منوعات

دواء للإيدز قد يسبب مشاكل عقلية

    نيويورك-قال باحثون اسبان ان زيادة مستويات عقار ايفافيرنز المضاد لفيروس (اتش.اي.في) المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (ايدز) في الدم قد يؤدي الى ارتفاع خطر الاصابة بمشاكل عقلية.


   وقال فيليكس جوتيريث من مستشفى إيلشي الجامعي العام باقليم اليكانتي وزملاؤه ان المرضى الذين ترتفع نسبة الدواء في دمائهم الى 2.74 ميكروجرام/ ملليلتر يزيد لديهم خطر حدوث آثار جانبية على الجهاز العصبي المركزي خمسة امثال.


   وتوضح دراسة جديدة ان حوالي نصف المرضى الذين يتناولون الدواء لفترات طويلة يمكن ان يصابوا باضطرابات عقلية لكن لا تتوفر معلومات كافية عن المرضى الاكثر عرضة للخطر.


   ولمعرفة ما اذا كانت مراقبة مستويات العقار في الدم يمكن ان تفيد في التكهن بامكانية الاصابة بمرض عقلي قام الباحثون بمتابعة 17 مريضا يعالجون بمزيج من العقاقير يشمل ايفافيرنز. ولم يسبق لاي منهم ان اصيب بمرض عقلي.


   وقيم الباحثون حالة المرضى عند بداية الدراسة وكل ثلاثة اشهر لمدة اجمالية بلغت 18 شهرا قاسوا خلالها مستويات العقار خمس مرات.


وشكا عشرة من المرضى من مشاكل ذهنية اثناء الدراسة تصدرتها مشكلة الارق. وحدثت آثار جانبية تراوحت بين المتوسطة والحادة لدى اربعة منهم فقد اصيب اثنان باكتئاب وواحد بتقلبات مزاجية ومشاكل في التركيز والانتباه واصيب الرابع بالوسواس القهري. وامتنع الجميع عن العقار.


   وترواحت مستويات العقار في دماء المرضى من 0.62 الى 12.59 ميكروجرام/ملليلتر.


   واضاف جوتيريث ان أبحاثا سابقة كانت قد اوضحت ان ارتفاع مستويات عقار ايفافيرنز عن ميكروجرام واحد لكل ملليلتر سوف يكون كافيا لاخماد حدة فيروس اتش.اي. في. مشيرا الى “وجود فرصة على ما يبدو لتفادي (الآثار الجانبية) في بعض الحالات.”


   واضاف واضعو الدراسة “هناك حاجة لاجراء دراسات مستقبلية لتقييم ما اذا كانت مراقبة الاثر العلاجي للعقار سوف تؤدي الى انخفاض نسبة المرضى الذين يصابون بأمراض عقلية…دون ان يفقد (الدواء) فعاليته.”

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock