آخر الأخبار الرياضة

رباعية ثانية لمانشستر يونايتد.. وليفربول يحقق الفوز الأول

لندن – تصدر مانشستر يونايتد ترتيب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم، بتحقيقه السبت فوزا ثانيا برباعية نظيفة، وهذه المرة على حساب مضيفه سوانسي سيتي في افتتاح المرحلة الثانية من البطولة.
وبعد تغلبه 4-0 على ضيفه وست هام يونايتد في المرحلة الأولى الأسبوع الماضي، واصل يونايتد بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، تقديم أداء جيد في بداية الموسم، لاسيما بفضل مهاجمه الجديد البلجيكي روميليو لوكاكو الذي سجل ثالث أهدافه للشياطين الحمر في الدوري ضمن موسمه الأول معه.
وهي المرة الأولى يسجل يونايتد أربعة أهداف في مباراتيه الأوليين منذ موسم 1907-1908 من دوري الدرجة الأولى سابقا (تغلب على استون فيلا 4-1 وليفربول 4-0 وأنهى الموسم بطلا).
وتساوى مع يونايتد في الصدارة لكن بفارق الاهداف، وست بروميتش ألبيون الذي حقق فوزه الثاني تواليا، على حساب بيرنلي 1-0.
وعلى ملعب سوانسي سيتي، منح المدافع العاجي إيريك بايلي يونايتد التقدم في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، قبل ان ينهار سوانسي في ختام الشوط الثاني، ما فتح الباب أمام لاعبي مانشستر لوكاكو والفرنسي بول بوغبا ومواطنه أنطوني مارسيال، لتسجيل ثلاثة أهداف في أربع دقائق.
وقال مورينيو ان فريقه خاض المباراة “بسعادة”، ولم يكن في حاجة الى الدفاع بل مجرد الضغط هجوميا.
ونوه مورينيو بلوكاكو وأيضا بمارسيال الذي تراجع في خياراته العام الماضي، خلال الموسم الأول للبرتغالي مع يونايتد. وقال المدرب ان مارسيال “يبذل جهدا.. هو واثق من نفسه”.
وبدأت المباراة قوية، وكاد الغاني جوردان إييو يسجل بشكل مبكر للضيوف، الا ان كرته ارتدت من عارضة الحارس الاسباني لمانشستر دافيد دي خيا. وقبيل انقضاء الدقائق العشر الأولى، أضاع يونايتد فرصة مماثلة، مع ارتداد رأسية مدافعه فيل جونز من عارضة البولندي لوكاس فابيانسكي بعد ركلة ركنية رفعها الاسباني خوان ماتا.
وانتظر يونايتد حتى ختام الشوط الأول ليسجل من كرة ثابتة أيضا، عندما تصدى فابيانسكي لرأسية من بوغبا بعد ركلة ركنية، الا ان الكرة ارتطمت بأسفل العارضة وسقطت أمام خط المرمى، فتابعها بايلي بيمناه مسجلا هدفه الأول منذ انضمامه ليونايتد في حزيران (يونيو) 2016، والأول له في 67 مباراة في دوريي اسبانيا وانجلترا.
وشهدت نهاية الشوط الأول اعتراض لاعبي سوانسي على عدم منح بوغبا بطاقة صفراء ثانية، اذ ارتكب خطأ قاسيا على لاعب سوانسي السويدي مارتن أولسن، بعد دقائق من نيله بطاقة صفراء لعرقلته اللاعب توم كارول. الا ان الحكم جون موس اكتفى بتحذيره شفهيا.
وشهدت بداية الشوط الثاني محاولة سوانسي للعودة، الا ان اييو والدولي الانجليزي الشاب تامي ابراهام والهولندي ليروي فير لم يتمكنوا من استثمار الفرص، في ظل صلابة أظهرها مدافع يونايتد جونز.
وانهار سوانسي في الدقائق الأخيرة، لاسيما بعدما استبدل مورينيو الانجليزي ماركوس راشفورد والاسباني خوان ماتا، بمارسيال والبلجيكي مروان فيلايني في الدقيقة 75.
ولم يجد سوانسي حلا لاستخلاص لاعبي يونايتد الكرة في منتصف الملعب، والانتقال سريعا نحو الهجوم لاسيما عبر بوغبا وفيلايني والارميني هنريك مخيتريان.
وأتى الهدف الثاني اثر لعبة مشتركة بين فيلايني ومارسيال ومخيتاريان الذي حول كرة بينية خلف الدفاع الى لوكاكو الذي وجد نفسه غير مراقب في مواجهة فابيانسكي، فحول الكرة على يساره.
وبعد دقيقتين، عزز بوغبا النتيجة اثر تمريرة من مخيتاريان، تقدم على اثرها من الجهة اليسرى لمرمى فابيانسكي وأسقط الكرة في شباكه.
وأكمل مارسيال الرباعية في الدقيقة 84 بعد تمريرة من بوغبا، أغلى لاعب في العالم العام الماضي لدى انتقاله من يوفنتوس الايطالي مقابل 105 ملايين يورو، وحولها أرضية في الزاوية اليمنى للمرمى.
إلى ذلك، اكتفى ليفربول بهدف من السنغالي ساديو مانيه في الدقيقة 73، ليفوز على ضيفه كريستال بالاس 1-0.
وهو الفوز الأول لفريق المدرب الالماني يورغن كلوب في الدوري هذا الموسم، بعد تعادل 3-3 مع واتفورد في المرحلة الأولى.
واستغل ماني كرة أساء دفاع كريستال بالاس التعامل معها، ليقضي على آمال الضيف في انتزاع نقطة على الأقل من ملعب “أنفيلد” لاسيما بعد أداء صلب في مختلف مراحل المباراة.
وعوض ليستر سيتي بطل موسم 2015-2016 خسارته الافتتاحية أمام أرسنال 3-4، بفوزه على ضيفه برايتون الصاعد من الدرجة الأولى 2-صفر، سجلهما الياباني شينجي أوكازاكي بعد مرور 52 ثانية فقط على انطلاق المباراة، بمتابعة كرة تصدى لها الحارس ماثيو راين اثر تسديدة من الجزائري رياض محرز، وهاري ماغواير (54) الذي حول برأسه ركلة ركنية رفعها محرز أيضا.
وتفوق ساوثمبتون بهدف قتال على ضيفه وست هام يونايتد بنتيجة 3-2. وسجل أهداف الفائز الايطالي مانولو غابياديني (11) والصربي دوسان تاديتش من ركلة جزاء (38) وتشارلي أوستن من جزاء ايضا (3+90)، بينما سجل لوست هام المكسيكي خافيير هرنانديز “تشيتشاريتو” في الدقيقتين 45 و74.
وفاز وست بروميتش ألبيون على مضيفه بيرنلي 1-0 بهدف للويلزي هال روبسون كانو (71)، ليحقق فوزه الثاني هذا الموسم، بعد أول الأسبوع الماضي على بورنموث بالنتيجة نفسها.
وفاز واتفورد على مضيفه بورنموث 2-0 بهدف للبرازيلي ريتشارليسون (73) والفرنسي اتيان كابو (86). -(أ ف ب)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock