آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

#رجعولنا_الغرايبة.. حملة إلكترونية للإفراج عن “عمير” المعتقل بسورية

غادة الشيخ

عمّان- أطلق أقارب وأصدقاء المعتقل الأردني في سوريا عمير الغرايبة، حملة إلكترونية باسم #رجعولنا_الغرايبة لمطالبة وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بالضغط باتجاه الإفراج عن الغرايبة الذي مضيى على اعتقاله تسعة شهور.

وتعود تفاصيل اعتقال الغرايبة وهو مصور يعمل بشكل حر، وفق ما جاء في حديث لأخيه محمد مع “الغد”، أنه في السابع من شهر شباط من العام الماضي، ذهب عمير برفقة صديقين له في زيارة سياحية إلى سوريا بعد عودة فتح معبر جابر الذي يفصل الحدين السوري والأردني.

وأفاد محمد أن أخيه دخل الأراضي السورية ومعه كاميراته ولم يحدث له أية مضايقة في التفتيش ودخل بشكل طبيعي وأمضى يومين في العاصمة دمشق برفقة صديقيه دون حدوث أية مشكلة معه حينها.

وأثناء عودته إلى الأردن وقبل وصول معبر جابر وعند نقطة تفتيش هنا، تم احتجازه من قبل عناصر من الجيش السوري الذين طلبوا بدورهم من أصدقائه استكمال رحلة عودتهم إلى الأردن وابلاغهم أن عمير سيبقى محتجزا عندهم.

وأشار محمد شقيق الغرايبة إلى أنه ومنذ لحظة احتجاز أخيه اختفت أخباره تماماً لمدة ثلاثة شهور أي حتى شهر أيار من العام الماضي، لدرجة أنه لم تكن هناك معلومات عن مكان اعتقاله وما إذا كان على قيد الحياة أم لا، إلى حين ورود اتصال من زوجة معتقل مع عمير التي اتصلت بدورها بخطيبته وأخبرتها عن مكان اعتقاله.

وأضاف إلى أن أخيه مثل أمام المحكمة أكثر من مرة وتم النطق بالحكم عليه عشرين عاماً بتهمة “دلالة العدو على أماكن الجيش”، وعلى ضوء ذلك قدم محاميه قرار طعن وما زال الانتظار بالموافقة على طلب الطعن والتحويل إلى محكمة الاستئناف منذ حوالي الشهر.

وبين أن حملة #رجعولنا_الغرايبة التي تم إطلاقها مؤخرا تهدف إلى تكثيف الحكومة ممثلة بوزارة الخارجية جهودها بالإفراج عن أخيه الذي مضى على اعتقاله تسعة شهور.

ونشطت الحملة على مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما تويتر، حيث ضجت وما تزال التغريدات المطالبة بالإفراج عن الغرايبة وعودته سالماً إلى وطنه.

ومن بين التغريدات: ما نشره نائل العبادي “يجب أن تعمل الدوله بنفس اهتمام استعادة اللبدي وعبدالرحمن من سجون الاحتلال الاسرائيلي كذلك أين الوطنين والحزبين الذين يتمتعون بعلاقات قويه مع النظام السوري نريد دبلوماسيه وجهدا قويا لاستعادة ابن الوطن عمير الغرايبه من معتقله في سوريا”

وغردت زينة الأخرس ب: “#عميرالغرايبة مصور صحفي أردني رح يكمل سنة في سجون النظام السوري بدون توجيه أي تهمة محددة. المطلوب من الدولة الأردنية بكل مكوناتها؛ حكومة وشعب، ممارسة كل وسائل الضغط للإفراج عن عمير #رجعولناالغرايبة”

فيما غرد صديقه محمد التركي: الزميل والصديق الخلوق عمير غرايبة، يقترب من إكمال عام في السجون السورية دون تهمة، بعد أن اعتقل اثناء زيارة سياحية العام الماضي هناك.. نحتاج منكم الدعم على الهاشتاق #رجعولنا_الغرايبة

إلى ذلك قال وزير الخارجية أيمن الصفدي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم أمس بمناسبة استعادة أراضي الباقورة والغمر ورداً على أسئلة صحفيين عن الغرايبة أن الوزارة من خلال مركز العمليات وسفارتنا في دمشق والسفارة السورية في عمان ، تتابع وبشكل يومي اخبار المعتقلين في سوريا ، موكدا ان الوزارة تبث كل جهد للافراج عنهم .

واشار الصفدي ان الوزارة تعمل بناءا على توجيهات ملكية لمتابعة احوال الاردنيين في الخارج، وان السلطات السورية افرجت قبل مدة عن عدد من المعتقلين لديها بعد جهود اردنية.

[email protected]

الوسوم
انتخابات 2020
24 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock