آخر الأخبار

دراسة: 2 % من الأبنية تحقق متطلبات العزل الحراري

عمان – الغد – كشفت جمعية حفظ الطاقة واستدامة البيئة عن أن دراسة ميدانية خلصت الى أن أقل من 2 % من الأبنية الأردنية تحقق متطلبات كودة البناء الوطني الأردني فيما يتعلق بالعزل الحراري للجدران والأسقف وفق كودة 2009. 

 وأوضحت الجمعية في بيان لها أمس، أن أغلب الشقق التجارية لا تستوفي الحد الأدنى من متطلبات الكودة، أما الشقق غير التجارية فإن الالتزام بالكودة لا يتعدى 20 % تزيد في مباني الفلل.

وقالت، انها نفذت زيارات كشفية بالتعاون مع جمعية مركز الدراسات الإستراتيجية للطاقة على مئات المواقع الإنشائية قيد البناء خلال الأعوام 2016، 2017، 2018، وتبين أن أيا منها لم يلتزم مواصفات العزل الحراري في الجدران والأسقف كما تنص عليه كودة العزل الحراري.

وأشارت الى أن أغلب هذه الشقق كان يستخدم عازلاً لا يزيد سمكه عن 3 سم علماً بأن الحد الأدنى للسماكة المطلوبة للعازل 5 سم، ويتم استخدامه بطريقة عشوائية وغير كافية، مع بعض الاستثناءات في المباني أو الشقق غير التجارية. 

وفيما يتعلق بالمباني العامة، قال البيان إنه رغم أن وضعها أفضل نتيجة وجود إشراف مقيم عليها، إلا أن سماكة العازل في الكثير من الحالات لم تكن تزيد على 3 سم. 

وأوصت الجمعية بأن تقوم نقابة المهندسين بإجراءات عاجلة للإشراف على تنفيذ الكودات عبر المكاتب الهندسية وعبر جهازها الذاتي وعدم الاكتفاء بإصدار شهادة الكفاءة بصور المبنى من الخارج، والتعميم على المكاتب المصممة أن سماكة العازل الحراري ينبغي ألا تقل عن 5 سم وأن يوضع العازل على الجدار بالكامل قبل وضع طبقة الطوب وأن يكون السطح معزولاً حرارياً بطريقة مناسبة.

وأدت أهمية التعاون بين نقابة المهندسين وأمانة عمّان الكبرى ووزارة البلديات ووزارة الأشغال العامة لتطبيق معايير كودة البناء التي ينجم عن عدم الاتزام بها هدر كبير للطاقة في بلد يستورد ما لا يقل عن

94 – 95 % من طاقته من الخارج، إضافة الى مخاطر تشقق وانهيار المنشآت نتيجة عدم الالتزام بكودات البناء.

 

زر الذهاب إلى الأعلى