أخبار محلية

“حوارات المستقبل”: ارتفاع مستوى تحديات تهدد أمن واستقرار الأردن

عمان – دعت جماعة عمان لحوارات المستقبل، الأردنيين إلى تجسيد مقولة “كل مواطن غفير”، و”أن يتحلى كل مواطن بأعلى درجات الحيطة والحذر، وإبلاغ الجهات المختصة عن أي شخص أو أي جسم مريب، ليكون كل منا عوناً لأجهزتنا الأمنية بهذه المرحلة الدقيقة التي يدق فيها الإرهاب ناقوس الخطر بين ظهرانينا”.
كما دعت الجماعة في بيان صحفي أمس، أصحاب العقارات إلى ضرورة التدقيق في السجل الأمني لكل من يرغب في استئجار عقاراتهم، و”التوقف عن سياسة الأبواب والحدود المفتوحة، تحت ذرائع مختلفة صارت معها إمكانية اختراق أمننا الوطني ممكنة، بدليل هذه المحاولات التي تقع رغم سهر ويقظة رجال قواتنا المسلحة وأجهزتنا الأمنية، الذين صار جهدهم أضعافا مضاعفة، وصار علينا أن نكون عوناً لهم بالتدقيق في هذه التدفقات البشرية وإجراء التدقيق الأمني لكل الوافدين”. وأشارت إلى ارتفاع مستوى التحديات التي تواجهنا وتهدد أمننا واستقرارنا، مؤكدة “ضرورة التوقف عن جلد الذات، ففي وطننا ما يستحق أن نفتخر به وندافع عنه ونبني عليه”، والتوقف عن كل ما يسبب البلبلة خاصة نشر اشاعات واقاويل لا تستند إلى حقيقة، لأن ذلك يعني فتح ثغرات في جدران الوطن يمكن أن يتسرب منها أعداؤه.
وقالت الجماعة، ان “كل ما يجري على الأرض يؤكد أن قواتنا المسلحة وأجهزتنا الأمنية أتقنت دورها ما يوجب على الجميع دعمها والالتفاف حولها باعتبارها تجسد أصالة الشعب الذي كشفت أحداث الكرك عن حقيقته التي تظهر ساعة الشدة، فإذا بالأردنيين صفا واحداً، ومعنوياتهم تعانق السماء، وثقتهم بقواتهم المسلحة وأجهزتهم الأمنية لا حدود لها، لأنهم اعتادوا على أنها لا تخذلهم أبداً، ولا يسلمونهم يوماً إلى هوان”.-(بترا)

انتخابات 2020
12 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock