جرشمحافظات

جرش: استمرار الأعشاب الجافة يهدد الموقع الأثري بالحرائق

صابرين الطعيمات

جرش- تهدد الأعشاب الجافة والحشائش الكثيفة، الموقع الاثري في جرش بالحرائق، خاصة وأن الاعشاب تتواجد في بعض الأماكن داخل الموقع بارتفاع لا يقل عن مترين ونصف المتر وبمساحات واسعة، بالرغم من الإجراءات والجهود المضنية التي تقوم بها مديرية الآثار لإزالة هذه الأعشاب والحشائش والشجيرات.
واندلعت هذا العام عدة حرائق داخل الموقع الأثري، الا انه لم تلحق أي أضرار بالآثار، وذلك لبعدها عنها قليلا، ولكن بقاء هذه الأعشاب ونمواتها الكبيرة وارتفاع درجات الحرارة يزيد من خطورتها على الموقع الاثري وفق ما اكده أهالي محافظة جرش.
بدورها تبذل مديرية آثار محافظة جرش جهودا مضنية لتنظيف مئات الدونمات من الأعشاب الجافة والحشائش، التي نمت خلال فترة الحظر خلال الأشهر الماضية، وتعتبر بيئة مواتية لنشوب الحرائق داخل الموقع الأثري، بعدد عمال قليل نظرا لظروف ازمة كورونا التي تمر بها المنطقة، وفق مدير آثار جرش محمد الشلبي.
وقال الشلبي، إن الهدف الأول بعد بدء الدوام ومنذ بداية الشهر الحالي هو القيام بتنظيف الموقع الاثري من الأعشاب الكبيرة والجافة وتنظيف الحشائش، وخاصة في المناطق الحيوية والقريبة من الآثار، مما يشكل خطرا على الآثار في حال نشوب الحرائق، لاسيما وان الفرصة ما تزال أمام المديرية في السيطرة على الحرائق نهائيا.
وقال ان الحرائق التي نشبت في الموقع حتى الآن والحمد لله كانت بعيدة عن الآثار وعلى السياج الخارجي للموقع ولم تسبب أي اضرار.
ويرى الشلبي، أن عدد العمال الذين يعملون على جمع الأعشاب الجافة في الموقع حاليا لا يتجاوز ال15 عاملا، نظرا لظروف ازمة كورونا، التي تمر بها المنطقة حاليا بينما لم يقل العدد في السنوات السابقة عن 50 عاملا.
وأكد أن عدد العمال القليل يتطلب ساعات عمل أكبر، وجهدا إضافيا أكبر لجمع أكبر كمية ممكنة من الأعشاب ، وخاصة في المناطق التي نمت فيها الأعشاب والحشائش، بالقرب من المواقع الاثرية التي تتوزع على امتداد المدينة الأثرية بمساحة لا تقل عن 500 دونم.
وبين الشلبي، أن الاولوية الأخرى بداية الدوام، هي العمل على صيانة وتأهيل المواقع الأثرية وتنظيفها وتعقيمها وتأهيلها لاستقبال الزوار مجددا، بعد السماح بالدخول إليها من لتنشيط السياحة الداخلية.
واضاف أن فترة الإغلاق كانت طويلة، واصبحت المواقع بحاجة إلى صيانة وتنظيف وتعقيم وتهيئة، حتى تكون جاهزة لاستقبال الزوار في أي وقت وبأي عدد، لاسيما واننا في فصل الصيف الذي تكثر فيه التنزهات والرحلات وزيارة المواقع الأثرية.

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
45 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock