كرة القدم

رانييري الفخور ينتقد قرارات الحكم بعد خسارة ليستر

لندن- قال كلاوديو رانييري مدرب ليستر سيتي إنه غاضب من قرارات الحكم بعد الهزيمة 2-1 أمام أرسنال في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن لعب الفريق بعشرة لاعبين أغلب الشوط الثاني.
وبعد التقدم بهدف وإهدار أسهل الفرص للتسجيل في الشوط الأول حصل المدافع داني سيمسون على إنذارين سريعين بعد استئناف اللعب لتتحول السيطرة إلى أرسنال.
وأدرك ثيو والكوت التعادل لأرسنال في الدقيقة 70 بعد أن تقدم جيمي فادري لليستر وخطف داني ويلبيك هدف الفوز في الثواني الأخيرة.
وأشار رانييري إلى أن هدف الفوز جاء بعد انتهاء الوقت المحتسب بدلا من الضائع وقال “إذا فكرت في المباراة فأنا غاضب جدا. حكم دولي يعطي إنذارين لأخطاء طبيعية، لكن كل شيء على ما يرام ولا يهم. سنواصل المنافسة”.
وسعى رانييري أكثر من مرة إلى التقليل من فرص فريقه للفوز باللقب. وقبل 12 جولة على نهاية المسابقة يتصدر ليستر الدوري رغم أنه كان مرشحا للمنافسة على الهروب من الهبوط في بداية الموسم.
ويتقدم ليستر بفارق نقطتين على أرسنال بعدما أنهى سلسلة من المباريات الصعبة شهدت نجاحه في جمع ست نقاط من مواجهات ليفربول ومانشستر سيتي وأرسنال، وقال رانييري “لا نفكر في اللقب. نفكر في مستوانا”.
وتابع “أنا فخور بلاعبي فريقي. قدموا أداء رائعا. قدموا نفس الأداء.. أمام مانشستر سيتي. وفزنا واليوم خسرنا لكن لم يكن هناك أي فارق (في الأداء)”.
وأشار رانييري إلى أنه كان سيشعر بالرضا إذا خرج بالتعادل، وبدا أن ليستر في طريقه لتحقيق مفاجأة بعد مستواه الرائع في الشوط الأول الذي انتهى بتقدمه بهدف لفاردي من ركلة جزاء حصل عليها.
لكن الأمور تغيرت مبكرا في الشوط الثاني بعد طرد سيمسون لحصوله على إنذارين. الأول كان بسبب خطأ على أليكسيس سانشيز والثاني لجذب أوليفييه جيرو من القميص.
وقال رانييري إن قرار طرد سيمسون تسبب في تغيير المباراة وأجبره على إجراء تغييرات لتأمين دفاعه على حساب أسلوبه المعتاد في تنفيذ الهجمات المرتدة، وأضاف “فقدت فرصة التسجيل مجددا. ولهذا السبب أنا غاضب جدا. أستطيع التأكيد أننا لو لعبنا 11 لاعبا ضد 11 لاعبا لسجلنا الهدف الثاني”.-(رويترز)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock