أخبار محلية

‘‘جيبا‘‘ تبحث مع وفد روماني سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية

عمان- الغد- بحث مجلس إدارة جمعية الأعمال الأردنية الأوروبية (جيبا) في مقر الجمعية، مع وفد روماني رفيع المستوى برئاسة اليكسندرو بيترسكو وزير بيئة الأعمال والتجارة والريادة في رومانيا، ونيكولاي كومانيسكو السفير الروماني في عمان، وعدد من المسؤولين لدى وزارة بيئة الأعمال والتجارة في رومانيا؛ سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين الصديقين.
وقال رئيس الجمعية جمال فريز “إن الفرص متاحة حالياً لزيادة قيمة الصادرات الأردنية بعد توقيع اتفاقية تبسيط وتسهيل قواعد المنشأ لدخول المنتجات الأردنية إلى الأسواق الأوروبية، وهو الأمر الذي يشكل فرصة علينا كقطاع خاص أن نهتم بها، لاسيما وأن الصادرات تشمل إلى جانب المنتجات، الخدمات التي يتميز بها الاقتصاد الأردني”.
وأشار فريز إلى عناصر قوة الاقتصاد الوطني، والميزة التنافسية للمملكة بين دول المنطقة لجهة توفر الأمن والاستقرار والتشريعات والقوانين العصرية الناظمة وموقعها الاستراتيجي، فضلاً عن الأيدي العاملة المدربة والمؤهلة.
من جهته، أكد وزير بيئة الأعمال والتجارة والريادة في رومانيا، ضرورة تعزيز علاقات البلدين الاقتصادية والتجارية من خلال تكثيف وتبادل الزيارات الثنائية وعقد اللقاءات بين رجال الأعمال لاستكشاف آفاق الاستثمار وخلق فرص واقعية واضحه للمستقبل.
وأشار إلى أوجه التعاون الثنائي في المجال الزراعي وسبل تطويرها وإمكانية تزويد السوق الروماني بالمنتجات الزراعية الأردنية بالإضافة إلى ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال تبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا وإقامة الشراكات نظراً لدورها المحوري في دعم القطاعات الاقتصادية الأخرى.
وشدد السفير الروماني على أهمية وضع الأسس السليمة لعلاقات اقتصادية تحقق مصالح البلدين الصديقين التي من شأنها تعزيز وزيادة حجم التبادل التجاري بينهما، مشيراً الى أهمية السوق الأردني لمجتمع الأعمال باعتبارها بوابة للدخول إلى أسواق المنطقة.
من جانبه، تطرق نائب رئيس الجمعية الدكتور فوزي الحموري، إلى نجاح القطاع الصحي الأردني في الوصول الى مراتب متقدمة على خريطة السياحة العلاجية الدولية وأهم مزايا القطاع التي جعلت الأردن يتبوأ المرتبة الأولى في إقليم الشرق الأوسط وشمال افريقيا، وحصول الأردن على جائزة أفضل مقصد للسياحة العلاجية، والفرص الاستثمارية المتوفرة في القطاع والتي تعد فرصاً جاذبة للجانب الروماني.
وأكد المهندس باسم أبو طالب، عضو الهيئة الإدارية، ضرورة استثمار الفرص الثنائية التعاونية الواعدة بين البلدين في مجال الطاقة والمقاولات والبنية التحتية ودراسة إنشاء مشاريع مشتركة في هذه المجالات.
واتفق الجانبان على تشكيل وفد رجال أعمال من القطاع الخاص الأردني في القطاعات المستهدفة لزيارة رومانيا خلال الفترة المقبلة، بالإضافة الى استعداد الجمعية لاستقبال الوفد الاقتصادي الروماني الزائر للأردن خلال شهر أيلول (سبتمبر) من العام الحالي والتركيز على القطاعات المشتركة ودراسة احتياجات كل من السوق الروماني والأردني، بالإضافة الى ترتيب لقاءات ثنائية لأعضاء الوفد الروماني مع نظرائهم من رجال الأعمال الأردنيين.
وأشار الجانبان الى ضرورة التركيز على تميز كل من الأردن ورومانيا بمواقع جغرافية مميزة؛ حيث تتمتع الأردن بموقع جغرافي مميز في منطقة الشرق الأوسط، كما تتمتع رومانيا بموقع جغرافي محوري في أوروبا، وتأكيد ضرورة استغلال ذلك في تعزيز التبادل التجاري بين أوروبا والأردن.
يذكر أن قيمة صادرات الأردن الى رومانيا بلغت خلال العام الماضي حوالي 5 ملايين دينار مقابل 529 مليون دينار مستوردات أردنية من رومانيا.
وتعد الخضراوات والصناعات الكيماوية والمطاط والصناعات الغذائية أهم صادرات المملكة الى رومانيا، بينما يستورد الأردن الحبوب ومنتجات الثروة الحيوانية والخشب والمنسوجات.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1793.78 0.26%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock