آخر الأخبار الرياضةالرياضة

حسين عشيش يحجز مقعده في ربع نهائي ملاكمة طوكيو 2020

زياد يتعرض لظلم تحكيمي حرمه من التأهل

محمد عمّار

عمان – فرض نجم المنتخب الأولمبي بالملاكمة في وزن 91 كغم حسين عشيش تألقه في أولمبياد طوكيو 2020، عندما تمكن من التغلب على المصنف الثالث العالمي الإكوادوري جوليو كاسر كاسيلو بنتيجة 4-0، ضمن نزالات أولمبياد طوكيو، وبهذا الفوز سيلتقي عشيش يوم بعد غد البرازيلي ابنير تلكسري الذي تغلب على البريطاني كلارك سيفون 4-1.
وتعرض نجم المنتخب في وزن 69 والمصنف الثالث عالميا زياد عشيش إلى ظلم تحكيمي، عندما خسر نزاله أمام المصنف بالمركز 12 عالميا لاعب منتخب موريشيوس ميرفن كلاري بنتيجة 2-3، وسط استغراب كل الحضور في الصالة.
تألق حسين
وبالعودة لنزال حسين عشيش أمام المصنف الثالث كاسر، فقد اندفع حسين مبكرا صوب منافسه، موجها سيلا من اللكمات المنوعة، ودفاع صلب مستميت، وهجوم سريع منوع، ما جعل منافسه يلتزم بالجانب الدفاعي، والبحث على لكمات موجهة، في فترات شرود ذهني من عشيش، تمكن كاسر من توجيه لكمات متقنة لعشيش، لتنتهي الجولة الأولى لمصلحة الإكوادوري 4-1، بعد أن منح الحكام من الجزائر، الأرجنتين، بلغاريا وأستراليا الأفضلية للاعب الإكوادوري.
في الجولة الثانية انطلق حسين كالسهم، موجها سيلا من اللكمات المؤثرة والقوية الصاعقة والمستقيمة، جعلت الإكوادوري يترنح، فقام الحكم بالعد له كضربة مؤثرة، فيما ركز حسين على الدفاع المركز، موجها وابلا من اللكمات المؤثرة، أجبرت الحكام على منحه الفوز 5-0 في الجولة الثانية.
وفي الجولة الأخيرة، لم يمنح حسين لمنافسه كاسر أي فرصة لالتقاط الأنفاس، فعاجله بوابل من اللكمات السريعة الموجهة والخاطفة، وركز على الشق الدفاعي، وسط تكتيك مختلف عن الجولتين السابقتين، ولم يترك المجال لمنافسه للوصول لوجهه، واستثمر أجزاء الثواني في توجيه لكمات متقنة، لينهي اللقاء بالفوز 4-1، بعد أن منح الحكام التايلاندي والجزائري والأرجنتيني والبلغاري الفوز لعشيش بنتيجة 30-27، فيما قرر الحكم الأسترالي التعادل 28-28، ليضمن عشيش التأهل للدور ربع النهائي ومواجهة جبل العضلات المصنف 31 عالميا وحامل برونزية أميركا الجنوبية تكسيرا ابنير، الذي تمكن من التغلب على البريطاني كلارك سيفون بنتيجة 4-1، وفي حال تجاوز عشيش للمحطة البرازيلية فإنه سيضمن ميدالية أولمبية أولى للملاكمة الأردنية.
خسارة ظالمة لزياد
وبالعودة لنزال زياد عشيش في وزن 69 أمام لاعب منتخب موريشيوس ميرفن كلاري، فقد انطلق زياد على الحلقة، مسجلا العديد من النقاط المثيرة، وسط ملامح عدم تركيز دفاعي في بعض ثواني النزال، ما مكن كلاري من تسجيل العديد من النقاط، قبل أن يلتفت عشيش للوضع بتوجيهات من خارج الحلقة، ليعود ويغلق بكلتا يديه الجانب الدفاعي، ويوجه اللكمات المؤثرة، بيد أن النتيجة جاءت مخالفة للتوقعات، حيث منح الحكام من إيرلندا والأورغواي وكوريا الجنوبية الأفضلية لكلاري 3-2، فيما منح حكما الولايات المتحدة الأميركية والأرجنتين الأفضلية لعشيش.
وصلت النتيجة للجهاز الفني في فترة الاستراحة، فانقض زياد على منافسه من كافة المحاور، ولم يترك له المساحات بالتفكير في الجانب الهجومي، وبقي زياد مسيطرا على النزال، حتى أعلن الحكم نهاية الجولة الثانية، واضطر الحكام لمنح العلامة الكاملة لزياد في الجولة الثانية 5-0.
ماذا جرى في الجولة الثالثة؟، أسئلة راودت الجميع، ليس على الأداء الفني، وإنما في الجانب التحكيمي، فكعادته تقدم زياد عشيش نحو منافسه، موجها له سيلا من اللكمات، ومركزا على الشق الدفاعي، رغم الفتور من قبل عشيش، قابله كاسر بتوجيه لكمات ومزيد من النقاط، بيد أن زياد عاد للمسلسل الهجومي الهادر من مختلف المحاور، لتكون النتيجة صادمة للجميع، والتي أعلنت عن فوز كاسر 3-2، بعد أن منح الحكمان الأميركي والأرجنتيني العلامة الكاملة لزياد 30-27، فيما منح حكم ايرلندا الفوز لكاسر 29-28، وحكم الأورغواي 29-28، والحكم الكوري 29-28.

الملاكمة زياد عشيش مع ميرفين كلاري -(من المصدر)
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock