إربدالسلايدر الرئيسيمحافظات

ذوو “محمود” يناشدون علاجه بعد رفض المستشفيات استقباله – فيديو

أحمد التميمي

إربد – أصبح الطفل محمود طلال المدلل 12 عاما الذي يقطن بمنطقة المنارة في إربد جثة هامدة بعد أن أجريت له أكثر من 10 تدخلات طبية في مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي وبالنهاية رفض المستشفى استقباله بحجة عدم وجود علاج له.

يقول والده إن ابنه محمود اصيب منذ الولادة باعاقة شلل دماغي وكان وضعه طبيعي بعد ان اصبح عمره سنتين وكان يقوى على الجلوس، الا انه وبعد اكمال الثلاث سنوات بدا مراجعات لمستشفى الملك المؤسس املا في تحسن حالته الصحية.

وتابع ان الاطباء نصحوه في البداية باجراء جلسات علاج طبيعي وبدا ابنه يستجيب للعلاج تدريجيا قبل ان يقرر الاطباء اجراء اول عملية له في منطقة الحوض لتبدا المعاناة بعمليات عديدة.

واشار والده الى ان الاطباء قاموا باجراء عمليات له وتركيب صفائح معدنية في منطقة الحوض لاكثر من مرة، حيث بدأت حالة ابنه تزداد سوءا وبدا غير قادر على الجلوس نهائيا بعد ان كان في السابق يجلس بشكل طبيعي.

وقال المدلل ان تشخيص الاطباء في المستشفى لحالة ابنه كانت متناقضة، حيث اخبروه ان ابنه مصاب بسوائل على الدماغ وطبيب اخر اخبره ان اجزاء من الدماغ ما زالت غير متكونه ليقرر بعدها الاطباء اجراء عمليات له.

ولفت الى انه وخلال الخمس سنوات الماضية من عمر ابنه تم اجراء اكثر من 10 عمليات في منطقة الحوض والنتيجية كانت سلبية وبات ابنه غير قادر على الجلوس واصبحت رجليه مربوطة واصابها ضعف كبير اصبح غير قادر على تحريكها.

واكد المدلل انه راجع الاسبوع الماضي عيادة احد اطباء العظام ليتفاجأ برفض علاجه والاطلاع على حالته بحجة استكمال علاجه عنده ولا يوجد اي علاج في المستشفى.

واشار الى انه حاصل على اعفاء للعلاج في مستشفى الملك عبدالله، على أمل ايجاد علاج لابنه بعد ان رفض مستشفى الملك عبدالله استقبالهمن خلال تحويله للمدينة الطبية لاستمكال علاجه حتى يتمكن ابنه من الجلوس بشكل طبيعي ورفع المعاناة عنه.

ويعاني الطفل، حسب التقارير الطبية من خلع ورك ولادي تطوري بالوركين وهو بحاجة للمتابعة الطبية في المستشفى.

بدورة، قال مدير مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي الدكتور محمد الغزو ان الطفل يعاني من تشوهات خلقية بالعظم وان الاطباء الذين اشرفوا على حالته الطبية من افضل الاطباء في المستشفى، الا ان ضعف وارتخاء العضلات للطفل يحول دون استكمال علاجه في المسشتفى.

واشار الى انه لا يتوفر علاج له في المستشفى في الوقت الحالي، مؤكدا ان الطفل كان يعاني منذ البداية بعدم قدرته على الجلوس والمشي وليس جراء العمليات التي تم اجراءها، مؤكدا ان المستشفى سيقوم بكتابة تقرير طبي مفصل بحالة الطفل.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock