عجلون

“جنى” تكسر أشجارا مثمرة وحرجية في عجلون

عامر خطاطبة
 
عجلون- كست الثلوج جميع مناطق محافظة عجلون بما فيها الشفا غورية، حيث تراوحت سماكتها ما بين 30 إلى 80 سم، ما تسبب بإغلاق جميع الطرق، وتكسير أغصان كثير من الأشجار المثمرة والحرجية.
وحتى ظهر اليوم الجمعة، ما تزال معظم مناطق المحافظة تشهد تساقطا كثيفا للثلوج، الامر الذي استدعى  الأجهزة المعنية من البلديات والأشغال والدفاع المدني وبمساندة القوات المسلحة إلى مضاعفة جهودها في مجال فتح الطرق الرئيسة والفرعية، وتقديم خدمات الإسعاف والإنقاذ.
وأكد السكان أن هذه العاصفة  الثلجية هي الأقرب من حيث الغزارة وسعة انتشارها إلى العاصفة الثلجية التي أثرت على المملكة في مطلع تسعينيات القرن الماضي، مشيرين إلى أنها طالت مواقع يبلغ ارتفاعها 450 مترا عن سطح البحر.
وقالوا إن الكثير من أشجار الزيتون واللوزيات والحمضيات في كرومهم تعرضت أغصانها إلى التكسير، في حين توقعت مصادر في زراعة المحافظة من خلال المشاهدات الأولية أن  تلحق كثافة الثلوج أضرارا كبيرة بالأشجار الحرجية.
وتابع وزير البلديات المهندس وليد المصري خلال جولة ميدانية استمرت حتى ساعات الصباح الباكر بلديات المحافظة واطلع على الخدمات المقدمة للسكان في مختلف مناطق المحافظة، مشددا على ضرورة فتح جميع الطرق الرئيسية والفرعية وحسب أولوياتها.
وأكد محافظ عجلون عبدالله آل خطاب أن جميع أجهزة المحافظة ستبقى تعمل على مدار الساعة وبجاهزية عالية لفتح الطرق ومتابعة كافة الشؤون التي تهم السكان، داعيا إلى عدم الخروج إلا للضرورة القصوى ،والاتصال بغرف الطوارئ والدفاع المدني في الحالات الطارئة.

amer.khatatbeh@alghad.jo

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock