آخر الأخبار-العرب-والعالمالسلايدر الرئيسيالعرب والعالم

ردود أفعال دولية بعد “انفجار بيروت”

عواصم- أعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون مساء الثلاثاء أنه يتم الآن نقل مساعدات فرنسية إلى لبنان، إثر الانفجار الضخم الذي هز مرفأ بيروت مخلفاً عشرات القتلى وآلاف الجرحى.

كذلك، صدرت في الكويت توجيهات أميرية بإرسال مساعدات إلى لبنان. وبعث نائب أمير الكويت ببرقية تعزية إلى رئيس الجمهورية اللبنانية أعرب فيها عن خالص تعازيه بضحايا انفجار مرفأ بيروت وأكد تعاطف الكويت مع لبنان.

من جهته، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الوزارة تتابع عن كثب التقارير عن انفجار في بيروت ومستعدة لتقديم “كل المساعدة الممكنة”، وذلك بعد انفجار هائل هز العاصمة اللبنانية، الثلاثاء وأودى بحياة العشرات على الأقل وأصاب المئات.

وذكر أن الوزارة ليست لديها معلومات عن سبب الانفجار، وأضاف أنها تتعاون مع السلطات المحلية لمعرفة ما إذا كان هناك أميركيون ضمن المصابين.

وأفادت مسؤولة في البيت الأبيض أن “الرئيس الأميركي دونالد ترامب على اطلاع، ونصلي لشعب لبنان، ونراقب الأمور عن كثب”.

بدوره أكد الأردن وقوفه إلى جانب الأشقاء اللبنانيين في التعامل مع تداعيات الانفجار المأساوي في مرفأ بيروت، واستعداد المملكة تقديم أي مساعدة يحتاجها الأشقاء، ونقل وزير الخارجية أيمن الصفدي تعازي المملكة ومواساتها بضحايا الانفجار الأليم وأعرب عن التمنيات بالشفاء العاجل للمصابين.

من جهتها، كتب ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد على “تويتر”: ” نقف مع الشعب اللبناني في هذه الظروف الصعبة ونؤكد تضامننا معه”.

من جانبه، أعلن حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد أنه يقدم التعازي للشعب اللبناني على ضحايا انفجار بيروت.

أما وزير خارجية بريطانيا دومينيك راب فأكد عن استعداد بلاده لتقديم المساعدة للبنان.

من جابنه، نشر رئيس الوزراء البريطاني تغريدة على حسابه في “توتير” جاء فيها: “مشاهد الفيديو من بيروت الليلة مروعة. قلبي وصلواتي مع الذين وقعوا في هذا الحادث المروع. إن المملكة المتحدة على استعداد لتقديم الدعم بأي طريقة ممكنة، بما في ذلك لأولئك البريطانيين المتضررين”.

بدورها، أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن بالغ الأسى والأسف للانفجار المروع الذي وقع في بيروت. وأكدت الوزارة تضامن مملكة البحرين مع الشعب اللبناني الشقيق في هذا المصاب الجلل.

وأعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن “خالص التعازي و المواساة لأشقائنا في لبنان جراء الانفجار الأليم ببيروت”. وأكدت الخارجية المصرية أنها تشعر بقلق بالغ جراء انفجار بيروت.

في سياق متصل، أجرى رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح اتصالاً هاتفياً مع الرئيس اللبناني عون وأعرب عن تضامن العراق مع لبنان. من جهته، عزى رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي الشعب اللبناني في ضحايا الانفجار وأعرب عن تضامن العراق بكل مؤسساته والشعب العراقي مع لبنان والوقوف معه في محنته. بدوره أعرب رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي عن تضامن العراق مع لبنان في محنته الحالية.

بدوره، قدم الدكتور نايف الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية تعازيه للشعب الشقيق في ضحايا الانفجار. وأكد وقوف مجلس التعاون مع “الشعب اللبناني الشقيق في هذه اللحظات العصيبه”، متمنياً للمصابين الشفاء العاجل للجرحى.

كذلك، بعث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برقية تعزية للرئيس اللبناني ميشال عون في ضحايا انفجار مرفأ بيروت.

في السيقا نفسه، قال يان كوبيش منسق الأمم المتحدة الخاص إلى لبنان على “تويتر”: “إنها لمأساة مروعة. خالص التعازي للذين فقدوا أحباءهم. تمنياتنا بالشفاء العاجل لكل المصابين. تعاطفنا وصلواتنا معكم ومع لبنان”. – العربية

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
47 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock