شركات وأعمال

حزم إنترنت لطلبة “العلوم الإسلامية العالمية”


عمان- أكد رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية الأستاذ الدكتور محمد علي الخلايلة، خلال لقائه الطلبة المستجدين عبر تقنية الاتصال المرئي، أن الجامعة تدرس استحداث تخصصات وبرامج دراسية جديدة، وفقا لاحتياجات سوق العمل. وقال الأستاذ الدكتور الخلايلة، خلال اللقاء الذي نظمته عمادة شؤون الطلبة في الجامعة: “إن الجامعة ومنذ تأسيسها حققت نجاحاً متميزاً وسمعة رفيعة بين الجامعات الأردنية والعالمية، لقدرتها على التطور المستمر، بفضل تميز أعضاء هيئة التدريس والطلبة، واتباعها أفضل وأحدث السياسات والبرامج التعليمية”.
وأكد أن ما يميز الجامعة هو نوعية تخصصاتها الدراسية وتميز برامجها الأكاديمية.
وأشار إلى أن جائحة فيروس كورونا أثبتت أن طلبة الجامعة يواكبون التطور التقني، على نحو غير معهود، خصوصاً بعد أن نقل التعليم من النمط المباشر إلى التعليم عن بعد في ظروف استثنائية.
وأكد أن الجامعة لم تدخر جهداً للتواصل مع طلبتها ومتابعة أوضاعهم الدراسية؛ حيث قامت الجامعة بتوفير حزم للانترنت، سيستفيد منها الطلبة خلال الأيام المقبلة.
ودعا الطلبة إلى الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الجامعة والالتزام بالقوانين والتعليمات الناظمة للحياة الجامعية فيها، مؤكدا سعي الجامعة بكل طاقاتها إلى توفير بيئة تعليمية سليمة، تساعد الطلبة على التزود بصنوف العلم والمعرفة كافة. وبين حرص الجامعة على الاستمرار في التقدم على مستوى التصنيفات العالمية، وفق الخطة الاستراتيجية لها، والتي تسعى إلى توفير خبرة تعلُّمية متميزة للطلبة من خلال تطوير الخطط الدراسية؛ لمواكبة أفضل الممارسات العالمية، واستخدام أساليب التدريس الحديثة المرتكزة على نتائج البحث العلمي في التعلم والتعليم، وربطها بسوقي العمل المحلي والعربي، والتي تنسجم مع فلسفتها الرامية إلى ضرورة التطوير والتحديث بما يتلاءم مع متطلبات العصر.
وقال إن على الطلبة أن يكونوا أنموذجا في الوعي والانتماء للوطن.
وأضاف أن الجامعة تستقبل في كل عام دراسي أفواجا جديدة من الطلبة الذين يشكلون الأساس في العملية التعليمية، لافتا إلى أن الجامعة توفر لهم الخدمات التي يحتاجها الطلبة وخصوصا التجهيزات العلمية والوسائل التعليمة.
ودعا الطلبة إلى الاستفادة من الكوادر التدريسية المؤهلة والمتميزة العاملة في الجامعة، موضحا أن الجامعة استطاعت أن تستقطب طلبتها الوافدين من الدول العربية والإسلامية والصديقة الذين ينتمون إلى 63 جنسية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock