أفكار ومواقفرأي رياضي

حيوا أبطال الملاكمة

زف ثلاثة من أبطال الملاكمة الأردنية البشرى للأردنيين أمس، عندما انتزع الأبطال حسين عشيش وزياد عشيش وعدي الهنداوي، بطاقات التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020”.
حتى أمس، كان حصاد الأردن من بطاقات التأهل مقتصرا على بطاقة وحيدة ظفر بها الفارس إبراهيم بشارات.. كانت ثمة مخاوف كبيرة من تضاؤل حصيلة المتأهلين، خصوصا وأن بقية الألعاب الفردية وتحديدا “التايكواندو” لم تؤهل بعد أيا من لاعبيها، لكن الأبطال الثلاثة نجحوا في مهمتهم ومهدوا الطريق أمام بقية الزملاء سواء في لعبة الملاكمة أو الألعاب الفردية الأخرى؛ حيث تبدو الفرصة سانحة أمام الملاكمين عبادة الكسبة ومحمد الوادي للحاق بالشقيقين عشيش والهنداوي صوب الأولمبياد.
يُسجل لاتحاد الملاكمة ومديرية الأمن العام ونادي البقعة العناية الفائقة بأبطال اللعبة.. هذه اللعبة “الفقيرة” من حيث الإمكانيات والاهتمام الرسمي والتغطية الإعلامية، و”الغنية” من حيث الطموحات والأبطال.
إنهم بالفعل أبطال “ينحتون في الصخر”.. وجدوا كل الدعم من مديرية الأمن العام واتحاد اللعبة ومن ثم اللجنة الأولمبية عبر مشروع إعداد اللاعب الأولمبي.
متى نؤمن وندرك بأن الإنجازات الرياضية الأردنية تتحقق في الألعاب الفردية، لاسيما “القتالية” منها؟.. لدينا أبطال في الملاكمة والتايكواندو والكراتيه، وثمة توقعات في تزايد عدد المتأهلين بإذن الله، مع وجود تصفيات لاحقة لتلك الألعاب، خصوصا وأن الميدالية الوحيدة التي تحققت للأردن عبر الدورات الأولمبية، كانت من خلال البطل أحمد أبو غوش، عندما لمع بريق الذهب على صدره في “ريو دي جانيرو 2016”.
كم هي ميزانية اتحاد الملاكمة واتحادا التايكواندو والكراتيه قياسا بميزانية اتحاد كرة القدم؟، وكم هي الإنجازات التي حققتها الكرة الأردنية على الصعيد الأولمبي؟.. الجواب بالتأكيد “صفر” كذلك الحال بالنسبة لبقية الألعاب الجماعية.
نبارك للأردن هذا التأهل الرائع لثلاثة ملاكمين رائعين، وقفوا كـ”الأسود” في حلقات الملاكمة، وأطاحوا بمنافسيهم وحجزوا “تذاكرهم” عن جدارة واستحقاق، متجاوزين كل الصعوبات والمعوقات، لأنهم وجدوا من آمن بقدراتهم وإمكانية تأهلهم.
ننظر بعين التفاؤل إلى بقية الأبطال لترتفع حصة الأردن من المتأهلين، لكي نكحل عيوننا بأكبر عدد منهم في طابور افتتاح الأولمبياد، ومن ثم على منصات التتويج.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock