آخر الأخبارالغد الاردني

درجات الحرارة تلامس حاجز الأربعين و45 بالأغوار والعقبة

الكتلة الهوائية الحارة تبلغ ذروتها نهار الجمعة

عمان-الغد- تشهد المملكة نهار اليوم ارتفاعا آخر على درجات الحرارة، بفعل استمرار تأثرها بالكتلة الهوائية الحارة، حيث تصبح الحرارة أعلى من معدلاتها لمثل هذ العام ما بين 7 و8 درجات مئوية، وفق موقع طقس العرب.
وأفاد الموقع بأن الطقس يكون حاراً في عموم المناطق، حيث تكون درجات الحرارة من منتصف إلى أواخر الثلاثينيات في مدن المملكة، وشديد الحرارة في مناطق البحر الميت والعقبة والأغوار، حيث تقترب العظمى من حاجز 45 مئوية فيها.
وفيما تكون الرياح شرقية إلى جنوبية شرقية معتدلة السرعة، تكون بخليج العقبة شمالية غربية معتدلة السرعة، تنشط أحياناً.
وحذر “طقس العرب” من التعرض المباشر لفترة طويلة تحت أشعة الشمس في فترات الذروة الممتدة من العاشرة صباحاً وحتى الخامسة عصراً، داعيا إلى الإكثار من شرب السوائل الباردة والمرطبة بين الافطار والسحور.
أما ليلًا، فيستمر الطقس أكثر حرارة وجفافاً من المُعتاد، وتكون درجات الحرارة الصغرى مرتفعة بشكل غير مُعتاد. في حين تظهر السُحب المتوسطة والعالية، وتكون الرياح متغيرة الاتجاه خفيفة السرعة.
وتتراوح درجات الحرارة في عمان ما بين 23 و36، إربد من 37 الى 28، جرش: من 40 الى 25، السلط: من 37 الى 28،
عجلون: من 38 الى 26، الزرقاء: من 39 الى 24، المفرق: من 38 الى 22، مادبا: من 38 الى 23، الكرك: من 36 الى 23، الطفيلة: من 35 الى 25، معان: من 35 الى 24، العقبة: من 44 الى 31، البحر الميت: من 45 الى 32.
وتوقع “طقس العرب” أن يبلغ تأثر المملكة بالكتلة الهوائية الحارة ذروته نهار غد الجمعة، حيث تصبح الحرارة أعلى من معدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بحدود عشر درجات مئوية.
ويكون الطقس حارا في عموم المناطق، حيث تقترب العظمى من حاجز 40 مئوية في مدن المملكة، وشديد الحرارة بمناطق البحر الميت والأغوار، حيث تتجاوز العظمى حاجز 45 درجة مئوية.
وتكون الرياح جنوبية الى جنوبية غربية معتدلة السرعة تنشط في المناطق الصحراوية مع ساعات الظهر والعصر تترافق معها هبات تعمل على إثارة الاتربة والغبار في الطرق والمناطق الصحراوية الشرقية والجنوبية، بينما تكون في خليج العقبة شمالية غربية معتدلة السرعة، تنشط أحياناً.
وحذر الموقع من التعرض المباشر لفترة طويلة تحت أشعة الشمس في فترات الذروة الممتدة من العاشرة صباحا وحتى الخامسة عصرا، داعيا إلى أخذ الحيطة والحذر من إثارة الاتربة في المناطق الصحراوية الجنوبية والشرقية.
إلى ذلك، حذرت وزارة العمل من خطر الإصابة بأمراض الاجهاد الحراري للعمال الذين يعملون تحت أشعة الشمس المباشرة، كعمال البناء والإنشاءات، وعمال الزراعة، أو العمال الذين يتعرضون للحرارة الشديدة، ما يؤدي الى حالات اغماء وتقلصات، وطفح جلدي، ودوران (الدوخة).
وأكدت، في بيان أمس، أهمية اتباع وتوفير وسائل السلامة والصحة المهنية في مواقع العمل كافة خلال موجة الحر الحالية التي تؤثر على المملكة.
وقال مدير مديرية السلامة والصحة المهنية في الوزارة هيثم النجداوي ان من الضروري ان يوفر أصحاب العمل سبل الحماية للعمال العاملين تحت درجات الحرارة المرتفعة، وعدم تعريضهم لأشعة الشمس المباشرة، وخصوصا وقت الذروة، وتبريد أجواء العمل الداخلية (الأماكن المحصورة) وتوفير منافذ التهوية الطبيعية، واتباع نظام نوبات الراحة للعاملين، بحيث لا يقوم العامل بالعمل لفترات زمنية طويلة ومستمرة، بل التناوب فيما بينهم تجنباً للإجهاد.
وأشار إلى أهمية معرفة أعراض الإجهاد الحراري وضربة الشمس وآليات الوقاية منها وعلاجها في حال حدوثها من خلال الكوادر الطبية، وكوادر السلامة والصحة المهنية داخل المنشأة، ومتابعة العاملين ومراقبتهم، وتقديم الإسعافات الأولية لهم في حال تعرض أحد العمال لأعراض الإجهاد الحراري أو ضربة الشمس.
واكد النجداوي ان لجان التفتيش ستكثف من زياراتها خصوصا على القطاع الانشائي والزراعي للتأكد من قيام اصحاب العمل بتوفير سبل الحماية للعاملين وتقيد العاملين انفسهم بوسائل الحماية اللازمة. -(بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock