السلايدر الرئيسيالكركمحافظات

ديون مشاريع تتسبب بنقص في موازنة محافظة الكرك

الديون البالغة 5 ملايين دينار لم تسددها الحكومة

هشال العضايلة

الكرك – تعاني موازنة العام الحالي للمحافظة والبالغ قيمتها 22 مليون دينار نقصا شديدا، بسبب تسديد 5 ملايين دينار منها لديون مشاريع العام الماضي، غير المسددة من الحكومة، وفق رئيس مجلس محافظة الكرك صايل المجالي.
ولفت المجالي، خلال اجتماع لمجلس المحافظة، إلى إن هذا الاقتطاع من الموازنة لغايات تسديد الديون أدى إلى الاخلال بخطط المشاريع التي لم تحصل على المخصصات المالية، ما إثر على عمليه التنمية المحليه وتطوير الخدمات في العديد من المناطق بالمحافظة.
وانتقد الإجراءات الرسمية بخصوص تنفيذ المشاريع الخاصة بمحافظة الكرك، والمتعلقة بالمخصصات المالية والعطاءات وضعف متابعة المشاريع من قبل الجهات الرسمية المختصة، مؤكدا ان تلك المعيقات تمنع تنفيذ المشاريع المخصصة للمحافظة وفقا للجدول الزمني المتفق عليه.
وأشار المجالي إلى معوقات عمل المجالس المحافظات ومنها طول مدة الدراسات للمشاريع، وطول وقت إجراءات طرح العطاءات،
وتخوف المقاولين من سداد الديون، ومحدودية عدد مكاتب الدراسات والاستشارات، وعدم المتابعة من المدراء التنفيذيين للمشاريع والسنة المالية الصفرية، واثرها على عدم استمرارية وتدوير المشاريع.
وبين المجالي أهم الحلول التي تساهم في انجاح مجالس المحافظات منها نقل الموازنة إلى مالية المحافظة أو بنك تنمية المدن والقرى وجعل السنة المالية الصفرية لثلاث سنوات أو أكثر وانشاء مكاتب دراسات واستشارات داخل كل محافظة، وتفعيل لجنة العطاءات الحكومية في كل محافظة، وان يكون لمجالس المحافظات دور رئيسي في المراقبة والمساءلة واسناد مجالس المحافظات بكوادر فنية تساهم في تقيم المشاريع ودراستها.
وناقش المجلس سير العمل في المشاريع والإنجازات، وخلاصة الإنجاز في المشاريع، واستمع إلى تقارير اللجان المختصة.
واستعرض رئيس اللجنة المالية يوسف الطراونة، أبرز الإنجازات حسب القطاعات قطاع الداخلية المبلغ المرصود 710 آلاف دينار موزعة على 3 مشاريع، مبنى متصرفية عي لم يطرح العطاء، مبنى متصرفية فقوع قيد التنفيذ، واستكمال صور المحافظة من الجهة الغربية نسبة الإنجاز صفر.
ورصد لقطاع الثقافة مبلغ 170 ألف دينار موزعة على 3 مشاريع بلغت نسبة الإنجاز 90 % وقطاع البيئة المبلغ المخصص 600 ألف دينار موزعة على 3 مشاريع حديقة بيئية في زحوم بكلفة 50 ألف دينار، وحديقة بيئية في فقوع 50 الف دينار، واستبدال مضخات المياه العاملة بالوقود بمضخات تعمل على الطاقة الشمسية، بكلفة 500 الف دينار نسبة الإنجاز 100%.
كما خصص لقطاع السياحة والآثار مليون دينار لتطوير مشروع البركه، وتم انفاق مبلغ 109 الاف دينار على الدراسات، لقطاع الآثار العامة خصص مبلغ 163 ألف دينار بلغت عدد المشاريع 5 مشاريع، حيث تم طرح جميع العطاءات بنسبة
90 %، وقطاع وزارة العمل/ مؤسسة التدريب العمل خصص له مبلغ 185 ألف دينار، موزعة على 7 مشاريع، حيث بلغت نسبة الإنجاز في بعض المشاريع من 50 الى 100 %، وقطاع دائرة قاضي القضاة خصص له 500 ألف دينار لمشروع قصر العدل الشرعي، وبلغت نسبة الإنجاز فيه صفر، حيث لم يتم الانتهاء من الدراسات، وقطاع النقل خصص له 45 ألف دينار نسبة الإنجاز 100 %.
اما قطاع النقل والصناعة وهيئة تنظيم قطاع النقل فلا يوجد لها مخصصات، فيما تم نقل مخصصات مشروع المنتجع السياحي على شاطئ البحر الميت والبالغ 300 ألف دينار إلى قطاع الاشغال لإعادة تأهيل مدخل غور الصافي، ولم يتم ترحيل المخصص من الإدارة المحلية إلى وزارة الاشغال.
وخصص لقطاع التربية والتعليم 6.165000 مليون دينار، تشمل إضافات وانشاء مدارس وصيانة شاملة في مديريات التربية ، اما قطاع الصحة فخصص له مبلغ 1.680.000 مليون دينار موزعة على 18 مشروعا، منها تأهيل أقسام مستشفى الكرك الحكومي وحدة الحروق، وتفتيت الحصى، ووحدة القلب، حيث تم طرح بعض العطاءات.
وخصص لقطاع التنمية الاجتماعية المبلغ المخصص 605 آلاف دينار لعدد من المشاريع 4 منها، مركز المنار ونسبة الإنجاز بلغت صفر، وانشاء صيانة مساكن الفقراء ونسبة الإنجاز 70%، وبناء مبنى مركز تنمية مجتمع محلي بقرى العمرو قيد الطرح.
كما خصص لقطاع الشباب 820 ألف دينار لعدد من المشاريع 6 منها بلغت نسبة الإنجاز 97 %، وقطاع الأشغال 4.560.000 مليون دينار موزعة على 14 مشروعا، فيما خصص لقطاع المياه والري 2.618.000 مليون دينار، موزعة على 21 مشروعا تشمل تحسين شبكات وانظمة المياه وصيانة محطات، وانشاء خطوط منها طرح والبعض قيد التنفيذ.

الوسوم
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock