راق لهم”.
ديراني يعتبر لجوءه لهذه الفكرة بهدف “إراحة الجميع من الجاهة التقليدية رغم أهمتيها مجتمعيا”، منوها إلى أن مثل هذه الخطوة “ليست بالأمر السهل وتحتاج الى وجود بيئة مساعدة وعائلة متفهمة، وهو الامر الذي ساعدني على إتمام طلبي وشجعني على الاقدام على هذه الخطوة”.
من جهتها اشارت نعمت الى أنه “من غير التقليدي” أن تتم خطبة فتاة في المجتمع الأردني بهذه الطريقة من دون جاهة ضخمة، ولكنه “امر جميل ويحتاج قوة قلب وجرأة، على حد تعبيرها. منوها الى أن “الحاجز كسر ولن تستغرب لو اقدم أحدهم على استخدام نفس النهج وذات الطريقة لاحقا للتقدم للخطبة ممن يريد”.
ردود الفعل على الرسالة اتسمت في بعضها بالفكاهة، وفق ديراني الذي قال: انهالت الردود بالتهنئة والتبريك وتوقع المهنئون أن تصلهم الضيافة إلكترونيا، او أن تصرف لهم كوبونات كنافة وقهوة.

 [email protected]

‫15 تعليقات

  1. مبروك للعروسين
    الف مبروك بكر & نعمت

    متشوقة لأعرف كيف رح يكون العرس 🙂

  2. الاشهار
    من شروط الخطبة والزواج الاشهار الاشهار لايكون بي الايميل الاشهار بشهود الناس على الواقعه … امام اعين الناس ..سنة الرسول صلى الله عليه وسلم ..الجاهه تكريم للفتاة المخطوبة وتقوية الروابط بين الناس ..وهي من متطلبات الخطبة قبل الزواج ..اما الاولى كم كان المهر وكم كان الموخر من المهر وهل كان هناك في اختصار وخفض التكاليف على العريس اما اشتعلت الارقام ..االكنافة والقهوة ليس بمصروف كبير في جاهة لو افترضنا انها 200 شخص ..اما استال على المهر هل كان ( اقلكم مهرا اكثركم بركة)

    العادات الحمدية مثل الجاهة لا يجب ان تتجاهل او تنقص …بل تعزز ويجب ان يظهر فيها التكافل والتراحم في اي مناسبة … الذي يجب ان يختصر المهر والفندق وبوكية الورد ابو 20 دينار على كل طاولة ….

    الله يجمع بينكم على خير

  3. ..
    يعني انا اكثر ما يستفزني تفسير الدين بالمزاج…الأشهار يعني اعلام الناس بعملية الخطبة..سواء بالإيميل او برسالة او بلوحة او اي طريقة اخرى وان لا تتم الامور بشكل سري.. وبعدين الاشهار من شروط عقد الزواج وليس من شروط الجاهة!!! والجاهة لا تتعدى كونها من العادات والتقاليد يعني ما إلها علاقة بالدين ولا بالاشهار وليست شرطا من شروط الزواج!!!

  4. مبروك
    مبروك وألله يتمم على خير بس عجبتني "كبسة زر" .. بفكر فيها مستقبلاً 🙂

  5. الف مبروك
    طريقة رائعة جدا ,,, الف مبروك و بالرفاه و البنيين

  6. الى صاحب تعليق الاشهار (مرحبا واهلين – الأردن)
    ما دمت حريصا على تطبيق الدين (ما شاء الله) فنرجو أن تقدم دليلك على وجوب اشهار الخطبة بالجاهة جزاك الله خيرا.
    كفانا تنطعا و استعراضا و افتاءا بدون أي خلفية أو دليل فالأمر لم يعد محتملا. نعارض لأجل المعارضة، و نخالف حتى نعرف و نتميز و نتصدر في الهايفة و ندع ال"محرزة". لعلنا نفكر قليلا فيما نفعل…

  7. اعجبتني الفكرة
    الف الف مبروك للعروسين والحقيقة انها فكرة رائعة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock