جرشمحافظات

جرش: 1000 سائح أوروبي يؤمّون المدينة الأثرية يوميا

صابرين الطعيمات

جرش– أنعشت الحركة السياحية الأوروبية الكثيفة منذ أيام، القطاعات الاقتصادية والحرفية والسياحية في مدينة جرش، لاسيما وأن الموقع الاثري اصبح يؤمه يوميا 1000 سائح اوروبي، ما جعل من هذا الموسم من أفضل المواسم السياحية على مدار العام، وفق مدير سياحة جرش فراس الخطاطبة.
وتوقع الخطاطبة، أن يستمر نشاط الموسم حتى منتصف تشرين الثاني (نوفمبر) القادم، مشيرا الى ان السياح الاوروبيين يتوزعون ما بين فرنسيين وطليان وبعض الدول الأخرى.
وأوضح أن الحركة الاقتصادية نشطت على السوق الحرفي والمطاعم السياحية، ومحطات المحروقات والمولات، بالاضافة الى عمل الأدلاء السياحيين الذين تجاوزت نسبة الاقبال عليهم 150 %.
وأكد الخطاطبة، أن مديرية السياحية تعمل على مدار الساعة في مراقبة الموقع، وتوفير أفضل الخدمات السياحية، وأهمها المرافق السياحية التي تم تشغيلها قبل نحو أسبوع، لاستيعاب أعداد الزوار التي تدخل الموقع وتوفير أفضل الخدمات الصحية والاساسية للزوار.
ويعتقد مدير سياحة جرش، أن الاكتشافات الأثرية الجديدة، والتي تعرض في مركز الزوار ساهمت في رفع عدد الزوار، خاصة وأن عددا كبيرا من علماء وطلاب الآثار من مختلف دول العالم مهتمين ويزورونها لتفقدها، ويقومون بعمل أبحاث ودراسات عليها .
وأكد الخطاطبة، أن هذا النشاط ينعكس إيجابا على عمل الأدلاء السياحيين العاملين في الموقع، حيث توفر لهم هذه الأفواج السياحية مصدر عمل يومي، بالاضافة إلى توفير فرص عمل إضافية للأدلاء السياحيين العاطلين عن العمل في جرش، وخريجي التخصصات التي تتعلق بالسياحة والآثار على حساب المشاريع.
وقال الدليل السياحي ضرار عتمة، إن الموسم السياحي هذا العام مميز، ويشهد نشاطا سياحيا في مدينة جرش بشكل خاص على مدار العام، مما وفر فرص عمل لأدلاء جرش الذين لا يقل عددهم عن 50 دليلا سياحيا، لاسيما وأنهم عانوا قبل سنوات من ركود كبير في الحركة السياحية وتردي أوضاعهم الاقتصادية.
وأكد عتمة، أن الحركة السياحية الأوروبية جيدة، ومن المتوقع أن تنشط حتى نهاية العام، لما يتميز به الأردن من أجواء الأمن واعتدال درجات الحرارة، علاوة على كثرة عدد المواقع الأثرية السياحية المتوفرة وقربها من العاصمة عمان.
ويرى عتمة أن الحركة السياحة ستعمل على خلق فرص عمل إضافية لمئات الخريجين العاطلين عن العمل في مدينة جرش بشكل خاص، ومنهم اعداد كبيرة، وفي حال تم بناء فنادق، فهذه الخطوة من شأنها أن تزيد مدة مكوث السياح في جرش وتنعش المدينة اقتصاديا، وتساهم في نجاح مشروع ربط المدينة الأثرية بالحضرية.
من جهته، قال ياسر شعبان وهو أحد أصحاب المطاعم السياحية، إن الحركة السياحية في جرش مميزه هذا العام، ما ساهم في توفير فرص عمل لأبناء المحافظة داخل المطعم.
وأكد شعبان أن الحركة السياحية تنشط قطاعات مختلفة، وأهمها المطاعم السياحية والسوق الحرفية، ومختلف المرافق التي تقدم خدمات للسياح، لاسيما وأن عدد العاملين من أبناء المحافظة، ما يزال محدودا ويقتصر على بعض أصحاب المطاعم وتجار السوق الحرفية وأدلاء سياحيين.
يشار الى أن عدد الزوار الموقع الاثري في جرش الشهر الماضي لا يقل عن 10700 زائر أردني، و12150 سائحا وعدد الزوار، فيما بلغ عدد الزوار منذ بداية العام ولغاية الشهر الماضي 57950 زائرا أردنيا و156150 سائحا، بما مجموعه 214100 زائر مقارنة بالعام الماضي، والذي لم يتجاوز فيه عدد الزوار 160 ألف زائر.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock