أخبار محليةاقتصاد

جمعية المصدرين: مشاركة ناجحة لشركات أردنية بمعرض الخليج الغذائي

عمان- الغد- اختتمت 30 شركة محلية متخصصة بالصناعات الغذائية مشاركتها في معرض الخليج الغذائي (غلف فود 2021 )، الذي انهى فعالياته مساء امس الخميس في دبي بدولة الامارات العربية المتحدة.
ونظم المشاركة الأردنية بالمعرض الذي أستمر خمسة أيام، جمعية المصدرين الأردنيين، بدعم من هيئة الاستثمار وكابيتال بنك، ومشاركة سيدات أعمال من خلال جمعية نادي صاحبات الأعمال والمهن.
وحسب بيان صحفي للجمعية اليوم الجمعة، توزعت المشاركة الاردنية بالمعرض على شركات تعمل في مجال صناعة الحلويات والالبان والمأكولات المجمدة والبهارات والتمور والشوكلاتة.
واكد مشاركون، أن معرض (غلف فود) يعتبر منصة تجارية مهمة للشركات الاردنية الصناعية ويمكنها من الترويج لمنتجاتها والتواصل والتشبيك مع الزائرين والموردين والتجار والمهتمين من مختلف دول العالم.
وأشاروا إلى أن الجناح الأردني، حظي باهتمام جيد من الزائرين، مؤكدين أن غالبية الشركات المحلية توصلت الى تفاهمات تجارية مع وكلاء جدد ستسهم في فتح أسواق تصديرية جديدة أمام المنتجات الغذائية الاردنية.
وقال مدير عام شركة البسيطة للمنتجات الزراعية عبدالله شقير، إن المشاركة بالمعرض كانت مختلفة عن الأعوام السابقة، حيث كان هنالك اهتمام وجدية بالمنتجات الاردنية رغم انخفاض أعداد الزائرين بسبب جائحة فيروس كورونا.
وأكد شقير أهمية تواجد الشركات الأردنية بهذا المعرض لتسويق المنتجات الوطنية وفتح أسواق جديدة أمامها في ظل مشاركة العديد من دول العالم والسمعة العالية التي تتمتع بها الصناعة الوطنية وخاصة في قطاع المواد الغذائية.
وقال مدير التسويق في سلسلة حلويات نفيسة محمد بدير، إن المشاركة بالمعرض شكلت فرصة هامة للترويج للمنتجات الوطنية والسعي الى فتح أسواق جديدة أمامها، مؤكدا أهمية المعارض الخارجية في زيادة الصادرات الاردنية.
وبين بدير، أن المعرض مكن الشركات الأردنية من تعريف زائري المعرض بالجودة العالية التي تتمتع بها الصناعة الوطنية، مشيراً الى وجود اهتمام بالمنتجات الوطنية من التجار والمستوردين المشاركين بالمعرض من مختلف دول العالم.
وقال مدير عام شركة مملكة الغذاء أحمد الزعاتره، إن “المشاركة بالمعرض في دورته الحالية، تعتبر افضل من المشاركات السابقة ومكنت من الالتقاء بالتجار والمستوردين المهتمين في عقد صفقات في قطاعات محددة”.
وأكد الزعاتره أهمية مواصلة دعم المشاركة في المعارض الخارجية كونها تعتبر من أنجع السبل للترويج للصناعة الوطنية وزيادة الصادرات الاردنية خلال الفترة المقبلة، مشيدا بدور جمعية المصدرين الاردنيين وجهودها في تنظيم المشاركة الاردنية بهذا المعرض .
بدوره، أكد نائب رئيس جمعية المصدرين الاردنيين احمد الخضري، أن المعرض في دورته الجديدة التي تأتي في ظل ظرف استثنائي بفعل جائحة فيروس كورونا، شهد تواجد زائرين جدد من دول اجنبية رغم انخفاض أعدادهم مقارنة مع دورات ماضية.
وأشار إلى أن معظم الشركات الأردنية المشاركة، استفادت واستقطبت عملاء جدد من بلدان مختلفة ولديهم الرغبة والاهتمام بإنجاز شراكات تجارية، واصفاً المشاركة بأنها ناجحة وستنعكس على صادرات الشركات بالفترة المقبلة.
وأكد الخضري، أن المشاركة الأردنية بالمعرض التي تنظمها جمعية المصدرين للمرة 18 على التوالي وفرت فرصة كبيرة للشركات الصناعية الأردنية لترويج منتجاتها وبخاصة أنها المشاركة الخارجية الأولى الواسعة منذ انتشار وباء فيروس كورونا.
وبين الخضري الذي يشغل كذلك منصب نائب رئيس غرفة صناعة عمان، أن الصناعة الأردنية ورغم الصعوبات والتحديات التي تواجهها، شهدت تطوراً نوعياً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة من حيث الجودة والمنافسة ما مكنها من الوصول لأكثر من 140 سوقا حول العالم.
ويشكل قطاع الصناعات الغذائية الأردنية، 15 بالمئة من إجمالي عدد المنشآت الصناعية العاملة بالمملكة بعدد يصل إلى 2645 منشأة، وفرت 50 ألف فرصة عمل وبرأسمال مسجل يبلغ 641 مليون دينار وبحجم موجودات ثابتة تقارب ملياري دينار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock