حياتنافنون

رانيا الكردي: الأمومة سبب ابتعادي عن الأضواء

عمان-الغد- قالت الفنانة الأردنية رانيا الكردي إن الأمومة هي التي دفعتها للتخلي عن أضواء الشهرة وابتعادها عن المجال طوال الـ14 عامًا السابقة، مشيرة إلى أن الشهرة تحتاج للكثير من التضحيات، على رأسها الخصوصية التي تحتاجها أي أسرة.
وقالت في تصريحات تلفزيونية في مقابلة مع الإعلامية الأردنية علا الفارس “مع أو ضد ” الذي تبثه قناة beindrama أول من أمس: “كنت أعلم أن هناك نوعا من أنواع التضحية عندما أكون في هذا المجال.. يعني ما راح تضحي بحياتك العائلية أو إنه الواحد يسافر ويقعد في أي مكان من دون حدا يتصور معه يا إما تبتعد عن الشهرة لكي تحافظ على خصوصيتك”.
وتابعت: “أنا كنت رجعت للأردن بعد الانتهاء من برنامج سوبر ستار.. وصار عندي ولد وبنت أعمارهم ما بين 12 و14 عامًا.. فكان توازن ما بين أكون أم وإني أشتغل كان كتير صعب.. وقعدت فترة كبيرة من غير شغل.. ومن 6 سنوات قررت أروح لبريطانيا لإني كنت أريد تغيير النمط اللي أنا عايشته”.
وأكدت أن ابنتها الآن دخلت مجال التمثيل من خلال مشاركتها في مسلسل بريطاني، مشيرة إلى أنه من المؤكد أن عملها كفنانة كان له دور إيجابي في حب ابنتها لهذا المجال.
وكانت قد كشفت الفنانة الأردنية رانيا الكردي أنها تعمل حاليًا على مهنة “مدربة مهارات حياة” فيما تعرف بـ”لايف كوتش”، وذلك بسبب محبتها لهذا العلم وارتباطه بمهنة التمثيل على حد وصفها.
وترى الكردي أن ارتباط علم النفس بالتمثيل، يأتي من خلال تحليل الشخصيات عند تجسيدها، وهذا ما دفعها لدراسة الأمر بشكل جاد من خلال حضور دورات متخصصة في مكان إقامتها في لندن.
وقالت: “بعرف إنه اللايف كوتش موضة.. بس أنا بسببه حبيت التمثيل وبحب أوصل الرسالة للمشاهدين”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock