شركات وأعمال

خروج أول سيارة رينج روفر مصنعة وفق التباعد الاجتماعي

عمان – خرجت أول سيارة رينج روفر تُصنع وفق معايير التباعد الاجتماعي الجديدة من خط إنتاج “جاكوار لاند روفر” في معملها في سوليهل، وذلك بعد توقف مؤقت في الإنتاج بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد.
ويتم تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي والتعقيم والمراقبة الصحية الصارمة بعد مراجعة مطوّلة لكل خطوط الإنتاج، والمنشآت الهندسية، والمساحات المكتبية، والمساحات المشتركة، فيما تبدأ الشركة عودة تدريجية إلى التصنيع.
وتعد صحة وسلامة الموظفين الأكثر أهمية في هذه الخطة، ومع تنفيذ البروتوكول الجديد، سيشهد طاقم العمل عدداً كبيراً من التغييرات في نظامهم اليومي منذ اللحظة التي يصلون فيها إلى مواقع عملهم.
وتتضمن الإجراءات المتخذة كاميرات حرارية، والحفاظ على مسافة مترين بين الأشخاص عند الإمكان، أو ارتداء معدات الحماية الشخصية عند تعذر الحفاظ على هذه المسافة، واعتماد أنظمة التنقل باتجاه واحد، إلى جانب عمليات التنظيف المكثفة في المعامل. إضافة إلى ذلك، توفر “جاكوار لاند روفر” لكل موظف كمامة وقائية قابلة لإعادة الاستخدام من صناعة الشركة.
وقال غرانت ماكفرسون، المدير التنفيذي للتصنيع في “جاكوار لاند روفر”: “مشاهدة أول سيارة رينج روفر تخرج من خط إنتاجنا اليوم لحظة هامة لشركة “جاكوار لاند روفر”، ولجميع العاملين في الشركة وللعديد من الشركات ضمن سلسلة التوريد الخاصة بنا، حيث يعد ذلك نهاية لإغلاقنا المؤقت ومؤشراً على بداية العودة إلى الوضع العادي. ولكن بالطبع، هذا هو الوضع العادي الجديد”. “الجميع يختبر مشاعر مختلفة، تتراوح بين القلق حول التعقيم، إلى الارتياح لقدرتهم على العودة إلى العمل، والحماسة لرؤية زملائهم من جديد. صحة وسلامة موظفينا كانتا محط اهتمامنا الأكبر أثناء التجهيز للوصول إلى هذه المرحلة. وعلى مدار الأشهر المقبلة، أنا متأكد من أن الفريق سيفعل كل ما في وسعه كي “يبقى آمنا، ولطيفاً، وبصحة جيدةط”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock