أفكار ومواقفرأي رياضي

“راحت” على بنزيمة وليفاندوفيسكي

بررت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية قرارها بعدم منح جائزة الكرة الذهبية للعام الحالي، المخصصة لأفضل لاعب كرة قدم في العالم، بـ”ظروف فرضها فيروس كورونا المستجد”، معتبرة أن “عاما فريدا الى هذا الحد لا يمكن، ولا يجب، أن يتم التعامل معه كعام اعتيادي. في لحظات الشك، الامتناع أجدى من التشبث”.
وفي المقابل، فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم، لم يعلن بعد مصير جائزته السنوية “الحذاء الذهبي” لأفضل لاعب في العالم، وإن كان الحفل المقرر في 21 أيلول (سبتمبر) في مدينة ميلانو الإيطالية لن يقام في موعده كما كان مقررا، وأن “فيفا” يدرس خيارات بديلة.
في الوضع الطبيعي، كانت المسابقات الأوروبية المحلية ومسابقتا “تشامبيونز ليغ” و”يوروبا ليغ”، تنتهيان في الأسبوع الأول من شهر حزيران (يونيو)، كما كان مقررا أن تقام بطولة كأس أمم أوروبا من 12 حزيران (يونيو) إلى 12 تموز (يوليو) 2020، قبل أن يتم تأجيل البطولة إلى العام المقبل.
في الغالب كان اختيارات المرشحين لجوائز “فيفا” أو “فرانس فوتبول” تتم بناء على أداء اللاعبين مع نهاية الموسم الكروي في شهر تموز (يوليو) من كل عام، لكن فيروس كورونا فرض واقعا جديدا وأدى إلى امتداد الموسم الكروي المحلي في أوروبا، فألغي الدوري الفرنسي، وما تزال مباريات الدوريين الإيطالي والانجليزي مستمرة، كما أن المسابقتين الأوروبيتين “تشامبيونز ليغ” و”يوروبا ليغ”، ستنتهيان في الثلث الأخير من شهر آب (أغسطس) المقبل، وهو أمر لم يكن في الحسبان وأدى إلى حدوث موسم استثنائي من مختلف المقاييس.
ربما يكون ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو الأكثر استفادة من إلغاء “الكرة الذهبية” هذا العام، فالأول خرج فريقه برشلونة “صفر اليدين” من كافة المسابقات الإسبانية، رغم فوزه بجائزة هداف “الليغا”، والثاني يقترب فريقه يوفنتوس من الاحتفاظ بلقب “سري أ”، بعد أن خسر كأس السوبر وخرج من كأس إيطاليا، وإن كان رونالدو يتنافس مع لاعب لاتسيو شيرو ايموبيلي على لقب هداف “سري أ”.
كانت ثمة فرصة حقيقية للاعبين آخرين برزوا ولو بشكل غير استثنائي، لكنهم كانوا يمتلكون فرصة حقيقية واستثنائية للمنافسة على الجائزة، ولعل أبرزهم الفرنسي كريم بنزيمة “ريال مدريد” والبولندي روبرت ليفاندوفسكي “بايرن ميونيخ”، فالأول أسهم بشكل فعال في حصول “الميرنغي” على لقبي “اليغا” و”السوبر الاسباني” ونافس بقوة على لقب هداف الدوري بعد أن سجل 21 هدفا، فيما أسهم الثاني في حصول “البافاري” على لقبي “البوندسليغا” وكأس ألمانيا، وحصل على لقب هداف الدوري الألماني برصيد 34 هدفا، ويتصدر سباق الهدافين على جائزة الحذاء الذهبي لأكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف خلال الموسم.
كما لا بد من الاشارة إلى النجم النرويجي الشاب إيرلينغ هالاند، الذي انتقل إلى صفوف فريق بروسيا دورتموند الألماني في مرحلة الإياب قادما من النمسا، ويعد أبرز الهدافين في الوقت الحالي.
“راحت” على بنزيمة وليفاندوفيسكي على صعيد “الكرة الذهبية” في هذه المرة الاستثنائية، ويبقى أملهما وآخرين في البقاء على جائزة “فيفا”، لأن فرصتهم كبيرة في مزاحمة ميسي ورونالدو في سباق أفضل لاعب في العالم خلال “موسم كورونا”.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock