حياتناسينما

“حرب النجوم” يدعم كريستينا آرييل في مواجهة العنصرية

نشر الحساب الرسمي لـ”حرب النجوم” على تويتر تغريدة لدعم كريستينا آرييل، مقدمة المشروع المقبل من السلسة الشهيرة بعنوان ” ذي هاي ريبابليك شو”، بعدما تلقت مضايقات عبر الإنترنت.

وعادت تغريدات آرييل للظهور وهي تتحدث عن الدور الذي يلعبه البيض في دعم العنصرية.

ثم بدأت تتلقى إساءات عنصرية واتهامات بالعنصرية.

لكن حساب “حرب النجوم” غرد لدعمها قائلا: “مجتمع حرب النجوم لدينا هو مجتمع الأمل ويشمل الجميع”.

واختيرت آرييل لتقديم “ذي ريبابليك شو”، وهو سلسلة حلقات عن “ستار وورز: ذي هاي ريبابليك”.

وتعرضت للهجوم بعدما أعاد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي نشر العديد من التغريدات القديمة، معظمها من العام الماضي عندما جرت احتجاجات في جميع أنحاء العالم لدعم حراك “حياة السود مهمة”.

وفي بعض تغريداتها السابقة، أشارت أرييل إلى الأشخاص البيض بينما كانت تدلي بآرائها حول العنصرية المنهجية. في إحداها، قالت: “مجرد تذكير بأن النساء البيض متواطئات بنفس القدر في دعم وفرض تفوق العرق الأبيض”.

وكتبت على موقع تويتر يوم السبت “الساعات الأربع والعشرين الماضية… ليست الأفضل”، إلى جانب لقطات شاشة لرسائل عنصرية مسيئة للغاية.

لكن كثيرين تحدثوا لدعم آرييل، في حين أن الهاشتاغ #IStandWithKrystina بدأ ينتشر على تويتر.

وقال مقدم بودكاست “كريتكل رول”، ماثيو ميرسر، الذي استضافها: “هناك القليل من الأشخاص الذين يتسمون بالبراعة والقوة والرائعون تماما مثل كريستينا آرييل، وأي شخص يحاول الدخول إلى حلقتها عليه أن يعلم أننا بجانبها”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يبلغ فيها شخص مشارك في سلسلة “حرب النجوم” عن تلقيه إساءة عنصرية.

إذ قال الممثل جون بوييغا إن اختياره في “ذي فورس أويكنز” أثار رد فعل عنصري صارخا من بعض المعجبين.

وقال لمجلة “جي كيو” البريطانية العام الماضي إنه أثار ضجة وتلقى تهديدات بالقتل في رسائله الخاصة على إنستغرام ووسائل التواصل الاجتماعي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock