البلقاءمحافظات

ديرعلا: مواطنون يشكون تآكل الطرق الزراعية – فيديو

حابس العدوان

ديرعلا – یشكو عدد من سكان مناطق لواء ديرعلا، من سوء أوضاع الطرق الزراعية، مع الغیاب التام لاعمال الصیانة منذ عشرات السنين، كما يقولون، ما یعرض سلامتهم ومركباتهم لخطر الحوادث.
و یقول المواطن محمود الغراغير، إن حالة الطرق الزراعية نتيجة اهمال صيانتها لسنوات اصبحت سيئة للغاية، اذ لا یمكن ان یجد المواطن شارعا واحدا دون حفر او مطبات، مشیرا الى ان هذه الحفر والمطبات الكثیرة تسببت في حوادث عدة، عدا عن الاضرار الكبیرة التي تلحق بمركباتهم بشكل مستمر.
ويضيف ان غالبية هذه الطرق تخدم المناطق السكنية وتشهد عادة حركة سير نشطة طوال اليوم، ما يزيد من معاناة المواطنين ومستخدميها بشكل متزايد، موضحا ان كثرة الحفر والتشققات المنتشرة على مختلف الطرق تسببت بانعدام متطلبات السلامة المروریة حتى باتت لا تصلح للسير عليها.
ويؤكد عواد علي انهم طالبوا البلدية مرات عدة بضرورة صيانه هذه الطرق، الا ان مسؤوليها يرفضون بحجة انها تتبع لسلطة وادي الاردن، وان البلدية لا يويجد لديها امكانات لصيانتها، لافتا إلى ان مخاطباتهم المتكررة للجهات المختصة لم تخرج نتائجها عن دائرة الوعود بالمتابعة والتلبیة ضمن الخطط المستقبلیة دون جدوى.
ويوضح علي ان طبيعة المنطقة التي تختلط بها المناطق السكنية بالاراضي الزراعية يزيد الضغط على هذه الطرق، لانها تستخدم من قبل مركبات المواطنين وسيارات نقل المزارعين والتراكتورات والسيارات الكبيرة، ما يؤدي إلى انهاكها بشكل مستمر، مشيرا إلى ان هذه الطرق بحاجة إلى اعمال صيانة مستمرة لضمان بقائها بأفضل حال.
من جانبه يقول رئيس بلدية دير علا الجديدة مصطفى الشطي، ان البلدية تعاني من سوء أوضاع الطرق الزراعية التي تربط المناطق السكنية بعضها ببعض، ما يعيق تقديم الخدمات اللازمة للمواطنين، موضحا ان ما يزيد على 15 طريقا زراعيا بحاجة ماسة لاعادة التأهيل والصيانة الفورية للحد من معاناة المواطنين والحفاظ على السلامة المرورية.
ويلفت إلى ان صيانة هذه الطرق هي من مسؤولية سلطة وادي الاردن، كونها شوارع زراعية، وقد قمنا بمخاطبتها اكثر من مرة بهذا الخصوص، مشددا على ضرورة قيام السلطة بصيانة هذه الطرق وتعبيدها بشكل عاجل خاصة وان معظمها انشئ قبل عقود.
ويوضح ان الامر لا يقتصر على الشوراع بل يتعدى ذلك الى العبارات الموجودة على الاودية، والتي تحتاج لصيانة واعادة انشاء بعد تضررها نتيجة الامطار، مشيرا الى ان البلدية قامت بإنشاء عبارتين بكلفة 60 الف دينار للحفاظ على ارواح المواطنين، رغم ان ذلك ليس من مسؤولياتها.
فيما اكتفى مصدر في سلطة وادي الأردن بالقول، ان السلطة تضع هذه الطرق على اجندتها للقيام بصيانتها فور توفر مخصصاتها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock