ثقافة

حميدي: تحقيق التنمية المستدامة مرتبط بالمحافظة على البيئة

الغد- أكد الامين العام المساعد لاتحاد الجامعات العربية الدكتور خميسي حميدي انه لا يمكن تحقيق التنمية المستدامة ان لم تكن المُحافظة على البيئة محورا أساسيا للتنمية.

واشار خميسي خلال ترأسه الجلسة الخامسة للمنتدى العربي السنوي للبحث العلمي والتنمية المستدامة اليوم الى ان مكونات البيئة من الطبقات الجوية والكواكب والنباتات والحيوانات هي أمانة لدى الانسان ، وعليه ان يحسن التعامل معها ضمن معادلة طبيعية يحافظ فيها على مستوى جيد من التوازن البيئي الدقيق .

واوضح الدكتور خميسي خلال ورقة عمل قدمها خلال فعاليات المنتدى بعنوان ” الاسلام والايكولوجيا انموذجا” ان التوازن البيئي وعلاقة الانسان بالبيئة بدء جلياً منذ نزول الوحي على الانسان، وقدم نماذجاً علمية لابرز العلماء الذين تناولوا علاقة الانسان بالبيئة ومدى تأثير الانسان على البيئة ، والأسباب الحقيقية التي أدت الى الاختلالات البيئية العديدة التي طرأت على كوكب الارض ، وأفرزت تحديات وتهديدات خطرة على التوازن البيئي في مكوناته المختلفة، ومما جعل عنصر البيئة في التنمية المُستدامة مصدرًا للقلق وعدم الاتزان في ظل ازدياد الاعتداءات الانسانية على البيئة بمكوناتها الطبيعية .

وآشار خميسي خلال المنتدى الذي نظمه اتحاد الجامعات العربية بالتعاون مع منظمة التربية والثقافة والعلوم ( الالكسو ) الى أهمية ما ورد في القرآن الكريم من آياتٍ تحث الانسان على المحافظة على التوازن البيئي وعدم الإسراف والهدر في المقدرات البيئية، وارتباط ذلك بالتنمية مبينا ان الوحي كان أول من حدد دور الانسان ومكانته وعلاقته بالبيئة وبأخيه الانسان بغض النظر عن معتقداته ولونه وجنسه، لان الاختلاف إرادة إلهية لقوله تعالي ( ولو شاء ربك لجعل الناس أمةً واحدة ولا يزالون مُختلفين) .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock